فيس كورة > أخبار

أبطال الدوري والدمار يغازلون كأس غزة

  •  حجم الخط  

أبطال الدوري والدمار يغازلون كأس غزة

غزة/نغم سلمان (فيس كووورة) 28/5/2015 - داخل المستطيل الأخضر  دائما ما توجد الكرة فهي حُلة المستطيل والجوهرة الثمينة للصراع بهدوء وتارة أخري بقوة يرددون ضربات الكرة لعلها تصيب شباك أحد الفريقين فالمباراة ممتعة من نوعها لفريق حصل علي لقب الدوري وصعبة لفريق بالمرتبة التاسعة .

فريق الشجاعية أظهر شجاعته بكل روح رياضية فهو يلقي الضربات نحو الكرة بكل ثقة وذلك لأنه حقق انتصاراً كبيراً فهو يلعب من أجل الجمع بين بطولتي الدوري والكأس معاً في موسم واحد، مما أعطي دفعة قوية للاعبين من مؤازرة جماهيرهم الوفية المخلصة لهم فلا تبدأ مباراة الا بوجودهم فهم زينة الملاعب عدا عن الهتافات والتشجيعات ليبثوا روح القوة في فريقهم يلقون الألعاب النارية يطلقونها في الملاعب يمزجون أصوات وأهازيج الفرحة بأصوات ألعابهم النارية مع كل هدف تسمع ألحان وأنغام  معزوفة موسيقية جميلة كأنك تسمعها لأول مرة، أحداث دراماتيكية مشتعلة يعيشها الفريقين داخل المستطيل الأخضر الذي يحتضن اللاعبين .

الشجاعية الحاصل علي لقب الدوري ما زال مستمر في تحقيق الأهداف والانتصارات ثلاثة أهداف كانت من نصيب أقدام اللاعب حربي السويركي الذي أحرز الهدف الأول حتي بدأت أصوات الفرحة تشعل أرض المدرجات موصولة هذه الفرحة بفرحة أكبر يحققها اللاعب الشجاعي علاء عطية بهدف ثاني، أما الهدف الثالث والأخير باعتباره الهدف الأقوي والأخطر الذي أحرزه اللاعب سامح هتهت فهو بمثابة هدف عالمي اخترق شباك الشاطئ ما أن أحدث دربكة قوية في أرض الملعب فهو هدف جاء في الدقائق الأخيرة.

مباراة شارفت علي الانتهاء وحين وصول المباراة لذروتها الأخيرة الفريق الأزرق لم يحقق أي من الأهداف فكان أدائه ضعيف طيلة المباراة نظراً للضغط الواقع عليهم من الجماهير فهم بحالة استنفار قصوي يريدون تحقيق ولو هدف واحد ليحقق الفوز علي بطل الدوري مما جعل الأمور أكثر صعوبة فكل شخص يحاول بكل ما لديه من امكانيات ولكن تحقيق الفوز لم يكن لصالح الفريق الأزرق، فالشجاعية تألق بشكل كبير وكان عصياً علي الانكسار.

بذلوا قصاري جهودهم بمساعدة جهازهم الاداري الذي لم يتوان للحظة واحدة عن إلقاء التعليمات فهم يملكون فريق متمكن وهذا ما جعل الفريق أكثر تماسكاً وتعاوناً حتي تمكنوا من تحقيق الفوز وتسجيل الأهداف بطريقة رائعة من نوعها .

إداري فريق الشجاعية، نهاد الجدي، عبر عن فرحته بالفوز وقال ما نطمح له هو تحقيق الثنائية لنجمع بين الدوري والكاس، وأضاف أن أداء الفريق في الشوط الأول كان أفضل من شوط اللقاء الثاني وأن اللاعبين أضاعوا العديد من الكرات التي كادت أن تصبح هدفاً لكنهم لم يتمكنوا من تحقيق أهداف أكثر هناك أهداف كانت بحاجة الي هداف هذا العام يسار الصباحين لكن الصباحين لم يكن من اللاعبين الأساسين لكنه كان في قائمة الاحتياط ودخل في الدقائق الأخيرة من الشوط الثاني وذلك لأنه يعاني من اصابة في عينه ولم يحضر اللقاء منذ بدايته خوفاً علي وضعه الصحي.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني