فيس كورة > أخبار

شباب جباليا يكتسح الاستقلال وينفرد بصدارة دوري الأولى

  •  حجم الخط  

فوز ثمين لخدمات جباليا على الزيتون

شباب جباليا يكتسح الاستقلال وينفرد بصدارة دوري الأولى

غزة/ مؤمن حمد (صحيفة فلسطين) 29/3/2015 - انفرد شباب جباليا بصدارة دوري الدرجة الأولى بعدما اكتسح ضيفه الاستقلال برباعية نظيفة, فيما انتزع خدمات جباليا فوزًا صعبًا من ضيفه الزيتون بهدف نظيف أمس، في ختام منافسات الجولة الخامسة عشرة من البطولة أمس.

على ملعب بيت لاهيا استعاد شباب جباليا الصدارة بفوز عريض على ضيفه الاستقلال برباعية نظيفة، وتقدم "الثوار" في الدقيقة (14) بتسديدة صاروخية لعبد الله عكاشة، ثم عزز يوسف داود تقدم شباب جباليا في الشوط الثاني وتحديدًا في الدقيقة (62), من انفراد كامل بمرمى الضيوف.

وترجم يوسف سالم سيطرة شباب جباليا بإضافة الهدف الثالث في الدقيقة (85), وبعدها بدقيقتين انفرد يوسف سالم بمرمى الضيوف ومرر الكرة تجاه زميله يوسف داود ليضعها في الشباك دون معاناة؛ ليتمم به فوز فريقه الكبير برباعية نظيفة.

وبهذا الفوز انفرد شباب جباليا بصدارة البطولة برصيد (29) نقطة, فيما تجمد رصيد الاستقلال عند (21) نقطة بالمركز الثامن.

خدمات جباليا + الزيتون

وفي اللقاء الآخر، اقتنص خدمات جباليا فوزًا مهمًا على مضيفه الزيتون بهدف نظيف في المباراة التي جمعتهما على ملعب التفاح، ليرفع رصيده إلى (25) في المركز الثالث مشتركًا مع خدمات المغازي, فيما تجمد رصيد الزيتون عند النقطة (24) في المركز الرابع.

ويدين خدمات جباليا بالفوز للاعب أحمد حنيف الذي سجل الهدف الوحيد في الدقيقة (41).

جاءت المباراة قوية من كلا الفريقين مع أفضلية للزيتون الذي تناقل لاعبوه الكرة بشكل جيد ولكن دون فاعلية، وفي الدقيقة (29) سدد ياسر الغول كرة قوية علت العارضة بقليل.

ومع الضغط المتواصل من لاعبي الزيتون استغل أحمد حنيف لاعب خدمات جباليا هفوة دفاع الزيتون، حين استقبل كرة عرضية من زميله عبد الرحمن حمد ليسكنها في الشباك, مدونًا الهدف الأول لفريقه، لينتهي الشوط الأول على هذا الحال.

ومع بداية الشوط الثاني تواصل ضغط الزيتون على خدمات جباليا دون أي خطورة تذكر, وفي الدقيقة (79) سدد محمد الظاظا كرة ثابتة في أحضان نضال أبو فول حارس خدمات جباليا، وبعدها لم يستغل لاعبو الخدمات المرتدات التي سمحت لهم بالتسجيل مع مواصلة إهدار الفرص من قبل لاعبي الزيتون؛ لتنتهي المباراة على هذا الشكل.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني