فيس كورة > أخبار

حارسة مرمى فلسطينية تسير بخطى ثابتة نحو النجومية

  •  حجم الخط  

بعد تألقها مع منتخبنا الوطني للناشئات في كأس العرب

حارسة المرمى مفيدة حمدان تسير بخطى ثابتة نحو النجومية

رام الله/دائرة الإعلام بالإتحاد – 8/3/2015 - أثبتت اللاعبة مفيدة حمدان حارسة مرمى منتخبنا الوطني للناشئات تميزها بأدائها المُلفت خلال مشاركتها في بطولة كأس العرب تحت 17 عاماً 2015 التي أقيمت مؤخرا ً في دولة قطر، والتي حاز خلالها منتخبنا على المركز المركز الثالث في هذه البطولة.

حارسة المرمى مفيدة حمدان كانت قد دخلت عالم الحراسة وهي في سن العاشرة من عمرها، ومنذ ذلك الحين شاركت في ستة بطولات دولية منها  تصفيات كأس آسيا للناشئات في سيريلانكا مرتين متتاليتين، ومثلهما في قطر وواحدة في الأردن، إضافة إلى بطولة كأس العرب للناشئات الأخيرة في قطر.

وفي لقاء ٍ مع اللاعبة أكدت حمدان أنها دخلت لعبة كرة القدم عن هواية، ولقيت دعما ً وتشجيعا ً كبيرا ً من عائلتها لممارسة هوايتها وتنمية موهبتها، وخاصة من أخيها  محمد الذي يلعب في مركز حراسة المرمى لنادي دورا القرع للشباب والذي إعتقلته قوات الإحتلال الإسرائيلي بداية هذا العام وحالت بينه وبين اللعبة التي يعشقها.

وعن مشاركتها في بطولة كأس العرب للناشئات قالت حمدان:"هذه المشاركة تعني لي الكثير خاصة أنها الأولى من نوعها لفئة تحت 17 عاما، وكنت أتمنى العودة إلى فلسطين رفقة زميلاتي في الفريق ونحن متوجات بالكأس، إلا أن خسارتنا أمام المنتخب الجيبوتي في الدور نصف النهائي بهدف دون رد حال دون ذلك، ولكننا نجحنا في الحصول على الميدالية البرونزية بعد فوزنا على المنتخب الجزائري في مباراة تحديد المركز الثالث بنتيجة (3-0)، مما يعني أننا تركنا بصمة جيدة في هذه البطولة العربية الهامة".

وعبرت حمدان عن فخرها بتمثيل  منتخب فلسطين في مثل هذه البطولات الدولية، معتبرةً أن الفتاة الفلسطينية  قادرة على تقديم الكثير وتشريف بلدها في عدة مجالات ومنها الرياضة ولعبة كرة القدم تحديداً التي كانت محصورة على العنصر الذكوري خلال الفترة الماضية.

ونوهت حمدان إلى أن اسلام أبو وردة مدرب حراس المرمى في منتخب تحت 17 عاما، ساهم بشكل كبير في تنمية مهاراتها الكروية كحارسة مرمى خلال الفترة الماضية من خلال التدريبات المتواصلة، مما ساعدها في إثبات نفسها من الناحية الفنية والبدنية خلال بطولة كأس العرب الأخيرة.

وأكدت حمدان أن العلاقة الأخوية التي تربطها بزميلاتها في منتخب الناشئات بعد عدة مشاركات خارجية إضافة إلى الإحترام الكبير من قبل الإطار الإداري وكذلك الإطار الفني ساهم بشكل كبير في تحقيق النتائج الإيجابية.

وفي ختام حديثها وجهت حارسة المرمى حمدان شكرها إلى اللواء جبريل الرجوب رئيس الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم على الجهود الكبيرة التي يبذلها في سبيل تطوير مستوى الكرة النسوية في فلسطين، كما قدمت شكرها إلى المدير الفني للمنتخب المدربة جينا خنوف ومدرب الحراس إسلام أبو وردة وزميلاتها اللاعبات إضافة إلى مدربها في نادي دورا القرع يوسف زغلول وعائلتها لتشجيعها على تمثيل منتخب فلسطين ورفع رايته في المحافل الدولية.

هذا وكانت الحارسة مفيدة حمدان قد رشحت لتمثيل المنتخب الأولمبي النسوي خلال الإستحقاقات الدولية القادمة بعد تألقها الكبير مع منتخب الناشئات خلال الفترة الماضية.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني