فيس كورة > أخبار

قائد الشجاعية ورفاقه في طابور البطولة

  •  حجم الخط  

قائد الشجاعية ورفاقه في طابور البطولة

غزة/سماح أحمد (فيس كووورة) 15/5/2015 – حظي إياد دويمة قائد فريق الشجاعية بطل الدوري ورفاقه اللاعبين باستقبال الأبطال كما يحدث في ملاعب العالم، وذلك عندما اصطف لاعبو الشاطئ صفين ليصفقوا للفريق البطل وهو يدخل الملعب قبل بدء المباراة، وهو ما اعتدنا مشاهدته في الدوريات العالمية عندما يضن الفريق البطل لقبه في المباراة التي تلي حصوله على اللقب.

من جهة أخرى، ابتسم إياد دويمة أخيراً، وهو الذي لم ترصده الكاميرات من قبل مبتسماً، فقد كست ملامح وجهه التركيز والعصبية، أثناء المباريات، فهو الذي يحمل مسئولية توجيه اللاعبين للهجوم داخل المستطيل الأخضر، والدفاع عن الشباك نظيفة من الأهداف قدر الامكان.

هذه المرة بوجه باسم وعيون براقة أهدى دويمة بطولة الدوري لأهالي الحي الذين ضحوا وعانوا طوال أيام العدوان على غزة، والذين عاشوا (51) يوماً من المعاناة والهجرة والدمار وقدموا أبناءهم شهداء وجرحى.

وقال كابتن دويمة :"بالتأكيد بطولة الدوري، وهذا الفوز الغالي هو محاولة لمسح الحزن ورسم البسمة على وجوه أهالي حي الشجاعية، وهي مكافأة لأمهاتنا وزوجاتنا وأبنائنا، الذين ابتعدنا عنهم فترات اللعب والتدريب وكانوا الداعمين لنا".

وأكد دويمة على غلاوة ما يعيشه من شعور في هذه اللحظات، فأي لاعب يتمنى أن يعيش هذه اللحظة ويختبر احساسها، فهذا الفوز لا يستطيع كل اللاعبين احرازه إلا إذا اجتهدوا وقاتلوا في الميدان لإحراز البطولات، وهو يحتاج الى جهد ومشوار طويل، وكل لاعب يتمنى أن يسجل لقب البطولة في تاريخه الرياضي.

وأضاف دويمة: "الحمد لله استطعنا بعد 39 عام من التتويج باللقب والحصول على أول بطولة دوري في تاريخ النادي، وبهذا الفريق الذي يضم أفضل اللاعبين بطولة الكأس باتت قريبة من أيدينا، وسنزف الفرحة من جديد لأهالي الشجاعية، والعمل على الحفاظ على اللقب الموسم القادم".




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني