فيس كورة > أخبار

أبو شاويش قلب أسد العميد

  •  حجم الخط  

أبو شاويش قلب أسد العميد

كتب/أسامة فلفل

نجوم الرياضة الفلسطينية تغطي طبقة الأوزون ومن حقنا أن نتباهى بهذه النجوم التي تلألأ ويعكس بريقها الزمان والمكان فيكشف حجم الأصالة والتميز والإبداع الكنعاني الجذور فلسطيني الهوية.

اليوم نكتب عن نجم واعد وموهبة رياضية فذة وقائد يتمتع بصلابة الفكر وقوة الانتماء فهو مدافع شرس فيه كل مواصفات الفدائي المقاتل ,طول فارع وبنية جسمانية قوية ورشاقة عالية ولياقة بدنية وسرعة فائقة إضافة لإجادته للألعاب الهوائية وهذا ما يميز قائد كتيبة ناشئي العميد النجم علي أحمد أبو شاويش ,فالقوة التكتيكية والصلابة والرجولة بالميدان جعلته يتمتع بلقب قلب الأسد.

فالنجم علي حذر ومدافع ليس كباقي المدافعين حيث دماثة أخلاقه وروعة وجمال تحركاته وتمريراته وتصويباته الصاروخية جعلته معشوقا كرويا وتاريخيا لجماهير العميد الرياضية التي تعودت أن تطلق الأهازيج والصيحات لقلب الأسد أبو شاويش.

يتميز الشبل الواعد بالرجولة والصلابة ويشكل أحد أبرز وأهم الأعمدة الأساسية ليس لفريق مدرسة الناشئين بل ولأكاديمية العميد الرياضية حيث يمتاز بالمهارة والقوة وسلامة الفكر وسرعة البديهة والتسديد بكلتا القدمين وهو يجمع بين المهارة العالية والرشاقة والمرونة والجرأة.

فقد حطم رقما قياسيا في بطولة الشهيد عاهد زقوت في صد الهجمات والحفاظ على نتائج الفريق في اللقاءات الحساسة بعد أن وقف سدا منيعا يدافع بصلابة وقوة ويكفي الإشارة إلى أنه اللاعب الوحيد الذي خاض كل مباريات البطولة برجولة واستبسال وبثقة منفردة وقاد فريقه للتتويج بلقب البطولة.

اليوم بعد الأداء الراقي والجهد الوافر والتألق الملحوظ والنجومية الساطعة ,الجميع يؤكد على أن النجم علي أبو شاويش حجز مقعده مع الكبار والمنتخب الوطني لما يمتلكه من قدرات وإمكانيات تؤهله لذلك.

ختاما..

عميد الأندية الرياضية نادي غزة الرياضي يعتمد سياسة لا يشق لها غبار ,فمدرسته وأكاديميته الرياضية تصدر النجوم والمواهب وتحتضن وترعى الخامات الواعدة وترفد الساحة والمنتخبات بنجوم لامعة ويعتبر الكثيرون أن بروز مجموعة كبيرة من النجوم الواعدة يؤكد عمق الجذور والأصالة ويعزز في المشهد الرياضي أن العميد يبقى عميدا بالفعل والأداء والموروث الحضاري.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني