فيس كورة > أخبار

الرجوب يزور منتخب الناشئات المُشارك في كأس العرب

  •  حجم الخط  

الرجوب يزور منتخب الناشئات المُشارك في كأس العرب

الدوحة - دائرة الإعلام بالإتحاد – 21/2/2015 - قام اللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، اليوم السبت، بزيارة بعثة منتخبنا الوطني للناشئات، المُشارك في كأس العرب 2015 تحت 17 عاما، والمقامة حاليا في العاصمة القطرية الدوحة، والتي تأهل خلالها منتخبنا إلى الدور نصف النهائي بعد تصدره المجموعة الثانية برصيد 6 نقاط من فوزين متتاليين.

وكان في استقبال اللواء الرجوب في فندق "هوليدي فيلا" في العاصمة القطرية الدوحة مكان إقامة بعثة منتخبنا، كلا من سفير دولة فلسطين في قطر منير غنام ونائبه يحيى الأغا، إضافة إلى الطاقم الفني والإداري واللاعبات.

وأشاد اللواء الرجوب بالدور الكبير الذي قامت به لاعباتنا في هذه البطولة، والجهود العظيمة التي بذلت، متمنيا أن تواصل اللاعبات هذا الإنجاز في مباراة اليوم أمام المنتخب الجيبوتي وذلك من خلال الإستعداد الجيد لهذه المواجهة على المستوى الفني والنفسي، ومؤكدا أن ما تم إحرازه في المباراتين الماضيتين أمام العراق والجزائر يُعد إنجازا كبيرا للاعبات وكامل طاقم المنتخب على المستوى الشخصي والوطني.

وعبر اللواء الرجوب عن شعوره بالإرتياح نتيجة الثقة الكبيرة بالنفس الذي تمتلكه اللاعبات، ومتمنيا أن تبقى هذه الثقة حتى آخر مباريات البطولة، ومؤكدا على ضرورة متابعة حالة اللاعبة المصابة بهية شاهين وتوفير العلاج اللازم لها لتتمكن من العودة إلى الملاعب في أقرب فرصة ممكنة.

كما شكر اللواء الرجوب أعضاء الطاقم الفني والإداري على الجهود الكبيرة التي بُذلت من قبلهم  طوال مرحلة الإستعداد وحتى هذه اللحظة من البطولة، مشيرا إلى أهمية التركيز على هذه الفئة العمرية وإعتبارها نواة الكرة النسوية المستقبلية.

من جهته أبدى سعادة السفير منير غنام عن إعجابه الشديد بأداء اللاعبات والمهارات الكروية الكبيرة لديهن داخل أرضية الملعب، متمنيا التوفيق لمنتخبنا في هذه البطولة وأن يتمكن من إحراز اللقب.

أما يحيى الأغا فقد ثمن جهود اللواء الرجوب الكبيرة في تطوير كرة القدم الفلسطينية بشكل عام والنسوية بشكل خاص، مشيرا إلى دوره الكبير في كيفية إيجاد توجيه خاص وبرمجة معينة لإنعاش الكرة النسوية حتى أصبحت المرأة الفلسطينية تشارك في البطولات الرياضية العربية والدولية التي تُعقد في مجال الكرة النسوية وقدرتها على صنع الإنجاز.






 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني