فيس كورة > أخبار

فلسطين تخسر أمام إيران وتلعب على المراكز من التاسع حتى 12

  •  حجم الخط  

في بطولة أمم آسيا لكرة السلة:

فلسطين تخسر أمام البطل إيران وتلعب على المراكز من 9-12

تشانغشا/الموفد الإعلامي وجدي الجعفري – 29/9/2015 - تلقى منتخب فلسطين لكرة السلة هزيمة ثقيلة من  إيران بالنتيجة 94- 48  في آخر مبارياته بالدور الثاني لبطولة أمم آسيا التي تجري بالصين.

المنتخب الفلسطيني بهذه الخسارة ضيع فرصة التأهل لدور الثمانية وسينافس على المراكز من 9-12، وكان الوطني استهل مشواره بسلسلة انتصارات على الفلبين والكويت وهونج كونج قبل ان يخسر كافة مبارياته في الدور الثاني.

لاقى الوطني صعوبة كبيرة امام ايران الذي حاز على لقب البطولة ثلاث مرات في آخر أربع نسخ ، وأحد ابرز المرشحين لنيل اللقب. والى التفاصيل:

الربع الأول:

استهل منتخب فلسطين اللعب بـ سني سكاكيني، جمال أبو شمالة، أحمد يونس، عماد قحوش، إضافة إلى احمد هارون الذي بدأ يتعافى من الإصابة في عينه وشكلوا مجموعة قوية امام إيران في البداية بعد ان بدلوا بين اللعب بطريقة دفاع الرجل لرجل الى دفاع المنطقة.

بالمقابل دخل الخصم  الإيراني الذي يمتاز بخبرته الدولية بتشكيلة العملاق حامد أحدادي، وكمراني، و حامد أفاغ، واوشين سحاقيان، وكنابي، وتقدموا بـ 6 نقاط سجل منها أفاغ ثلاثية جميلة قبل ان يرد عليهم أبو شمالة ويقلص الفارق بثلاثية.

قحوش لجأ الى التصويت من الخارج بعد ان حال صخرة ارتكاز إيران احدادي من وصول لاعبينا الى سلته.

وتناوب الفريقان على التسجيل حيث أحرز احمد هارون ثلاثية وأضاف سني سكاكيني 4 نقاط .

وفي نهاية الربع عانى الوطني من بعض الأخطاء الدفاعية الأمر الذي سهل مهمة إيران في الوصول لسلة فلسطين وحسم الربع بـ 17-14.

الربع الثاني:

قلص سني سكاكيني الفارق 16-17 لكن دافارباناه أعاد الفارق بعد ثلاثية جميلة 20-16. وتابع حمزة يوسف كرة سجل منها نقطتين.

بعد ذلك فرض ايران سيطرته المحكمة على مجريات اللعب وهددوا سلة فلسطين بأكثر من سلة وسط ارتباك في صفوف الوطني الذي مال أدائه للعشوائية وأنهى إيران الربع بالنتيجة 26-6.

الربع الثالث:

واصل منتخب إيران سيطرته وتمكن نجومه أحدادي وافاغ و سحاقيان من توسيع النتيجة وسط تخبط في صفوف الوطني.

واستطاع قحوش فك النحس قليلا عندما أحرز رميتين حرتين بعد سلسلة هجمات أهدرها الفريق.

وطلب مدرب الوطني وقتا مستقطعا بعد وصول النتيجة 56-22 في محاولة لتدارك الموقف لكن محاولاته باءت في الفشل حيث وسع المنتخب الإيراني الفارق مع نهاية الربع إلى  71-31. والربع بـ 28-11، علما ان اللاعب حمزة عبد الله أصيب بيده وتم نقله للمشفى لتلقي العلاج.

الربع الرابع:

لم يستسلم المنتخب الوطني وواصل محاولاته لتعديل النتيجة من خلال سني وسليم سكاكيني وقحوش وأبو شمالة لكن هذه المحاولات قوبلت بفريق عنيد وقوي حافظ على مستواه طيلة مجريات اللقاء وتمكن من حسم النتيجة 94-48.

وكان الأكثر تسجيلا لمنتخب إيران: أصغر كاردوست 15 نقطة، تلاه حامد أحدادي، ومهدي كمراني، كل منهما 14 نقطة.

سجل لفلسطين: سني سكاكيني 13 نقطة، عماد قحوش 11 نقطة، جمال أبو شمالة 11 نقطة، سليم سكاكيني 6 نقاط، احمد هارون 3، جهاد يغمور وحمزة عبد الله 2 لكل منهما.

مدرب إيران: لا يمكن لفلسطين ان تمر بخمسة لاعبين

وعقب مدرب إيران الألماني ديرك بورمان على اللقاء قائلا: منتخب فلسطين لعب بقوة لكن صعب عليه ان يمر الى دور الثمانية بخمسة لاعبين، لا يمكنهم التحمل طويلا. الفريق بحاجة الى بدلاء بنفس المستوى".

وأضاف في حديث خاص "فوز منتخب فلسطين على الفلبين وضعه على خارطة كرة السلة العالمية، مشيرا ان إيران لعبت بقوة خلال المباراة من أجل الفوز لان لدى فلسطين  مجموعة من اللاعبين يعلبون بقوة".




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني