فيس كورة > أخبار

اتحاد الكرة يُناقش مواجهتي السعودية وماليزيا بالتصفيات المزدوجة

  •  حجم الخط  

اتحاد الكرة يُناقش مواجهتي السعودية وماليزيا بالتصفيات المزدوجة

القدس/دائرة الاعلام بالاتحاد – 15/10/2015 - عقد مجلس إدارة الاتحاد الوطني الفلسطيني لكرة القدم، اليوم الخميس، الموافق 15/10/2015، اجتماعه المركزي الرابع عشر، في مقره بالقدس، حيث افتتح اللواء الرجوب الاجتماع بقراءة الفاتحة على أرواح شهدائنا الأبرار الذين راحوا ضحية للجرائم الإسرائيلية المتواصلة بحق أبناء شعبنا الأعزل.

واستهل المجلس اجتماعه بتقديم التهنئة لشعبنا ولأسرة كرة القدم الفلسطينية، بمناسبة رأس السنة الهجرية، وتحيته لأبناء شعبنا في مدينة القدس الذين وجهوا رسالة الى العالم أكدوا خلالها على عروبة وفلسطينية المدينة المقدسة بمسلميها ومسيحيها.

ووجه مجلس الاتحاد عظيم شكره لدولة الإمارات العربية المتحدة ولاتحاد كرة القدم فيها، على اصرار منتخب بلادهم اللعب على أرض دولة فلسطين واللعب فيها ضمن التصفيات الآسيوية المُزدوجة خلال الشهر الماضي، كما شكر المجلس جماهيرنا الفلسطينية الوفية التي زحفت الى مدرجات استاد الشهيد فيصل الحسيني لتشجيع لاعبي الفدائي الذي حققوا نتيجة عادلة امام شقيقهم الاماراتي.

كما أعرب مجلس الاتحاد عن شكره الكبير لكل من ساهم بإنجاح التصفيات الآسيوية التي استضافتها دولة فلسطين لفئتي تحت 16 سنة وتحت 19 سنة، بحضور منتخبات الامارات وافغانستان، والهند، والمالديف واليمن واوزبكستان، بالاضافة الى تقديره للإشادة التي أعلنها الاتحاد الاسيوي لكرة القدم وأكد خلالها على نجاح فلسطين بالتنظيم للمسابقات وفقا للشروط والمعايير القارية والدولية.

وناقش المجلس آليات إنجاح اللقاء الهام الذي سيجمع منتخبنا الوطني لكرة القدم بنظيره المنتخب الماليزي، ضمن الجولة الأولى من مباريات الإياب في التصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لكأس العالم 2018وكاس آسيا2019، والتي ستقام على استاد دورا الدولي في 12 نوفمبر/ تشرين ثاني القادم.

وثمن المجلس موقف الاتحاد الماليزي لكرة القدم، وحرصه الكبير للقدوم لدولة فلسطين، داعياً أبناء شعبنا للزحف الى ملعب المباراة من أجل تشجيع لاعبي منتخبنا الوطني، والترحيب بالمنتخب الماليزي الذي يَعتبر القدوم الى فلسطين منبع فخر واعتزاز لكل لاعب فيهم.

كما عمل المجلس على تشكيل لجنة تنظيمية تعمل على ترتيب كافة الإجراءات اللازمة لقدوم بعثة المنتخب الماليزي، تتكفل بإنجاح كل ما يلزم من أجل خروج الحدث بابهى صوره.

وشدد المجلس على أهمية أن تبقى الرياضة في فلسطين بعيدة عن التجاذبات السياسية، والتأكيد على أحقية الرياضيين فيها ممارسة نشاطاتهم دون أية قيود أو معيقات تواجههم من أي جهة كانت.

وناقش المجلس آخر المستجدات المتعلقة بمباراة منتخبنا الوطني أمام شقيقه المنتخب السعودي، ضمن التصفيات الآسيوية المزدوجة، والتي كانت مُقررة على استاد الشهيد فيصل الحسيني بالقدس في 13 من الشهر الحالي، بعد أن تم استبدال مباراة الذهاب بالإياب خلال الفترة الماضية بناء على طلب الاتحاد السعودي لكرة القدم وجرت مباراة الذهاب وقتها في الدمام في 12 يونيو/ حزيران الماضي.

وأكد المجلس على أن أي سلوك متعلق بالمباراة محكوم بثلاثة عناصر تتمثل بحماية المشروع الرياضي الفلسطيني بما فيه التمسك بالملعب البيتي، بالإضافة الى حماية عضوية الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم في الاتحادين القاري والدولي للعبة، علاوة على عدم المس بالمشروع الوطني الفلسطيني وخاصة في شأن العلاقة بالمملكة العربية السعودية الشقيقة، وانتظار ما سيقرره الاتحاد الدولي لكرة القدم بشأن اللقاء الثنائي، حيث أن الاشقاء السعوديين هم من توجهوا للاحتكام للفيفا.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني