فيس كورة > أخبار

فدائي السلة يختتم معسكره ويتوجه الجمعة إلى هونان جواً

  •  حجم الخط  

فدائي السلة يختتم معسكره ويتوجه الجمعة إلى "هونان" جواً

ينتشوان/وجدي الجعفري (الموفد الإعلامي) 17/9/2015 – اختتم المنتخب الفلسطيني لكرة السلة يوم الخميس معسكره التدريبي في مدينة ينتشوان الصينية استعدادا لبطولة أمم آسيا التي ستبدأ في الثالث والعشرين من الشهر الجاري في الصين.

وتغادر بعثة الوطني ينتشوان صباح الجمعة إلى مدينة هونان في رحلة تستمر لـ3 ساعات عبر خطوط طيران داخلية، حيث سيخوض الوطني هناك معسكر قصير لمدة يومين قبل التوجه لمقر إقامة المنتخبات المشاركة في البطولة آسيا يوم الأحد المقبل.

وكان الوطني وصل الصين يوم التاسع من الشهر الجاري، اشترك خلال تواجده في بطولة "أكسبو" الرباعية، ودخل بعدها في معسكر استمر لأربع أيام في صالة " كينج شو" انتظم خلالها الجميع في تمارين صباحية ومسائية احتوت على برنامج تدريبي مكثف لرفع المستوى الفني والبدني للاعبين.

وتابع الجهاز الفني للمنتخب مستوى اللاعبين بإقامة مباراة تدريبية امام فريق محلي يصنف الثالث على مستوى مدينة ينتشوان انتهت بفوز الوطني.

وقال مساعد المدرب أسامة أبو جابر ان الجهاز الفني ركز في اليوم الأخير للمعسكر على النواحي الدفاعية والهجومية، لتفادي الأخطاء السابقة.

ويلتحق اللاعبان جمال أبو شمالة  واحمد هارون بالمنتخب يومي 19 و20 الجاري بعد صدور التأشيرات الخاصة بهما.

قحوش: المستوى في تطور

بدوره قال لاعب المنتخب عماد قحوش (27 عاما) "ان لدى المنتخب فرصة جيدة لإثبات حضوره في البطولة وتخطي مباريات الدور إذا لعب الجميع بروح واحدة.

وأضاف ان ظروف البطولة تختلف عن أي مباريات يخوضها المنتخب، خلال البطولة يكون الفريق كاملاً وتكون التشكيلة مستعدة أكثر نفسيا وبدنيا.

وقال"ان التمارين كانت مكثفة لمدة 4 ساعات يوميا خلال المعسكرين بالأردن والصين، وهذا كافي لإعداد المنتخب للبطولة ويعوض ما فاتنا في السابق".

وشارك قحوش مع المنتخب في بطولة غرب آسيا، وكان من أفضل لاعبي المنتخب الذين ساعدوا في التأهل، واحترف في إيران واسبانيا والصين، ولعب العديد من المباريات الدولية.

وتلعب فلسطين في المجموعة الثانية بالبطولة امام هونج كونج، والكويت، والفلبين.

"ني هاو"

تعد اللغة الصينية من أكثر اللغات انتشاراً في العالم، حيث يزيد عدد الناطقين فيها عن 1.2 مليار شخص. ولا تحتوي الصينية على حروف أبجدية إنما كلمات كل كلمة  لها رمز،  وتنطق بلهجات مختلفة من منطقة إلى أخرى.

و"ني هاو" كلمة صينية تعني مرحبا في اللغة العربية، فهي الكلمة الوحيدة التي تمكن معظم أعضاء الوفد من حفظها نتيجة كثرة ترددها على مسامعهم لدى تنقلهم من مكان لاخر، فأصبح افراد البعثة ينطقونها عند وصولهم إلى أي مكان، على امل تعلم كلمات إضافية أخرى خلال الأيام القادمة في الصين.

عين على المنتخب وأخرى على الوطن

في الوقت الذي يعمل فيه رئيس البعثة عزيز طينة بجد ودون كلل ولا ملل في متابعة إجراءات مشاركة الفدائي في بطولة أمم آسيا مع اللجنة المنظمة، يتابع طينة الإخبار الواردة من الوطن بانطلاق التصفيات المؤهلة لكأس آسيا لكرة القدم تحت 16 عاماً في ارض الوطن.

وأعرب طينة عن سروره بوصول الوفود واحتضان فلسطين للتصفيات الأمر الذي يؤكد حق الملعب البيتي الفلسطيني والذي يعود الفضل فيه إلى رئيس اللجنة الاولمبية الفلسطينية اللواء جبريل الرجوب.

وهنأ طينة الفلسطينيين باحتضان التصفيات متمنيا التوفيق لمنتخبنا الوطني في البطولة.

وفي سياق آخر، أطلع طينة رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة السلة خضر ذياب المتواجد حاليا في الديار الحجازية لأداء فريضة الحج على آخر استعدادات الوطني.

وأطمأن ذياب على جاهزية المنتخب وتحضيراته، وصحة  وسلامة البعثة، موجها تحيته للجميع، مشيدا في التزامهم  وانضباطهم لما فيه خدمة للوطن.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني