فيس كورة > أخبار

مانشستر يونايتد يتلقى الهزيمة ثالثة على التوالي

  •  حجم الخط  

مانشستر يونايتد يتلقى الهزيمة ثالثة على التوالي

لندن/وكالات – 2/5/2015 - خسر مانشستر يونايتد للمباراة الثالثة على التوالي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بعدما هزمه ضيفه وست بروميتش ألبيون 1-صفر اليوم السبت.

وتبدد التفاؤل الذي ساد في يونايتد بعد ثلاثة انتصارات متتالية على توتنهام هوتسبير وليفربول ومانشستر سيتي في أعقاب ثلاث هزائم متوالية أمام تشيلسي وإيفرتون والآن وست بروميتش لتصبح آمال يونايتد في إنهاء الموسم بالمركز الرابع في مهب الريح.

وقال لويس فان جال مدرب يونايتد لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) "كنا نعرف أنهم سيضعون جميع لاعبيهم أمام المرمى.. علينا التعامل مع هذا.

"في الشوط الثاني كانت لدينا فرص كافية وتعين علينا إنهاؤها. الآن هذه ثالث هزيمة يجب أن نحذر من ذلك."

وهيمن يونايتد على اللعب أمام وست بروميتش لكن بلا خطورة وبقي الفريق في المركز الرابع بفارق أربع نقاط أمام ليفربول صاحب المركز الخامس قبل ثلاث جولات من النهاية.

وتصدر تشيلسي الترتيب وبوسعه نيل اللقب للمرة الأولى منذ 2010 لو حقق الفوز على كريستال بالاس غدا الأحد.

ويحتل مانشستر سيتي المركز الثاني برصيد 67 نقطة بفارق الأهداف أمام أرسنال لكن سيتي لعب مباراة أكثر. ويملك يونايتد 65 نقطة في المركز الرابع.

وأحرز وست بروميتش هدفه عن طريق كريس برانت من ركلة حرة في الدقيقة 63.

وقبل ذلك أصبحت آمال بيرنلي وكوينز بارك رينجرز في النجاة من الهبوط في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم في مهب الريح بعدما خسر كل مباراته وسارت نتائج أخرى في غير صالحهما ليبقيا في مؤخرة الترتيب.

وبهدف من ركلة جزاء في الشوط الأول خسر بيرنلي أمام وست هام يونايتد بعدما طرد لاعبه مايكل داف بعد تسببه في ركلة الجزاء. وهذه هي الخاسرة التاسعة عشرة لبيرنلي في الدوري الممتاز هذا الموسم.

وبهزيمته يتأخر بيرنلي في ذيل الترتيب بثماني نقاط وراء ليستر سيتي صاحب المركز السابع عشر ويحتاج لثلاثة انتصارات في الجولات الثلاث المتبقية ولمساعدة فرق أخرى ليتجب عودة سريعة للدرجة الثانية.

كما سيواجه كوينز بارك رينجرز الذي يتقدم على بيرنلي بنقطة واحدة وبمركز واحد مهمة صعبة بدوره للبقاء في دوري الأضواء بعدما هزمه مضيفه ليفربول 2-1 بفضل هدفي فيليبي كوتينيو وستيفن جيرارد.

وحقق ليستر المنتفض انتصاره الخامس في آخر ست مباريات بالدوري بفضل ثنائية من ليوناردو أولوا ليفوز 3-صفر على نيوكاسل يونايتد.

وتقدم سندرلاند الذي يحتل المركز الثامن عشر ويملك مباراة مؤجلة ليصبح على بعد نقطة واحدة من ليستر بعد انتصار احتاجه بشدة 2-1 على ساوثامبتون. وأحرز خوردي جوميز هدفي سندرلاند.

وأحرز كريستيان بنتيكي هدفين وأضاف توم كليفرلي هدفا آخر ليفوز أستون فيلا 3-2 على ضيفه إيفرتون بينما واصل سوانزي سيتي موسمه الجيد بالفوز 2-صفر على ستوك سيتي الذي يحتل مثله مركزا في وسط الترتيب.

ووضع الأرجنتيني أولوا فريقه في المقدمة في الدقيقة الأولى ثم أضاف الهدف الثالث من ركلة جزاء احتسبت بسبب خطأ ضد زميله مارتشين فاسيلفسكي في الدقيقة 48 بعد أن أحرز زميله ويس مورجان الهدف الثاني في الدقيقة 17.

وزادت متاعب نيوكاسل بطرد لاعبه مايك وليامسون في الدقيقة 62 لحصوله على الإنذار الثاني قبل أن يفقد الفريق جهود داريل يانمات الذي طرد بدوره في الوقت المحتسب بدل الضائع.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني