فيس كورة > أخبار

مدربو رفح نجحوا فيما فشلت فيه أنديتهم

  •  حجم الخط  

مدربو رفح نجحوا فيما فشلت فيه أنديتهم

غزة/سماح أحمد (فيس كووورة) 23/5/2015 - بطل دوري الدرجة الممتازة للموسم الماضي، صارع هذا الموسم للبقاء في دوري الأضواء، وعلى يُعد مباراة واحدة من نهاية الدوري يقبع شباب رفح في المركز التاسع برصيد 24 نقطة، وهو الذي قدم موسماً يُعد الأسوأ في تاريخه، فقد فاز بسبعة لقاءات وتعادل في ثلاثة، بينما خسر أحد عشرة مباراة، ولم يتمكن لاعبيه من تسجيل أكثر من 17 هدفاً بينما تلقت شباكه 24 هدف.

خالد أبو كويك ابن شباب رفح لاعباً ومدرباً في السابق، صعد بشباب جباليا للدرجة الممتازة، بعدما احتل قمة جدول ترتيب البطولة برصيد 43 نقطة ومثلها من الأهداف.

الفوز بلقب الدوري جاء بعد أن أثبت كويك أن فريقه الأقوى هجوماً بتسجيله 43 هدفاً يواقع هدفين في كل مباراة، فيما جاء ضمن مجموع خمس فرق كأقوى خط دفاع من خلال تعرض شباك فريقه لـ21 هدفاً بواقع هدف في كل مباراة.

على صعيد آخر، لم يقدم خدمات رفح بطل دوري الدرجة الممتازة في آخر نسختين، من تقديم أداء كروي يليق باسمه في الموسم الحالي، حيث يحتل حتى اللحظة المركز السابع برصيد 28 نقطة من فوز بثمانية لقاءات، وخسارة تسعة بينما كان التعادل من نصيب أربعة مباريات، مسجلاً 29 هدفاً وتلقت شباكه 23 هدف.

نادر النمس ابن الأخضر الرفحي نجح في قيادة خدمات المغازي للصعود للدرجة الممتازة، بعد أن حصل معهم على بطاقة التأهل الثانية برصيد 40 نقطة، و35 هدف.

فكيف استطاع أبناء رفح منفردين كمدربين بالصعود بفرقهم لدوري الأضواء، بينما فشلوا مجتمعين كأندية بطولات (شباب رفح–خدمات رفح) من الحفاظ على تاريخهما، وصارعوا من أجل البقاء في الدرجة الممتازة، بنتائج تفوقت عليهم بها أندية لم تقترب يوماً من التتويج.

فهل يعود أبو كويك والنمس لنادييهما الأم، أم سيواصلان المشوار مع (شباب جباليا وخدمات المغازي) ولكن هذه المرة في الدرجة الممتازة..!




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني