فيس كورة > أخبار

نهائي الكأس .. هل يحتفظ الخدمات بلقبه أم يرد الشجاعية اعتباره؟

  •  حجم الخط  

تحمل اسم الشهيد عاهد زقوت

يتواجهان اليوم في نهائي كأس غزة 2015

هل يُكرر "الأخضر" السيناريو أم يرد "المنطار" اعتباره؟

لقب الكأس حائر بين قوة الشجاعية وطموح خدمات رفح

غزة/ إبراهيم عمر (صحيفة فلسطين) 7/6/2015 - تتجه أنظار جماهير كرة القدم في غزة، صوب ملعب اليرموك، الذي يحتضن المباراة النهائية لبطولة كأس فلسطين في غزة، والتي تحمل اسم الشهيد عاهد زقوت، حيث يلتقي حامل لقب النسخة الأخيرة خدمات رفح، مع بطل الدوري الممتاز اتحاد الشجاعية.

وفي الوقت الذي يتطلع خدمات رفح للحفاظ على اللقب الذي أحرزه العام الماضي على حساب الشجاعية بالذات، يسعى الأخير لرد الاعتبار لنفسه، وإضافة لقب الكأس إلى بطولة الدوري التي توّج بها مؤخراً للمرة الأولى في تاريخه.

ومن المتوقع أن تشهد المباراة حضوراً جماهيرياً طاغياً من أنصار الفريقين وجماهير الكرة الغزية بشكل عام، علاوة على حضور مسؤولي اتحاد الكرة، وممثلي وزارة الشباب والرياضة والمؤسسات الرياضية الأخرى، فضلاً عن الأندية والاتحاد الرياضية المختلفة.

وأنهى الفريقان تحضيراتهما للمباراة المرتقبة، وسط اهتمام غير مسبوق من جماهير الناديين التي حرصت على حضور التدريبات، ومؤازرة اللاعبين وحثهم على الفوز في المباراة التي سيُختتم بها الموسم الكروي الحافل.

الطريق إلى النهائي

اختلف مشوار الفريقين في الوصول إلى المحطة الختامية، إذ لم تكن طريق خدمات رفح مفروشة بالورود، ووجد بعض الصعوبة في التأهل إلى اللقاء النهائي، بعكس الشجاعية الذي سلك طريقاً أسهل.

في دور الـ32 اجتاز خدمات رفح جاره الاستقلال بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، قبل أن يحتاج إلى ركلات الترجيح في دور الـ16 ليعبر خدمات النصيرات، بعد التعادل بدون أهداف في الوقت الأصلي، وفي دور الثمانية حسم مواجهته مع الصداقة بهدف نظيف من ركلة جزاء متأخرة، قبل أن يعود لركلات الترجيح مرة أخرى ليتخطى اتحاد خانيونس في قبل النهائي، بعد التعادل السلبي أيضاً.

وفي المقابل، بدأ الشجاعية البطولة بالفوز على بيت حانون الأهلي بثلاثة أهداف مقابل هدف واحد، وفي دور الـ16 اكتسح الهلال بثلاثة أهداف دون رد، قبل أن يفوز في دور الثمانية بنفس النتيجة على خدمات الشاطئ، وأخيراً في الدور قبل النهائي فاز على غزة الرياضي بهدف دون رد.

أوراق الفريقين

من المتوقع أن لا يجري بهاء أبو طه مدرب خدمات رفح الكثير من التغييرات اليوم على تشكيلة فريقه التي تخطت اتحاد خانيونس، إذ يفترض أن يحمي عرين الفريق الحارس عطايا جودة، مع إمكانية اللجوء لنجم ركلات الترجيح أحمد ضهير إن لزم الأمر، بينما يتشكّل رباعي الدفاع من محمود أبو عطوان، أشرف السميري، أحمد البهداري، وحسام الكرد.

قوة خدمات رفح تتركز في وسط ميدانه، بوجود المتألق معتز النحال إلى جانب محمد حجاج، جهاد أبو رياش، محمد عوض، مع احتمال اللجوء لخيارات أخرى كأحمد اللولحي وغيره من اللاعبين، بينما يقود إبراهيم الحبيبي خط الهجوم، وخلفه يتواجد العائد للتألق محمود النيرب.

أما اتحاد الشجاعية، فيدخل اللقاء بقوته الضاربة التي أثبت من خلالها أنه الفريق الأقوى في غزة حالياً، بتواجد إياد دويمة في حراسة المرمى، وأمامه فرج جندية، حسام وادي، خيري مهدي، ومصطفى حسب الله.

وفي وسط الملعب يتواجد سالم وادي وحربي السويركي وفضل قنيطة، ومحمد وادي، في حين يقود هجوم الفريق الثنائي المرعب المكون من يسار الصباحين، وعلاء عطية، وحتماً سيلجأ مدرب الفريق نعيم السويركي لخيار التبديل مع وجود دكة بدلاء قوية.

تفوق شجاعي

خلال بطولة الدوري الممتاز الذي انتهى مؤخراً بتتويج الشجاعية، كانت الغلبة واضحة لـ"المنطار" على حساب الخدمات الرفحي، إذ التقيا في الجولة الأولى على ملعب اليرموك وتعادلا بهدفين لمثلهما في لقاء مثير انتزع خلاله الشجاعية التعادل في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع.

وفي لقاء الإياب على ملعب رفح البلدي، ضرب الشجاعية بقوة واكتسح منافسه بأربعة أهداف مقابل هدف واحد، وتألق في المواجهة المهاجم يسار الصباحين بتوقيعه على هدفين، وهي الخسارة التي أعقبها استقالة الجهاز الفني السابق للخدمات بقيادة المدرب عادل أبو خساير.

بث مباشر

بقي أن نشير إلى أن المباراة التي ستنطلق في تمام الساعة الرابعة والنصف عصراً ستكون منقولة على الهواء في بث مباشر، عبر قناة "الكتاب" الفضائية، التي أكملت التجهيزات لبث المباراة للجماهير المحبة لكرة القدم سواء داخل فلسطين أو خارجها، وذلك برعاية اللجنة الدولية لكسر الحصار الإسرائيلي عن غزة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني