فيس كورة > أخبار

نساء بيت لاهيا على أسطح المنازل لمشاهدة المباريات

  •  حجم الخط  

نساء بيت لاهيا على أسطح المنازل لمشاهدة المباريات

بيت لاهيا/سماح أحمد (فيس كووورة) 28/3/2015 - في اللقاء الكروي الذي جمع فريقي بيت لاهيا وخدمات المغازي الجمعة على ملعب بيت لاهيا ضمن منافسات الجولة 15 لبطولة دوري الدرجة الولى،، لفت انتباهي وجود أفراد عائلات المنازل المُحيطة بالملعب البلدي يتفاعلون مع المباراة صغارهم وكبارهم رجالهم ونسائهم.

متابعة العائلات في بيت لاهيا للمباريات كان بصمت ولكن ملامح وجوهه أفرادها أظهرت التفاعل مع مجريات المباراة.

أكثر ما كان ملفتاً الانتماء الكبير والحب الأكبر من السيدات للفريق الذي أخذن يشجعنه كونهن من سكان المنطقة ومنازلهن تحيط بالملعب، فاعتلين أسطح منازلهن مع أفراد عائلاتهن للتشجيع.

هذا المشهد يدل على أن المرأة الغزية ليست بعيدة عن الملاعب وما يجري فيها، ولكن الحواجز الاجتماعية وعدم تهيئة الملاعب لاستقبالهن تعيق تواجدهن بشكل مباشر داخل الملعب.

في نهاية المباراة التي انتهت بالتعادل التقيت بالسيدة أم نزار التي كانت تجلس في الملعب، فكان أول ما قلته عندما تحدثت معها "صلاة النبي عليهم جول جول".

بهذه الجملة بدأت أم نزار حديثها لفيس كووورة، وقالت :" أنا أتابع كل مباراة على ملعب بيت لاهيا، وأشجع الشباب وفي نفس الوقت أشغل وقت الفراغ بشيء مفيد، وأتمنى أن يكون هناك مدرجات للنساء".

بشكل عام فإن تطوير وزيادة مقاعد المشجعين في ملعب بيت لاهيا أصبح ضرورة مُلحة، لا سيما وأنه يشهد مباريات فرق الشمال مع ضيوفها من بقية مناطق قطاع غزة، وغالباً ما تجد الجماهير الزاحفة للملعب سواء من داخل بيت لاهيا او من خارجها، اماكن لتجلس فيها بسبب ضيق المدرجا ما يخلق حالة من التزاحم وأحياناً الاحتكاك بين الجماهير".

وتابعت أم نزار: "أتمنى مشاهدة الفتيات يلعبن كرة القدم، ولكن العادات والتقاليد من منطقة لمنطقة والظروف السياسية التي يمر بها القطاع تحكم على تواجدهن من عدمه داخل المستطيل الأخضر".

فاجأتني الحجة أم نزار أنها تتابع الدوري الأسباني وتشجع ريال مدريد رغم عمرها الذي تجاوز السبعين، وتحرص على مشاهدة المباريات.

حديث جوهري وجهته الحاجة أم نزار للجماهير وطلبت منهم تقبل النتائج فوزاً وخسارة، وطالبتهم بعدم الاحتكاك والاقتتال فيما بينهم فالفريق الفائز والخاسر يمثلان الرياضة الفلسطينية، وكرة القدم هي استغلال للوقت والابتعاد بالشباب عن الوقوع في براثن الانحراف وتعاطي المنشطات.

 




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني