فيس كورة > أخبار

أهلي الخليل يخسر تجربته الثالثة في إيطاليا

  •  حجم الخط  

أهلي الخليل يخسر تجربته الثالثة في إيطاليا

إيطاليا/ناصر الشيوخي – 29/7/2015 - في مباراة صعبة تخللها الندية والكثير من الهجمات المنسقة من الفريقين وضمن معسكره التدريبي في ايطاليا قابل فريق النادي الأهلي على ملعب لافارونا فريق شيتاديلا احد اهم فرق الدرجة الثانية في ايطاليا .

قبل المباراة تبادل الناديان الهدايا التذكارية حيث قدم وفد النادي دروعا وكوفيات فلسطينية وقمصان رياضية تحمل شعاري النادي وبنك فلسطين والجدير بالذكر أن فريق الأهلي قد خاض جميع مبارياته بالزي الذي يحمل شعار بنك فلسطين .

بدأ الأهلي بالتشكيل التالي :

عزمي الشويكي في حراسة المرمى ، وكل من مراد ابوميزر ، رامي الساحلي ، عبدالله جابر ، محمود ضيف في خط الدفاع ،ومصعب ابوسالم ، محمدابوداوود ، روبرتو كاتالون، اسامه شعبان في خط الوسط ،وفادي زيدان واحمد ماهر في الأمام.

منذ بداية المباراة كان واضحا محاولة كلا الفريقين للسبق في تسجيل الهدف الأول  ففي الدقيقة الثانية ومن هجمة سريعة سدد المدافع دانييل كاباليتي صاروخية علت مرمى الشويكي قليلاً ليرد الأهلي بهجمتين سريعتين لكل من احمد ماهر واسامه شعبان كان الدفاع لهما بالمرصاد ، وفي الدقيقة العاشرة ومن ركلة حره يسدد ضيف رأسية يتصدى لها الحارس .

استمر اللعب سجالا مع ازدياد ضغط الفريق المنافس على مرمى الأهلي ليسجل اللاعب ميشيل هدف فريقه الأول في الدقيقة عشرين من الشوط الأول بعد ركنية ودربكة أما المرمى الأهلاوي حاول الأهلي تعديل النتيجة بهجمات سريعة ومنظمة قادها كاتلون واحمد ماهر واسامه شعبان الإ أن صلابة دفاع الفريق المضيف حالت دون ذلك .

في الثلث الأخير من الشوط بدا الإرهاق على لاعبي الأهلي تيجةً لضغط التدريب والمباريات المتواصلة ومالت الكفة لصالح الفريق المضيف ليسجل هدفه الثاني في الدقيقة الخامسة والثلاثين ، اعتمد الأهلي على الهجمات المرتدة مستغلا سرعة احمد ماهر واسامه شعبان ومن ركله حره غير مباشره يسدد محمود ضيف راسية جميلة ترتطم بالقائم وتستمرمحاولات الأهلي من خلال فادي زيدان واحمد ماهر وبدعم من خط الوسط مصعب وكاتالون وابوداوود ، وفي الدقيقة الأربعين تسديدة قوية يصدها الشويكي لتعود الى المهاجم ليركنها في الزاوية البعيدة مسجلا الهدف الثالث .

الشوط الثاني .

اجرى المدرب ستيفانو ثلاث تغييرات فخرج اسامه واحمد ماهر ومصعب ليحل مكانهم الحلمان واسلام ووائل وتحسن أداء الأهلي في هذا الشوط وسيطر بشكل جيد على منطقة وسط الملعب وهجمات متلاحقة للأهلي يسدد من احداها وائل مريسا صاروخية يخرجها الحارس ببراعة .

في الدقيقة العاشرة حل فايز عسيله وحسين جوهر مكان ابوداوود وكاتلون ،  هجمات متبادلة بين الفريقين وتسديدات قوية من الطرفين تالق فيهما حارسي المرمى .

لإتاحة الفرصة أمام جميع اللاعبين من الفريقين للمشاركة استعدادا للموسم القادم كان التغيير مفتوحا حيث اشرك المدربان معظم اللاعبين ، حيث شارك المدرب كل من ثائر جبور وحماده الجعبري مكان مراد واحمد ماهر .

دانت السيطرة للأهلي بعد هذه التغيرات ومن هجمة سريعه تمرر الى وائل مريسات  في الدقيقة الثلاثين من عمر الشوط ليراوغ المدافعين ويركنها على يسار الحارس مسجلا الهدف الأول لفريقه ، ويستمر الضغط الأهلاوي لتمرر الكرة الى حمادة الجعبري يضعها بذكاء على يمين الحارس مسجلا الهدف الثاني في الدقيقةالسابعة والثلاثين ، لتنتهي المباراة بهدفين للأهلي مقابل ثلاثة لفريق سيتاديلا.




















 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني