فيس كورة > أخبار

رودريغيز ينافس رونالدو وبيل على دور المدفعجي في ريال مدريد

  •  حجم الخط  

رودريغيز ينافس رونالدو وبيل على دور المدفعجي في ريال مدريد

مدريد/وكالات – 28/7/2015 - لم يكن هو الأول له مع فريق ريال مدريد الأسباني لكرة القدم ، لكن الهدف الرائع الذي سجله جيمس رودريجيز من ضربة حرة في شباك انتر ميلان الإيطالي ، جعل النجم الكولومبي الشهير منافسا قويا لكل من البرتغالي كريستيانو رونالدو والويلزي جاريث بيل على دور "المدفعجي" في صفوف الفريق الملكي.

وأحرز رودريجيز هدفا من ضربة حرة احتسبت للفريق على بعد 30 مترا من مرمى انتر ميلان ليكون الهدف الثالث للريال الذي فاز بالمباراة 3 / صفر ويصبح رودريجيز منافسا حقيقيا لرونالدو وبيل على دور "المدفعجي" في تسديد الركلات الحرة.

وقال رافاييل بينيتيز المدير الفني للريال ، بعد هذه المباراة مساء أمس الاثنين في مدينة قوانجتشو الصينية ، "من سيسدد الركلات الحرة ؟! سنرى ".

وتناوب رونالدو وبيل على تسديد الركلات الحرة للريال في الموسم الماضي ولكن هذا الثنائي سيجد منافسا قويا في الموسم الجديد بتألق جيمس رودريجيز في نفس الدور.

وذكرت شبكة "إيه بي سي" التلفزيونية "جيمس يوجه انذارا لكريستيانو رونالدو بهدف من ركلة حرة".

وأصبح رونالدو متخصصا رائعا في تسديد الركلات الحرة حيث أحرز منها للريال 17 هدفا ليكون أفضل هداف للفريق من الركلات الحرة على مدار تاريخ النادي متفوقا بهدف واحد على البرازيلي روبرتو كارلوس الذي لعب لمدة 11 موسما في صفوف الريال.

ورغم هذا ، احتاج رونالدو إلى تسديد 57 ركلة حرة ليحرز أول هدف له من الركلات الحرة في الموسم الماضي وكان هذا الهدف في مواجهة فريق إيبار في المرحلة الحادية والثلاثين من الدوري الأسباني بالموسم الماضي وبعد مرور 347 يوما على تسجيله لآخر هدف سابق من ركلة حرة.

وكان آخر هدف سابق لرونالدو من ركلة حرة هو هدفه في شباك بايرن ميونيخ الألماني على استاد "أليانز آرينا" في مدينة ميونيخ في 29 نيسان/أبريل 2014 بالدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا حيث فاز الريال 4 / صفر في هذه المباراة على بايرن في عقر داره.

كما كان آخر هدف سابق لرونالدو من ركلة حرة في الدوري الأسباني هو الهدف الذي سجله في مرمى بيتو حارس أشبيلية في آذار/مارس 2014 وانتهت المباراة بفوز الريال 7 / 3 .

ومنذ انتقاله لصفوف الريال ، استحوذ رونالدو على تسديد معظم الركلات الحرة وخاصة الركلات التي تحتسب للفريق في الناحية اليسرى وكان هذا أحد العناصر التي دعمت ثقة رونالدو بنفسه وساعدته على الفوز بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم لأعوام 2008 و2013 و2014 .

ورغم هذا ، بدا بيل منافسا قويا لرونالدو في إحراز الأهداف من الركلات الحرة حيث تؤكد الإحصائيات أن بيل يحتاج إلى 5ر9 ركلة ليسجل هدفا فيما يبلغ المتوسط لدى رونالدو هو هدف واحد كل 6ر15 ركلة.

والآن ، أصبح لدى الريال منافس قوي لرونالدو وبيل في تسديد الركلات الحرة وكذلك الضربات الركنية وهو الكولومبي جيمس رودريجيز علما بأن تسديدات الأخير تتسم بالدقة والمهارة أكثر من القوة والفاعلية التي تتسم بها تسديدات رونالدو وبيل. وقد تصبح مهارة ودقة تسديدات جيمس رودريجيز أكثر كفاءة في الركلات الحرة من كفاءة تسديدات رونالدو وبيل.

وكان الريال أكثر الفرق تسجيلا للأهداف من الركلات الحرة في الموسم الماضي 2014 / 2015 حيث أحرز الفريق أربعة أهداف من هذه الركلات وكان منها اثنان لرونالدو وهدف واحد لبيل وآخر لجيمس رودريجيز انتظارا لما ستسفر عنه فعاليات الموسم الجديد حيث يدور الصراع بين اللاعبين الثلاثة على أداء دور "المدفعجي" في صفوف الفريق الملكي.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني