فيس كورة > أخبار

أوزبكستان واليمن تهزمان فلسطين والمالديف في التصفيات الآسيوية للناشئين

  •  حجم الخط  

أوزبكستان واليمن تهزمان فلسطين والمالديف في التصفيات الآسيوية للناشئين

القدس/دائرة الإعلام بالاتحاد – 18/9/2015 - خسر منتخبنا الوطني للناشئين مباراته الثانية أمام ضيفه الأوزبكستاني بسداسية نظيفة، ضمن المجموعة الأولى من تصفيات كأس آسيا للناشئين تحت 16 عاماً، وذلك مساء اليوم الجمعة على ستاد الشهيد فيصل الحسيني بالرام.

سيطر المنتخب الأوزبكي على مجريات اللقاء منذ البداية، فيما تراجع منتخبنا معتمداً على الهجمات المرتدة، وكان الأوزبك الطرف الأفضل بتناقل الكرة وتنويع الهجمات من العمق والأطراف.

وانتهى الشوط الأول برباعية نظيفة لمصلحة أوزبكستان تناوب على تسجيلها كل من مؤيدنوف "هدفين، واسماعيلوف وخولدروف.

وفي الشوط الثاني تخلى منتخبنا عن حذره الدفاعي وهدد مرمى المنتخب الأوزبكي بأكثر من فرصة دون أن ينجح في التسجيل، فيما واصل المنتخب الأوزبكي هجماته مع تألق للحارس عمر الزعانين في التصدي لعدة هجمات.

وأضاف المنتخب الأوزبكي هدفين آخرين في الدقائق ال10 الأخيرة بواسطة سواتوف ويوردينوف لينتهي اللقاء بفوز أوزبكستان بستة أهداف نظيفة.

وبهذا الفوز رفع المنتخب الأوزبكي رصيده إلى 6 نقاط في صدارة المجموعة الأولى بفارق الأهداف أمام المنتخب اليمني صاحب المركز الثاني، فيما بقي منتخبنا في المركز الثالث بدون رصيد من النقاط بفارق الأهداف أمام المنتخب المالديفي صاحب المركز الأخير.

وتختتم مباريات المجموعة بعد غد ٍ الأحد بإقامة لقائين في ذات التوقيت وذلك عند الساعة الخامسة مساء ً، عندما يواجه منتخبنا للناشئين نظيره المالديفي على استاد الجامعة العربية الأمريكية في جنين، في حين يواجه المنتخب الأوزبكي نظيره اليمني على استاد الشهيد فيصل الحسيني بالرام.

اليمن تهزم المالديفي بسداسية في التصفيات الآسيوية للناشئين

جنين/دائرة الإعلام بالاتحاد – 18/9/2015 - حقق المنتخب اليمني فوزا كاسحا على نظيره المالديفي 0-6، في اللقاء الذي جمع بينهما على استاد الجامعة الامريكية بجنين، اليوم الجمعة، ضمن الجولة الثانية من التصفيات المؤهلة لكأس اسيا تحت 16 عاما، التي تستضيفها دولة فلسطين حتى 20 الشهر الحالي

ورفع اليمن رصيده الى النقطة السادسة ليتساوى مع نظيره الاوزبكي، قبل المواجهة المصيرية التي ستجمع بينهما يوم الاحد المقبل على استاد الشهيد فيصل الحسيني لحسم الصراع على صدارة المجموعة.

وقدم لاعبو اليمن مباراة كبيرة، سيطروا خلالها على مجريات اللقاء، وفرضوا انفسهم داخل منطقة المنتخب المالديفي، لينهوا شوط المباراة الاول لصالحهم بخماسية نظيفة تناوب عليها اللاعبون، وليد عزي (هدفين)، ومراد مرشد ومختار خليل، واحمد حامد.

بينما اهدر اللاعبون الكثير من الفرص خلال الشوط الثاني ليكمل وجدي امين مهرجان الاهداف بتسجيله الهدف السادس لفريقه.

المؤتمر الصحفي:

وقال مدرب المالديف، محمد شهيد في المؤتمر الصحفي عقب المباراة، إن فريقه واجه منتخبا قويا ومنظما، ولم يفلح لاعبوه بايقافه خلال شوطي اللقاء. واكد ان فارق الخبرة قد بدى واضحا بين اللاعبين، معربا عن امله في ان يوفق منتخب بلاده بالاستفادة من احتكاكه بفرق المجموعة والعمل من اجل المستقبل.

من جهته قال مدرب المنتخب اليمني، لوسانو دي ابيرو، انه سعيد بفوز فريقه بالسداسية، مشيرا الى ان اللاعبين كان بامكانهم مضاعفة النتيجة.

وأكد أن تحقيق النقطة السادسة امر هام وان المباراة القادمة امام اوزبكستان ستكون مصيرية وسيبذل الفريق كل جهده من اجل صدارة المجموعة.

وتابع: بالرغم من مل الظروف التي واجهتنا الا اننا اخذنا مزيدا من الثقة ويمكننا عمل الافضل وتحقيق نتائج ايجابية.

واشار الى ان مواجهة اوزبكستان تتطلب جهدا وخطة لعب مغايرة تماما عن مبارتي فلسطين والمالديف بالنظر للمستوى الذي ظهر به الاوزبكي في تلك المواجهتين.

أبو ميالة: المشاكل البدنية تسببت بالخسارة الكبيرة أمام أوزباكستان

القدس/دائرة الإعلام بالاتحاد – 18/9/2015 - قال المدرب العام لمنتخبنا الوطني للناشئين فراس أبوميالة إن المنتخب عانى من بعض المشاكل البدنية التي أثرت على خسارته الكبيرة من ضيفه الأوزبكي بسداسية نظيفة، ضمن مباريات المجموعة الأولى من تصفيات كأس آسيا للناشئين تحت 16 عاماً.

وأشار أبوميالة خلال مؤتمر الصحفي عقب اللقاء إلى أن الهدف هو بناء منتخب قوي للمستقبل، مؤكداً أن الجهاز الفني سيستخلص العبر قبل مواجهة المالديف الأخيرة يوم الأحد.

وأكد أبوميالة أنه سيمنح اللاعبين الاحتياطيين فرصة المشاركة في المباراة الختامية.

من جانبه بدا المدير الفني للمنتخب الأوزبكي تيمور عليموهاجييف راضياً عن مستوى فريقه، ومؤكداً أنه درس المنتخب الفلسطيني بشكل جيد واستغل نقاط الضعف التي رصدها.

وأضاف عليموهاجييف أن المنتخب الفلسطيني قادر على التطور إذا ما خاض مباريات ودية أكثر وطور الفكر التكتيكي للاعبين وعدم التسرع.

وأكد عليموهاجييف أن هدف منتخب بلاده هو حصد لقب كأس آسيا والتأهل لنهائيات كأس العالم المقبلة للناشئين.

يشار إلى أن المنتخب الأوزبكي قد رفع رصيده بهذا الفوز إلى 6 نقاط في صدارة المجموعة الأولى بفارق الأهداف أمام المنتخب اليمني صاحب المركز الثاني، فيما بقي منتخبنا في المركز الثالث بدون رصيد من النقاط بفارق الأهداف أمام المنتخب المالديفي صاحب المركز الأخير.

وتختتم مباريات المجموعة بعد غدٍ الأحد بإقامة لقائين في ذات التوقيت وذلك عند الساعة الخامسة مساءً، عندما يواجه منتخبنا للناشئين نظيره المالديفي على استاد الجامعة العربية الأمريكية في جنين، في حين يواجه المنتخب الأوزبكي نظيره اليمني على استاد الشهيد فيصل الحسيني بالرام.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني