فيس كورة > أخبار

الزمالك بطلا للدوري للمرة 12 في تاريخه

  •  حجم الخط  

الزمالك بطلا للدوري للمرة 12 في تاريخه

القاهرة/وكالات – 28/7/2015 - تُوِّج الزمالك بطلا للدوري المصري الممتاز لكرة القدم للمرة 12 في تاريخه والأولى منذ 2004 بعد تعادل الأهلي حامل اللقب وأقرب مطارديه مع سموحة 1/1 اليوم الثلاثاء في مباراة مؤجلة.

وأخفق الأهلي لأول مرة منذ 2005 في نيل اللقب الذي أحرزه 37 مرة حيث أصبح الفارق الذي يفصله عن الزمالك المتصدر خمس نقاط ويتبقى له مباراة واحدة. بينما تتبقى للزمالك مباراتان وسيحتفل غدا الأربعاء بدرع الدوري في مباراته أمام طلائع الجيش.

تقدم سموحة في الدقيقة 50 عن طريق محمد هاني لاعب الأهلي بالخطأ في مرماه بعد أن فشل في إبعاد كرة عرضية وأودعها في الشباك.

وتعادل عبد الله السعيد للأهلي في الدقيقة 83 من ركلة جزاء إثر عرقلة البديل عمرو جمال في المنطقة.

وأرجع فتحي مبروك مدرب الأهلي سبب التعادل اليوم الى تسرع اللاعبين نتيجة الضغوط حيث كان يتعين عليه الفوز ولا غيره لمواصلة الصراع مع الزمالك حتى الرمق الأخير.

ونقل موقع الأهلي على الانترنت عن مبروك قوله "الأهلي لعب وهو مطالب بالفوز لذلك راهن على الفوز منذ الدقيقة الأولى وامتلك الاستحواذ والسيطرة والخطورة."

وتابع "سموحة لعب منذ بداية الشوط الثاني على الهجمة المرتدة التي أسفرت عن هدف عن طريق الخطأ من محمد هاني."

سيطر الأهلي على الشوط الأول لكن خطورته على مرمى سموحة لم تظهر بشكل جيد حتى قبل نهاية هذا الشوط بعدة دقائق.

وعاب الأهلي في هذا الشوط انهاء الهجمات بالتمرير الخاطيء وبدأ الاهلي الشوط بهجمتين سريعتين للمهاجم عماد متعب لكن دون تأثير على المرمى.

وكاد وليد سليمان أن يحرز الهدف الأول للاهلي قبل نهاية الشوط الأول بست دقائق عندما تلقى عرضية صبري رحيل سددها سليمان برأسه في المرمى لكن الحارس المهدي سليمان أبعد الكرة ببراعة.

ولم يكن لسموحة أي فرص خطيرة باستثناء هجمة واحدة بعد مرور 18 دقيقة عندما مر هيرمان كواو من ساحل العاج الكرة من الناحية اليمنى وأرسل عرضية متقنة لم تجد من يضعها في شباك شريف إكرامي حارس الأهلي.

وأهدر متعب فرصة بعد دقيقتين من بداية الشوط الثاني عندما انفرد بالمرمى ووضع الكرة في قدم الحارس سليمان.

وسدد محمود حسن (تريزيجيه) كرة مباغته من تمريرة عبد الله السعيد مرت بجوار القائم الايسر لمرمى سموحة.

واقترب متعب من ادراك التعادل للأهلي في الدقيقة 53 عندما سدد رأسية مرت بجوار القائم الأيمن للحارس سليمان.

وعاد وليد سليمان ليهدر فرصة انفراد بحارس سموحة وسدد الكرة في يد الحارس ضعيفة للغاية.

وتألق اكرامي في الدقيقة 58 وأنقذ مرماه من تسديدة كواو.

وضغط لاعبو الأهلي في آخر ربع ساعة من المباراة وأهدروا عدة هجمات كانت تكفي لفوز الأهلي بنتيجة كبيرة.

وطرد ياسر إبراهيم مدافع سموحة في آخر دقيقتين لحصوله على الانذار الثاني.

وبينما انتهى الصراع بين الأهلي والزمالك على اللقب لمصلحة الأخير كان لسموحة طموح آخر من مباراته اليوم.

وقال سليمان حارس سموحة الذي يشارك فريقه لاول مرة في تاريخه بدوري أبطال افريقيا "سعينا لتحقيق نتيجة ايجابية تدفعنا لأداء أفضل في مباراتنا المقبلة أمام مازيمبي في دوري الابطال."

واضاف في تصريحات تلفزيونية "كانت تعليمات المدرب ايقاف مفاتيح لعب الاهلي وعلى رأسهم عبد الله السعيد باعتبار ان خط وسط الاهلي أقوى الخطوط."

ويحتل سموحة المركز العاشر في الدوري المصري بينما يحتل المركز الثالث في مجموعته بدور الثمانية لدوري ابطال افريقيا برصيد ثلاث نقاط خلف مازيمبي من الكونجو الديمقراطية والهلال السوداني ولكل منهما خمس نقاط. ويتذيل المغرب التطواني الترتيب برصيد نقطتين.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني