فيس كورة > أخبار

خدمات رفح يبحث عن النجمة الثالثة

  •  حجم الخط  

خدمات رفح يبحث عن النجمة الثالثة

غزة/وائل الحلبي (صحيفة فلسطين) 7/6/2015 - اليوم سيكون ملعب اليرموك مسرحاً لنهائي كأس غزة بين فريقي خدمات رفح والشجاعية، وبالأمس كان الفريقان يضعان لمساتهما الأخيرة للقاء من أجل تحقيق الأحلام، فتابعت "فلسطين" التدريب الرئيس الأخير للفريقين للتعرف على طبيعة الاستعدادات.

خدمات رفح ونقاط الحروف

احتشدت الجماهير في الملعب البلدي لمدينة رفح بمختلف أطيافها وألوانها وكأنها تستعد لمتابعة لقاء مهم, لكن حضورها كان لمساندة فريق خدمات رفح في آخر مران له قبل مواجهة اتحاد الشجاعية في نهائي كأس غزة التي تحمل اسم الشهيد "عاهد زقوت", الذي سيجمع الفريقين على ملعب اليرموك اليوم.

وفي ظل هذه الأجواء الجماهيرية كان الفريق الرفحي يخوض مرانه وسط أجواء جيدة يطغى عليها الأداء الرجولي والروح العالية للاعبين وبدا على نظراتهم أمل كبير في أن يكون لهم دور في إسعاد هذه الجماهير.

بهاء أبو طه مدرب فريق خدمات رفح, يرى أن أسلحة فريقه متعددة في مواجهة أسلحة الشجاعية وأنه يملك من اللاعبين ما يمكنه من تحقيق الفوز والحفاظ على اللقب الذي توج به على حساب الشجاعية في النسخة السابقة.

ويدرك أبو طه, أن دوافع الشجاعية قوية وأنه يسعى للجمع بين لقبي الكأس والدوري ورد خسارته في نهائي النسخة الماضية, إلا أنه يعمل على أن تكون لفريقه كلمة الحسم في النهاية والعودة بلقب الكأس لإسعاد جماهير رفح التي تأمل في أن لا تخرج خالية الوفاض من أي بطولة في هذا الموسم.

على الجانب الآخر فإن قائد كتيبة الأخضر حسام الكرد, يؤكد جاهزية زملائه اللاعبين لخوض اللقاء بكل قدراتهم الفنية والبدنية من أجل الحفاظ على لقب الكأس في ظل الدعم، والمساندة الكبيرة التي يلقاها الفريق من كوادر وجماهير النادي ومدينة رفح بشكل عام.

ويقول الكرد: إن الفريق سيعمل على إغلاق مفاتيح اللعب لاتحاد الشجاعية والعمل على ترجمة الروح العالية لفريقه في الميدان من أجل حسم نتيجة اللقاء مبكراً, مضيفاً أن المباريات السابقة من البطولة كان لها حسابات مختلفة، ولكن لقاء الشجاعية في المباراة النهائية له اعتبارات مختلفة تماماً من حيث الفريق المنافس والحافز لدى لاعبي خدمات رفح.

ويسعى خدمات رفح في مواجهته للمنطار لتحقيق ثالث لقب له في بطولة الكأس بعدما سبق له التتويج بها بنسختي 1996 و 2014.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني