فيس كورة > أخبار

الفدائي يفتتح معسكره الداخلي استعداداً للتصفيات كأس العالم

  •  حجم الخط  

الفدائي يفتتح معسكره الداخلي استعداداً للتصفيات كأس العالم

البيرة/دائرة الاعلام بالاتحاد – 5/5/2015 - افتتح منتخبنا الوطني الاول لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، معسكره التدريبي الأول قبل دخوله فترة الاعداد النهائي لدخول التصفيات المشتركة لكأس العالم 2018 في روسيا وكأس آسيا 2019 في الإمارات والتي ستنطلق أوائل حزيران/يونيو المقبل.

وعلى استاد البيرة الدولي اجرى الفريق اولى تدريباته بحضور اللواء جبريل الرجوب، رئيس الاتحاد الوطني الفلسطيني لكرة القدم، والسيد توكيو سيكسوالي، رئيس منظمة غلوبال ووتش الدولية لمكافحة العنصرية والتمييز، وسفير جنوب افريقيا لدى فلسطين، ملونجسي مكاليما، ووفد من الاتحاد الدولي لكرة القدم.

وحرص رئيس المنظمة الدولية لمكافحة العنصرية والتمييز، على مشاركة اللاعبين بداية التمرينات وتناول اطراف الحديث معهم عن حال الكرة الفلسطينية، مشيرا الى ان زيارته تستهدف الوقوف على حال الكرة في فلسطين والمعيقات التي تمنع اللاعبين من ممارسة حقهم في ممارسة اللعبة دون قيود.

واضاف سيكسوالي أنه والفريق المرافق له سيطلعون على كافة المعيقات التي يتعرض لها الرياضي في فلسطين وسيعملون من خلال كل المنظمات الدولية على فضح تلك الجرائم التي تخالف القوانين والمواثيق الرياضية الدولية.

ودعا سيكسوالي اللاعبين الى بذل قصارى جهودهم بالرغم من كل الظروف المعقة واثبات قدرتهم وارادتهم على اللعب من أجل تحقيق الانجاز لفلسطين، معربا عن امله ان يوفق الفريق بالتأهل الى كأس العالم في 2018.

وقال :"ساكون دائما الى جانبكم من اجل القضاء على العنصرية والتمييز الذي تواجهونه... انا مثلكم عانيت من العنصرية وتعرضت للاسر اكثر من 15 عاما في سجون الظلم".

من جهته قدم اللواء الرجوب للضيف عرضا عن ما واجهته المنتخبات الوطنية من جرائم اقترفها الاحتلال بحق اللاعبين ومنع حركتهم وتنقلهم من والى ارض الوطن، مشيرا الى قيام الاحتلال باعتقال عدد من اللاعبين واطلاق النار على عدد اخر وغيرها من المعيقات التي يقترفها دون اي مبرر.

وأكد الرجوب أن كل تلك الجرائم العنجهية تتطلب تاكتف عالمي من اجل محاربة ذلك الكيان النازي، وتعريضه للمساءلة وتعليق عضويته في الاتحادات الدولية لحبن انصياعه للقوانين والانظمة العالمية.

واشار الرجوب الى اهمية المرحلة القادمة بالنسبة للاعبي الفدائي، مؤكدا ان تلك الفترة تتطلب انصياع تام لتعليمات الجهاز الفني من أجل الوصول الى اداء يشرف الكرة الفلسطينية في المرحلة المقبلة، والوصول الى كافة المنافسات الدولية الرسمية.

وكانت سوزان شلبي، مديرة العلاقات الدولية بالاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، قد التقت بالوفد الضيف، وقدمت لهم شرحا مفصلا عن المعيقات التي تواجه الكرة الفلسطينية، تضمنت عرض فيلم وثائقي يحتوي على كافة الجرائم التي اقترفها الاحتلال بحق الاسرة الرياضية في الوطن.

وقال عبد الناصر بركات المدير الفني للمنتخب الوطني، إن 18 لاعبا انضموا لتدريبات الفريق التي ستستمر حتى 14 من الشهر الحالي قبل الدخول في معسكر خارجي، سينضم فيه  باقي اللاعبين من اندية واد النيص واهلي الخليل وبلاطة والمحترفين، الذي تشهد الفترة الحالية ارتباطاتهم في مسابقة كأس فلسطين وتصفيات كاس الاتحاد الاسيوي وغيرها، مشيرا الى أن 28 لاعبا سينضمون خلال الفترة القليلة القادمة للمعسكر الذي يقام في اكاديمة جوزيف بلاتر.

وأكد بركات ان التدريبات الحالية التي يقوم بها الجهاز الفني ستسهدف الوقوف على جاهزية اللاعبين على المستوى الفني والبدني، بالاضافة الى الوقوف على الخطة التكتيكية المناسبة التي سينتهجها الفدائي خلال الفترة المقبلة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني