فيس كورة > أخبار

الرغبة في إسعاد الجماهير سر التصدي لركلات الترجيح

  •  حجم الخط  

الرغبة في إسعاد الجماهير سر التصدي لركلات الترجيح

غزة/سماح أحمد(فيس كوورة) 2/6/2015 -  مرة أخرى أثبت عطايا جودة أنه الحارس الأمين لشباك خدمات رفح، فهو اللذ حافظ على شباكه نظيفة في أخر لقاءين ضمن بطولة كأس الشهيد عاهد زقوت، أمام الصداقة واتحاد خانيونس، ليسلم دفة القيادة لأحمد ضهير الذي تولى التصدي لركلات الترجيح، بعد ان انتهت المباراة بالتعادل السلبي.

وكان ضهير نجم اللقاء بامتياز بعد أن تمكن من التصدي لثلاث ركلات من أصل أربعة، أمام نجوم اتحاد خانيونس (حازم الغلبان، ابراهيم النجار، وهيثم النجار) فيما تمكن طارق العايدي من تسجيل الهدف الوحيد.

وكان مدربي الفريقين قد طلبا من حراسهما البدلاء بداية الاحماء من منتصف الشوط الثاني، وكأنهما أيقنا أن ركلات الترجيح هي التي ستحدد الفريق الذي سيقابل اتحاد الشجاعية.

ومباشرة مع صافرة النهاية، اندفع لاعبو الخدمات وجماهيرهم باتجاه ضهير، حاملينه على أكفهم  دافعين به باتجاه السماء، وهو الذي صعد بهم لنهائي الكأس.

(فيس كووورة) التقى أحمد ضهير فقال: "الفضل لله فيما قدمت، ودائماً كنت أُطالب اللاعبين بعدم التوتر إذا وصلنا لمرحلة ركلات الترجيح، وأدعوهم للعب باطمئنان وهدوء، والحمد لله غالباً من كنت أتوفق بالتصدي للكرة في مباريات حاسمة، وهنا تقع المسؤولية على حارس المرمى بعدما أدى اللاعبين ما عليهم أثناء المباراة، وقد وقع على عاتقي اسعاد الجماهير وادخال الفرحة على قلوبهم، فقد أضعنا الدوري من يدينا بكل سهولة فكان لابد من التعويض في الكأس".

وأضاف ضهير :"العام الماضي كنا متقدمين في النهائي بهدفين نظيفين وتعادلنا في الدقائق الأخيرة، ولكنني استطعت إعادة الفوز للفريق وتوجنا ببطولة الكأس، لذلك الجماهير تتفاءل بي خيراً، وأنا أتنمى دائما أن أكون عند حسن ظن كل من يهتف باسم الأخضر".




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني