فيس كورة > أخبار

اللجنة التحضيرية لدورة الألعاب العربية للسيدات تجتمع في الشارقة

  •  حجم الخط  

مساعي لمشاركة الفارسة الفلسطينية هلا

اللجنة التحضيرية لدورة الألعاب العربية للسيدات تجتمع في الشارقة

المغرب/حنان الشفاع – 15/5/2015 - عقدت لجنة المتابعة الفنية لدورة الألعاب للأندية العربية للسيدات التي تستضيفها إمارة الشارقة في فبراير 2016، اجتماعها الأول بنادي سيدات الشارقة، وترأس الاجتماع الدكتور إبراهيم السكار عضو المكتب التنفيذي لرابطة رواد الرياضة العربية، و رئيس لجنة المتابعة الفنية لدورة الشارقة.

وقد تم خلال الإجتماع استعراض أهم الإنجازات التي تحققت، خلال النسخة الماضية، مع مناقشة مختلف الملاحظات التي تم رصدها، وذلك بهدف تطوير عمل اللجنة خلال الدورة المقبلة.

وفي سياق متصل أكدت ندا عسكر النقبي مديرة الدورة في تصريح خصت به الموقع من خلال ملتقى الإعلاميات العربيات، إلتزام الدورة بالمعايير المتفق عليها عالمياً في تنظيم مثل هذه الدورات، مع تطبيقها بشكل دقيق بما يساهم في الرفع من المستوى الفني والتنظيمي للدورة، التي غايتها الأساسية الإرتقاء بالرياضة النسوية في المنطقة العربية، مع إبراز دور المرأة الفعال في كافة المجالات، وخاصة في المجال الرياضي إذا ما تم توفير المناخ المناسب لها للإبداع.

وتمنت ندا عسكر التي تتابع باهتمام كبير الرياضة المغربية، مشاركة المغرب في النسخة الثالثة، وأن لا تغيب مجددا سيداته على غرار النسخة الثانية، على إعتبار أن وجود المغرب الذي يتوفر على طاقات رياضية مهمة جلبت للعرب المعدن النفيس، سوف يضفي على الدورة نكهة خاصة ويرفع من وتيرة التنافس.

وأضافت أن اللجنة المنظمة ستبذل جهدا مضاعفا خلال الفترة المقبلة، بحيث عملت على تسريع وتيرة العمل بما يساهم في إخراج دورة الألعاب للأندية العربية للسيدات بشكل يليق بمكانة دولة الإمارات العربية المتحدة وإمارة الشارقة، التي نجحت في تنظيم التظاهرات الرياضية العربية والعالمية، مشيراً إلى أنه سيتم عقد إجتماع دوري كل أسبوعين لأعضاء لجنة المتابعة الفنية وممثلي الأندية المشاركة بنادي سيدات الشارقة.

ومن جهة أخرى يتوقع أن تشهد الدورة الثالثة للبطولة مشاركة كبيرة، خاصة وأن الدورة السابقة عرفت مشاركة 13 دولة، وغاب عنها المغرب، وإن مثلته البطلة العالمية نزهة بدوان كضيفة بارزة.

وستتنافس المشاركات في ثماني رياضات هي كرة السلة و كرة الطائرة في الألعاب الجماعية، وكرة الطاولة والمبارزة والقوس والسهم والرماية وألعاب القوى في الألعاب الفردية، هذا وستشهد الدورة الثالثة، كما انفردنا بذلك من خلال تصريح حصري سابق لندى عسكر النقبي مديرة الدورة، اضافة رياضة الفروسية، ويتوخى المهتمون أن تمنح اللجنة المنظمة الفرصة للفارسة الفلسطينية الصغيرة هلا التي تسعى إلى العالمية.





 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني