فيس كورة > أخبار

الأولمبية تكرم وفد ألعاب القوى المشارك في مارثون فلسطين الدولي الثالث

  •  حجم الخط  

الأولمبية تكرم وفد ألعاب القوى المشارك في مارثون فلسطين الدولي الثالث

غزة/سماح أحمد (فيس كووورة) 31/3/2015 - كرمت اللجنة الأولمبية وفد اتحاد ألعاب القوى للمحافظات الجنوبية المشارك في مارثون فلسطين الدولي الثالث الذي انطلق الجمعة الماضية في مدينة بيت لحم، بعد حرمان من المشاركة خلال السنتين الماضيتين، وكان الوفد قد انطلق إلى بيت لحم عبر معبر بيت حانون بعد المشاركة في مارثون "القدس عربية" الذي أُقيم في غزة.

وظهر العداؤون المغادرون من غزة إلى الضفة الغربية بشكل بارز من خلال حصدهم مراكزاً متقدمة، حيث توج العداء نادر المصري من قطاع غزة بلقب البطولة عن فئة 42 كلم وهي الأعلى في المسابقة.

كما تصدر متسابقو غزة الماراثون عن فئة 21 كلم، حيث حل المتسابق يوسف فرج عبيد من بيت حانون في المركز الأول، وعمر عبد العاطي أبو سعيد من غزة ثانيًا.

فيما جاء مارسيل زياد أبو شدق من بيت لاهيا ثانيًا، وحل المتسابق محمود أبو سبيتان من غزة في المركز الثالث عن فئة 10 كلم.

وقال نادر المصري بطل المارثون :" لقد شاركنا في مارثون القدس عربية في غزة ومن ثم توجهنا للمشاركة في مارثون فلسطين الدولي في بيت لحم، بعد أن فقدنا الأمل بالمشاركة كون أن التصاريح اللازمة لم تصل إلا قبل يوم من انطلاق المارثون، وعلى الرغم من صعوبة الظروف حيث احتجنا الى اربعة ساعات لمغادرة معبر بيت حانون وساعتان في الطريق، الأمر الذي أدى إلى وصولنا مساء الخميس، فلم يكن لدينا الوقت الكافي لمعرفة طريق المارثون ولا حتى للإحماء كون المارثون انطلق صباح الجمعة، وعلى الرغم من ذلك كنا موفقين بالسباق إلا أن الصعوبات لم تفارقنا حيث أننا اجتزت 10 كلم من المرتفعات من أصل مسافة بلغت 42كلم، ونحن هنا في غزة كمدينة ساحلية اعتدنا الجري على طرق مستوية، ولكن الفوز والفرحة على وجوه أهالي بيت لحم أنستنا كل ما واجهناه من صعوبات"

كما وقال د.نادر حلاوة رئيس اتحاد ألعاب القوى: "نحن سعداء بالمشاركة في مارثون فلسطين الدولي الثالث بعد حرمان من المشاركة على مدار العامين الماضيين، فقمنا بالاتحاد في غزة بخطوة استباقية نظمنا خلالها مارثون (القدس عربية) يوم الخميس شارك فيه ما يقارب أربعة آلالاف مشارك".

وأضاف حلاوة: "من ضمن الأسباب التي مكنتنا من المشاركة هي الدعوة القضائية التي رفعها الاتحاد على الاتحاد الاسرائيلي ضد الانتهاكات بحق اللاعبين الفلسطينيين وحرمانهم من المشاركة في البطولات التي تقام في المحافظات الشمالية، حيث صدر ستة وخمسون تصريح للاعين ولاعبات واداريين ومشاركين آخرين من مؤسسات محلية شاركت تحت جناح الاتحاد الفلسطيني لألعاب القوى، وتكللت مشاركتنا بالنجاح الملحوظ الذي نهديه لأهالي الأسرى والشهداء في القطاع الذي يواجه العدوان الصهيوني المستمر".

وأكد د.حلاوة على أحقية رياضي فلسطين على المشاركة في كافة البطولات المحلية والدولية كوحدة واحدة، حيث كان شعار المارثون (حرية الحركة) وهذا ما تم ترجمته على أرض الواقع من خلال وصولنا لمدينة السلام – بيت لحم وشاركنا وحصدنا المراكز الأولى في السباق على الرغم من الاجهاد الكبير الذي مر به العداؤون من غزة في طريق الوصول.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني