فيس كورة > أخبار

إيقاف عضو في الفيفا مدى الحياة

  •  حجم الخط  

إيقاف عضو في الفيفا مدى الحياة

زوريخ/وكالات – 29/9/2015 - عوقب النائب السابق لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" الترينيدادي جاك وورنر بالايقاف لمدى الحياة عن كافة الانشطة الكروية، وذلك بقرار من الغرفة القضائية في لجنة الاخلاقيات التابعة لفيفا بحسب ما اعلن الاخير اليوم الثلاثاء.

وقالت لجنة الاخلاقيات في بيان انها وجدت وورنر "مذنبا بمخالفات سوء سلوك عديدة ارتبكها بشكل متواصل ومتكرر خلال فترة استلامه مناصب رفيعة مختلفة في مواقع مؤثرة ضمن فيفا واتحاد الكونكاكاف".

ويشمل ايقاف الترينيدادي البالغ من العمر 72 عاما جميع الانشطة الكروية على الصعيدين المحلي والدولي بمفعول بدأ اعتبارا من 25 ايلول/سبتمبر الحالي.

واضاف البيان: "في مناصبه كمسؤول كروي، كان لاعبا رئيسيا في خطط تنطوي على عرض وقبول واستلام دفعات غير معلنة وغير مشروعة، فضلا عن اعمال احتيال اخرى".

ويواجه وورنر حاليا خطر تسليمه الى الولايات المتحدة التي وجهت اليه 12 تهمة تتعلق بالاحتيال والابتزاز وتبييض الاموال وذات صلة في فضائح الفساد التي يتخبط بها فيفا حاليا.

وقد حدد القضاء الترينيدادي يوم الثاني من كانون الاول/ديسمبر المقبل موعدا لجلسة الاستماع في قضية تسليم وورنر الى الولايات المتحدة.

وكان وورنر من بين الشخصيات الـ14 المتهمين من قبل القضاء الاميركي في 27 ايار/مايو بتلقي رشاوى بقيمة 150 مليون دولار اميركي منذ تسعينات القرن الماضي في اطار مناصبهم المختلفة في كرة القدم.

وبحسب اتهامات المحققين الاميركيين، فان وورنر تلقى جزءا كبيرا من مبلغ 10 ملايين دولار اميركي تلقاه الاتحاد الكاريبي من جنوب افريقيا مقابل حصول الاخيرة على 3 اصوات للفوز بتنظيم كاس العالم 2010.

ورفض وورنر الذي كان نائبا سابقا في برلمان بلاده، دوما الاتهامات متحدثا عن مؤامرة لمساعدة خصومه السياسيين المحليين في ترينيداد وتوباغو.

كما زعمت شبكة "اس ار اف" السويسرية بان رئيس الاتحاد الدولي جوزف بلاتر المستقيل من منصبه باع حقوق نقل مونديالي 2010 و2014 لوورنر بسعر بخس.

واكدت الشبكة بان بلاتر وقع على منح وورنر حقوق نقل مونديالي جنوب افريقيا 2010 والبرازيل 2014 مقابل 600 الف دولار اي بنسبة 5 في المئة من قيمتها الاصلية.

واشارت الى ان وورنر كان لدى توقيع الصفقة التي تمت عام 2005 احد ابرز زعماء فيفا بالاضافة الى شغله منصب رئيس اتحاد الكونكاكاف (اميركا الشمالية والوسطى والبحر الكاريبي).

ونشرت الشبكة السويسرية عقدا موقعا من بلاتر باع فيه حقوق نقل كأس العالم 2010 مقابل 250 الف دولار، وحقوق نقل مونديال 2014 مقابل 350 الف دولار.

وبحسب جيمي فولر الخبير في مكافحة اعمال الرشوى في فيفا فان هذا المبلغ يمثل 5 في المئة من القيمة الحقيقية للعقدين.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني