فيس كورة > أخبار

شباب جباليا يعود للممتازة والقادسية والحوانين يحرمون الأهلي والزيتون

  •  حجم الخط  

في ختام منافسات دوري الدرجة الأولى

شباب جباليا يعود إلى الدرجة الممتازة على الطريق السريع

القادسية والحوانين يحجبان شمس الصعود عن الأهلي والزيتون  

غزة/ علاء شمالي:

عاد فريق شباب جباليا للدرجة الممتازة سريعاً بتصدره جدول ترتيب الدرجة الأولى بفوز جديد على خدمات جباليا بأربعة أهداف مقابل هدف فيما أطاح فريق القادسية بآخر آمال الأهلي بعودته للدرجة الممتازة بهزيمته بهدفين مقابل هدف، وتحولت أفراح الزيتون المؤقتة إلى أحزان بعد تسجيل المغازي هدف في مرمى بيت حانون رجّح الكفة بصعودهم بدلاً من الزيتون الذي حقق فوزاً على الجلاء بثلاثية مقابل هدفين.

شباب جباليا (1/2) خدمات جباليا

في المباراة الأولى التي أقيمت على ملعب بيت لاهيا لم يجد شباب جباليا صعوبة في تحقيق نتيجة تؤهله رسمياً لدوري الكبار حيث زيَّن الهداف يوسف سالم صعود فريقه للدرجة الممتازة بـ"هاتريك" سجله في الدقائق (24+55+78) وأسامة نوفل (42)، بينما سجل هدف خدمات جباليا سليم أبو جاسر (43)، ليعلن شباب جباليا عن عودته للدرجة الممتازة سريعاً بعدما هبط منها العام الماضي برصيد (43) نقطة.

وجاء عودة شباب جباليا إلى الدرجة الممتاز بسرعة لم سيبق إليها سوى فريق الهلال قبل موسمين، حيث تمكن قائده خالد كويك من تحقيق حلم الشمال في استعادة مقعده في الدرجة الممتازة وهو ما تحقق منذ بداية البطولة وحتى نهايتها على الرغم من مرور الفريق في كبوات في مرحلة الإياب.

الأهلي (1/2) القادسية

وفي المباراة الثانية أطاح القادسية بآخر آمال الأهلي بعودته للدرجة الممتازة بهزيمة جديدة بهدفين مقابل هدف في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب اليرموك.

سجل للقادسية، عبد اللطيف عليان (25) ومحمد الشيخ يوسف (79) بالخطأ في مرماه، بينما سجل هدف الأهلي الوحيد، أحمد بركة (95)، ليرفع القادسية رصيده إلى (38) نقطة في المركز الرابع، بينما تراجع الأهلي للمركز الخامس برصيد (37) نقطة.

قوة هجوم الأهلي في البداية واندفاعه نحو الأمام بغية تسجيل هدف مبكر أرغم القادسية على إغلاق المساحات الدفاعية جيداً واللعب على الهجمات المرتدة التي نجح فيها القادسية بتسجيل هدف أول عقّد المهمة على الأهلي الذي لم يستطع أن يهز شباك الضيوف رغم عديد الهجمات التي بعضها افتقد للدقة الحقيقية في تسرع واضح من اللاعبين وعدم تركيز في التعامل مع دفاعات القادسية.

في الشوط الثاني لم يختلف كثيراً في أداء الفريقين فهاجم الأهلي من أجل تعديل النتيجة وبقي القادسية في مناطقه الخلفية واعتماده على الهجمات المرتدة التي ربما كان بعضها أخطر من كم كبير من فرص الأهلي التي افتقدت للخطورة قبل أن يتمكن القادسية من التعزيز بهدف ثاني من خطأ ذاتي قبل أن يقلص أحمد بركة النتيجة بهدف للأهلي لم يسعف الأهلي بتدارك موقفه سوى مكوثه في الدرجة الأولى موسماً آخر.

أدار اللقاء تحكيمياً: محمود أبو مصطفى وساعده على الخطوط، محمد الغول وأمجد لقان، وفايز عمران حكماً رابعاً.

الزيتون (3/2) الجلاء

غزة/مؤمن حمد:

وعلى ملعب التفاح، فقد الزيتون أحلامه بالصعود للدرجة الممتازة رغم تحويله لتأخره أمام الجلاء بهدفين نظيفين إلى فوز بالثلاثة، حيث كانت خسارة الأهلي سبباً في عدم احتفاظه بالأمل من خلال دورة ثلاثية مُجمعة.

سجل للزيتون ياسر الغول (60+61) وأحمد أبو العطا (85) بينما سجل للجلاء خضر السالمي (8) ومحمد عبيد (44).

تحليل مختصر

شهدت المباراة حضور جماهيري غفير لنادي الزيتون الذي آزر فريقه حتى آخر دقيقة ومتلأت الفرحة المكان بعد صافرة الحكم للإعلان عن نهاية المباراة ولكن سرعان ما تبخرت هذه الفرحة بعد سماع أخبار غير سارة من ملعب بيت حانون، تمثلت في فوز خدمات المغازي على بيت حانون، بعدما تم التأكد من خسارة الأهلي.

أدار اللقاء تحكيمياً : سامح القصاص و محمود الصواف و محمود أبو حصيرة و محمد أبو شهلا .




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني