فيس كورة > أخبار

افتتاح دورة مدربي حراس المرمى للمستوى الأول

  •  حجم الخط  

بالتعاون مع الاتحاد الآسيوي

افتتاح دورة مدربي حراس المرمى للمستوى الأول

البيرة/دائرة الإعلام بالاتحاد – 10/10/2015 - افتتح الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، ظهر اليوم السبت، في مقر أكاديمية جوزيف بلاتر بالبيرة، دورة مدربي حراس المرمى للمستوى الأول، وذلك بالتعاون مع الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، والتي يحاضر فيها المحاضر الآسيوي الأردني خلدون ارشيدات، بمشاركة 21 مدرباً.

وشهد افتتاح الدورة التي من المقرر أن تستمر فعالياتها خلال الفترة من  10 ولغاية 15  تشرين أول/أكتوبر الجاري، حضور أمين عام  الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، والمحاضر الآسيوي خلدون ارشيدات، إضافة إلى مدير الدائرة الفنية بالاتحاد الفلسطيني لكرة القدم أحمد الحسن.

ورحب حجة خلال افتتاح الدورة باسم اللواء جبريل الرجوب رئيس اتحاد كرة القدم، والأسرة الرياضية الفلسطينية، بالمحاضر الآسيوي خلدون ارشيدات على قدومه إلى فلسطين للمحاضرة في هذه الدورة التي تعتبر في غاية الأهمية كونها تؤكد على قدرة الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم على مواصلة تنظيمه لكافة النشاطات من بطولات محلية وإقليمية ودورات تدريبية على الرغم من الظروف الصعبة التي يمر بها شعبنا نتيجة ممارسات الاحتلال

كما أكد حجة على أهمية دور حارس المرمى في فريق كرة القدم، معتبرا أن حراسة المرمى تعتبر ركناً أساسياً في هذه اللعبة مما يتطلب الاهتمام الكبير من قبل المدربين بهذه الفئة وذلك لإيجاد عدد كافي من الحراس المحترفين القادرين على تمثيل المنتخبات والفرق الفلسطينية أفضل تمثيل في المستقبل، متمنيا ً أن يكون المشاركين في هذه الدورة على أكبر قدر من المسؤولية على جميع المستويات وأن يحاولوا الاستفادة من خبرات المحاضر الآسيوي والحصول على كافة المعلومات التي من شأنها أن تُنمي وتطور قدرات حراس المرمى في فلسطين.

من جهته عبر المحاضر الآسيوي ارشيدات عن فخره الكبير لتواجده في فلسطين والمشاركة في فعاليات هذه الدورة الهامة  الخاصة بمدربي حراس المرمى، مؤكدا ًعلى ضرورة أن يقدم الجميع دعمه للشعب الفلسطيني وقضيته العادلة في كافة المجالات ومن ضمنها الرياضة وما تحمله من رسالة وطنية سامية.

واعتبر ارشيدات أن حارس المرمى الفلسطيني أثبت أنه يمتلك قدرات وموهبة كروية عالية خلال السنوات الماضية، متمنياً على المدربين المشاركين في هذه الدورة الاستفادة الكاملة على الصعيد النظري والعملي وتقديمها بالشكل الصحيح لحراس المرمى خلال المرحلة المقبلة.

بدوره أكد أحمد الحسن أن هدف هذه الدورة هو استيفاء شروط الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بضرورة أن يتواجد في كل نادي مدرب حراس مرمى يحمل شهادة التدريب الآسيوي، إضافة إلى بناء قاعدة جيدة من حراس المرمى واختيار االنخبة منهم لتمثيل المنتخبات الوطنية مستقبلاً، وذلك على اعتبار أن حارس المرمى يُعد الحلقة الأهم في شكل الفريق، ولديه دور مميز ومهم في تحقيق النتائج الإيجابية، لذلك وَجَب الاهتمام في تطوير إمكانيات مدربي حراس المرمى في فلسطين من خلال برنامج تعليم المدربين.

وأضاف الحسن أن الدورة تتضمن محاضرات نظرية لها علاقة في عملية التكتيك وأساسيات حارس المرمى من التصدي للكرة بأنواعها الأرضية والجانبية والطائرة، ودوره الهام في الحالات الدفاعية للفريق إضافة إلى دوره في الهام الحالات الهجومية وكيفية بناء الهجمة التي تبدأ عادة من حارس المرمى.





 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني