فيس كورة > أخبار

افتتاح دورة مدربي البراعم بالتعاون مع "الفيفا"

  •  حجم الخط  

افتتاح دورة مدربي البراعم بالتعاون مع "الفيفا"

البيرة/دائرة الإعلام بالاتحاد – 18/10/2015 - افتتح اللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، صباح اليوم السبت، دورة مدربي البراعم، وذلك في مقر أكاديمية جوزيف بلاتر في البيرة ،والتي يشرف عليها المحاضر الدولي المغربي جمال الدين الحراش ،بمشاركة 29 مدرباً ومدربة من مختلف محافظات الضفة، وتستمر فعالياتها حتى 21 من شهر أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

ورحب اللواء جبريل الرجوب بالمحاضر الدولي جمال لحراش القادم من المغرب الشقيق والذي قام بزيارة فلسطين سابقأ وقدم دورة لمدربي البراعم في قطاع غزة ،معبراً عن سعادته لوجود جيل من الشباب طموح يعمل على تطوير ذاته من خلال الدورات التدريبية، وقادر على تنمية الرياضة الفلسطينية.

ونوه الرجوب الى أن الرياضة الفلسطينة أثبتت ذاتها خلال مشاركاتها الاخيرة، وأثبتت مدى حجم الإصرار والتحدي لدى اللاعب الفلسطيني رغم الظروف التي تحاصره.

وأشار الرجوب الى ضرورة اعتبار المدرب قدوةً للجيل الصغير التي يشرف عليه، وذلك بأخلاقة وروحه وبطريقة تعامله مع اللاعب الصغير بمنطق الأب والأخ والأستاذ، ليصنع منهم جيلاً نبيلاً مترسخاً بالأصول الوطنية.

وتطرق المحاضر جمال الدين لحراش الى أهم اهداف الدورة الكامنة في تكوين مربيين قادرين على تدريب وتنمية وصقل المهارات الكروية الأساسية للفئة العمرية الصغيرة في إطار برنامج تدريبي من طرف الإتحاد الدولي الفيفا، والذي يعتمد على المستجدات والتطورات الحديثة في ميدان كرة القدم بالنسبة لهذه الفئة لإتاحة المجال لأكبر عدد ممكن من الأطفال لممارسة هواياتهم الكروية على أساس الوقوف على الجزئية الخاصة حسب الفئات العمرية من 6_8 سنوات و من 9_10 سنوات ومن 11_12 سنة.

وركز لحراش على كيفية تنظيم حصص تدريبية لهذه الفئات من خلال عدة مواضيع سيتم طرحها في الأيام القادمة من الدورة والتي تتضمن: "فلسفة كرة القدم، تنمية المهارات الاساسية، تنمية التوافق العضلي والعصبي، السرعة الحركية وتنفيذها، تنمية اللاعب من خلال الألعاب المدرسية والألعاب المصغرة، قوانين اللعبة، كيفية تنظيم دوريات حسب عدد الفرق، تنظيم مهرجانات للبراعم، وعرض المبادئ الاساسية والتكتيكية والجماعية، وخصوصية حارس المرمى، والكرة الشاطئية وكرة القاعات".

وشدد لحراش على كون هذا البرنامج شاملاً للذكور والإناث، من خلال المحاضرات النظرية والعملية والتطبيقية للوقوف على نقاط الضعف والقوة لتصحيح معلوماتهم ومساعدتهم لتطوير ذاتهم حسب القواعد اليولوجية الحديثة المستعملة في هذا الميدان.

وأكد احمد الحسن مدير الدائرة الفنية في أكاديمية جوزيف بلاتر للموهوبين كرويا، بأن هذه السنة كانت سنة مميزة للبراعم من خلال إقامة دورتين للبراعم، الدورة الاولى أقيمت لأول مرة في قطاع غزة واليوم تستهل بداية الدورة الثانية للبراعم، مؤكداً أن هذا ما كان ليتم لولا دعم ومساندة الإتحاد الدولي الفيفا لتطوير فئة البراعم في فلسطين.

وأشار عادل الفران المدير الفني للأكاديمية بأنه تم إختيار المشاركين على أساس تعاملهم مع هذه الفئات العمرية من سن 6_12 عام ،ويجب عليهم تطوير قدراتهم من خلال المحاضر ومن خلال تعليمهم كيفية التعامل مع الاطفال وتنظيم الوحدات التدريبية لهؤلاء الأطفال ومعرفتهم لخصائص نمو الطفل بشكل عام،وكيفية التحضير لمهرجانات البراعم، مشيرا الى ان المحاضر جمال الحراش من خيرة المدربين ويمتلك الى خبرات ومهارات حديثة في التدريب ،ويعمل على نقل اساسيات المدرسة الإفريقية والاوروبية في تدريب البراعم للمشاركين.

ومن جانبها أعربت إهداء أدوش مدربة أكاديمية بلاتر محافظة نابلس، عن سعادتها بالمشاركة في هذه الدورة التي تضيف لها الطرق الحديثة في التعامل مع الفئات العمرية الصغيرة لكونها مدربة لفئة البراعم ،ولمدى الخبرات التي تضيفها لذاتها من قبل المحاضر والمشاركين، أملة أن تطور ذاتها وتأخذ دورة المدربين للمستوى الأول C.

ونوه المشارك يوسف وريدات الى أن الدورة مهمة جداً لتعريف بكيفية التعامل مع سن 6_12 عام،وخصوصاًبالنسبة للمعرفة بخصائص النمو لهذه الفئة العمرية مما يساعد على كيفية التعامل معهم وتنمية مهاراتهم عن طريق اللعب وكيفية إقامة المهرجانات الكروية ،مضيفا الى ضرورة كون المدرب مربي يركز على القيم والأخلاق في نفس الطفل لتكوين قاعدة أساسية تستطيع ان تخلق منتخبات سنية جاهزة مبينة على أسس وقيم واخلاق بالاضافة للمهارة الكروية.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني