فيس كورة > أخبار

هل يُعزز الاستقرار نجاحات برشلونة؟

  •  حجم الخط  

هل يُعزز الاستقرار نجاحات برشلونة؟

مدريد/وكالات – 19/8/2015 - كان صيف الانتقالات هادئا على برشلونة الاسباني خلافا لآخر موسمين، فلم تشهد تشكيلة المدرب لويس إنريكي أي تغييرات أساسية وذلك بعد تحقيق الفريق الكاتالوني ثلاثية تاريخية للمرة الثانية في غضون 6 سنوات.

النجاح يجلب الاستقرار، لكن التحرك الخجول في سوق الانتقالات يعود بشكل رئيس الى العقوبة المفروضة على برشلونة في اخر فترتي انتقالات، بحرمانه من اجراء تعاقدات لمخالفته قوانين الاتحاد الدولي في التعاقد مع لاعبين قاصرين.

وبرغم ذلك، انفق الفريق المتوسطي نحو 60 مليون يورو على لاعب الوسط التركي أردا توران والظهير أليكس فيدال من أتلتيكو مدريد واشبيلية على التوالي، لكنهما لن يستطيعا اللعب حتى انتهاء العقوبة في كانون الثاني/يناير المقبل.

ووقع اللاعبان قبل الحدث الاداري الكبير في النادي الصيف الحالي، الذي شهد إعادة انتخاب جوسيب بارتوميو رئيسا للنادي على حساب الرئيس السابق جوان لابورتا والذي حقق الفريق في عهده سداسية تاريخية مع المدرب جوسيب غوارديولا.

جدد الفريق لمدربه انريكي والظهير البرازيلي داني الفيش، وحصل على استقرار اداري في ظل انتخاب بارتوميو لست سنوات مقبلة.

وفي ظل هذا الاستقرار، من يستطيع ايقاف برشلونة الذي يضم الأرجنتيني ليونيل ميسي، أفضل لاعب في العالم أربع مرات والقريب جداً من الخامسة، البرازيلي نيمار والأوروغوياني لويس سواريز؟.

فقد سجل الثلاثي بمفرده 122 هدفاً الموسم الماضي في طريقه إلى إحراز لقب دوري أبطال أوروبا بالإضافة إلى ثنائية الدوري والكأس محلياً.

واللافت أن إنريكي كان مهدداً بالإقالة مطلع الموسم الماضي بعد بعض النتائج المتواضعة، لكنه تحول إلى بطل في نهاية الموسم والثلاثية التاريخية.

خارج أرض الملعب، وبرغم فوزه في الانتخابات، لا يزال بارتوميو تحت المجهر وسيستدعى أمام المحكمة في وقت لاحق هذه السنة بتهمة التهرب من الضرائب في صفقة استقدام نيمار المشبوهة من سانتوس البرازيلي في 2013.

ولم تكن بداية برشلونة ممتعة هذا الموسم، فبرغم تتويجه بلقب الكأس السوبر الأوروبية أمام مواطنه اشبيلية (5/4) بعد التمديد عندما أهدر تقدمه (4/1)، إلا أن هشاشته الدفاعية كانت واضحة في ذهاب الكأس السوبر المحلية أمام أتلتيك بلباو (0/4) قبل تعادلهما إياباً (1/1) وفقدانه اللقب.

لم يُعزز برشلونة دفاعه، وسيزداد الأخير معاناة في ظل إيقاف جيرار بيكيه أربعة مباريات بسبب اتهامه بتوجيه إهانات لاذعة لحكم المباراة المساعد في مباراة بلباو الاخيرة في الكأس السوبر.

سيفتقد برشلونة قائد وسطه تشافي هرنانديز الراحل بعد مغامرة طويلة إلى السد القطري. فبعد 17 عاما في مركز الوسط الدفاعي، يحوم الشك حول قدرة البرازيلي رافينيا وسيرجي روبرتو بتأمين الدعم لسيرجيو بوسكيتس واندريس اينيستا والكرواتي ايفان راكيتيتش.

لكن مصادر القلق كلها تزول عندما يأتي الدور لخط هجوم برشلونة، والذي قد يكون الأخطر في تاريخ اللعبة.

سيكون سواريز هذا الموسم قادرا على المشاركة منذ بداية الموسم خلافا للسنة الماضية، نظراً لإيقافه الدولي بسبب عضه الإيطالي جورجيو كييليني في مونديال 2014، وبانتظار عودة البرازيلي نيمار المريض سيبث ثلاثي "أم اس ان" الرعب في قلوب الدفاعات الاسبانية والاوروبية.

توج برشلونة 5 مرات في السنوات السبع الماضية وسيكون المرشح الاقوى للتتويج بلقب الدوري الاسباني لكرة القدم.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني