فيس كورة > أخبار

عداءة فلسطينية تتأهل لأولمبياد 2016 مباشرة

  •  حجم الخط  

برقم عالمي في المارثون

عداءة فلسطينية تتأهل لأولمبياد 2016 مباشرة

ألمانيا/متابعة (فيس كووورة) 27/7/2015 – تأهلت العداءة الفلسطينية ميادة معاوية الصياد إلى المنافسات النهائية للماراثون بدورة الألعاب الأولمبية القادمة بريو دي جانيرو 2016 بالبرازيل.

وهذه أول مرة في تاريخ ألعاب القوى الفلسطينية الذي تتأهل فيه عداءة فلسطينية، وذلك بعد حلولها في المركز الثالث عشر ببطولة ماراثون ألمانيا برقم قياسي جديد بزمن قدره (2:41:44 ساعة).

وعبر الدكتور نادر حلاوة، رئيس الاتحاد الفلسطيني لألعاب القوى عن سعادته بهذا التأهل الأول في تاريخ مشاركات فلسطين في الدورات الأولمبية على مستوى ألعاب القوى، حيث أشاد بما قدمته العداءة ميادة الصياد.

وأكد حلاوة، على أن هذا الانجاز جاء نتيجة لجهد متواصل من العداءة ميادة الصياد ومدربها وكل من وقف إلى جانبها وخلفها لتحقيق هذا الرقم غير المسبوق على المستوى الفلسطيني.

وخص الدكتور حلاوة شكره وتقديره لعائلة اللاعبة ووالدها معاوية الصياد وطاقم السفارة الفلسطينية بألمانيا واتحاد ألعاب القوى واللجنة الأولمبية الفلسطينية.

واعلن الدكتور حلاوة عن توفير معسكر تدريبي خاص للعداءة الصياد، وقام بتوثيق رقمها في الاتحاد الدولي لألعاب القوة.

واعلن الدكتور حلاوة عن مشاركة فلسطين بعداءين إضافيين إلى جانب العداءة الصياد وهما البطل وسام خميس المصري (1500م) والبطل محمد عطية أبو خوصة (100م) اللذين يستعدان جيداً للمشاركة في الأولمبياد إلى جانب عداء ثالث.

وخاطب الدكتور حلاوة، اللواء جبريل الرجوب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية ووضعه في صورة الإنجاز الذي حققته العداءة الصياد.

ونقل حلاوة إشادة اللواء الرجوب بالعداء الصياد وبما يبذله اتحاد اللعبة ورئيسه من أجل تحقيق أحلام وطموحات الرياضيين الفلسطينيين.

من جانبه شدد الدكتور أسعد المجدلاوي، نائب رئيس اللجنة الأولمبية الفلسطينية على أن ما حققته العداءة الصياد يُعتبر  إنجازاً رياضياً فلسطينياً وأن التأهل لنهائيات أولمبياد 2016 لهو شرف لفلسطين، مُشيداً بما بذله رئيس الاتحاد الدكتور نادر حلاوة على مدار الفترة الماضية لتطوير اللعبة في فلسطين والاهتمام بكل من يُمارسها داخل وخارج فلسطين.

وأهدى اللواء جبريل الرجوب ونائبه الدكتور أسعد المجدلاوي والدكتور نادر حلاوة، الإنجاز لأرواح الشهداء والأسرى والجرحى ولكل أبناء الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات، وتمنوا التوفيق للعداءة الصياد في مشاركتها القادمة في بطولة العالم في الصين الشهر القادم.





 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني