فيس كورة > أخبار

الرجوب يدعو السعودية لدراسة التفاصيل قبل اتخاذ أي قرار

  •  حجم الخط  

متحدثاً عن أهمية لعب المنتخب السعودي في فلسطين

الرجوب يدعو السعودية لدراسة التفاصيل قبل اتخاذ أي قرار

الرياض/دائرة الإعلام بالاتحاد – 27/4/2015 - قال اللواء جبريل الرجوب، رئيس الاتحاد الوطني الفلسطيني لكرة القدم، إن فلسطين ناضلت من اجل تأمين المعلب البيتي على ارضها، مشدداً على انه لن يقبل ولا باي شكل من الاشكال التنازل عن ذلك الانجاز اطلاقاً.

جاء حديث الرجوب على هامش لقائه بالامير تركي بن خالد، رئيس الاتحاد العربي لكرة القدم، والاستاذ احمد عيد الحربي، رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم، في الرياض اليوم الاحد، بحضور سفير دولة فلسطين، بسام الاغا، ومديرة العلاقات الدولية سوزان شلبي.

واشار الرجوب الى اهمية العلاقة التاريخية التي تربط فلسطين بالمملكة العربية السعودية، موجها التحية الى الاتحاد السعودي لكرة القدم، الذي يحظى باهتمام واحترام الاسرة العربية بشكل عام والاسرة الفلسطينية بشكل خاص.

وقال الرجوب ان قرعة التصفيات المونديالية اوقعت الاخضر السعودي الى جانب الفدائي، مشيرا الى انه يعتز بموقف المملكة الداعي الى محاربة التطبيع مع الاحتلال، ممع تأكيده على  ضرورة  وجود فهم صحيح لآليات الدخول والخروج الى دولة فلسطين، دون اية اختام اسرائيلية على اية وثائق رسمية".

وتابع: انا غيور على هذه البلد وعلى كرامتها وسمعتها والتزامها العربي والاسلامي مثلي مثل اكثر سعودي غيرة على هذه المملكة لأسباب وطنية تاريخية وهو التزامها منذ الملك المؤسس الى الان بان الدولة الفلسطينية هي عنصر واجب الوجود في معادلة الصراع العربي الاسرائيلي".

وأكد الرجوب على ان اقامة اللقاء بين فلسطين والسعودية على ارض فلسطين هو رسالة قوية لتعزيز اسباب صمود الفلسطينيين ليس لها علاقة بالاحتلال، مشيرا الى ان دخول الفريق سيتم بقوة الفيفا وبالتنسيق مع السلطة الوطنية الفلسطينية دون اية احتكاك بالاحتلال.

واضاف " الذي لا يريد للمنتخب السعودي ان يدخل فلسطين هو الاحتلال الاسرائيلي واعوانه لذلك آن الأوان لتشكيل الوعي الوطني السعودي بفهم له علاقة بالواقع لان الفلسطينيين هم تحت الاسر وزيارة السجين لا تعني التطبيع مع السجان".

واعرب الرجوب عن امله في ان تشهد فلسطين زحف سعودي من اجل اقامة اللقاء على استاد الشهيد فيصل الحسيني على ارض القدس في 11 يونيو القادم، وسط الجماهير والحماية الفلسطينية، من أجل معاينة ما يتعرض له الشعب الفلسطيني من ارهاب رسمي اسرائيلي، الى جانب اصراره وعملقته في الصبر والتصدي لكل تلك المحاولات لطمسه وطمس معالمه العربية الشامخة.

وقال :"ادعو السعوديين لدراسة التفاصيل قبل اتخاذ قرار مبني على وعي غير صحيح وغير دقيق فيه ظلم لفلسطين وقضيتها وشعبها والانتماء الفلسطيني لكرامة السعودية هو نفس الانتماء لكرامة فلسطين والفلسطينيين".




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني