فيس كورة > أخبار

خدمات رفح يتخطى أقوى الحواجز

  •  حجم الخط  

حصاد الجولة السادسة

دوري "الوطنية موبايل" للدرجة الممتازة

الهلال يتنفس..المغازي يستريح..فرق خانيونس في النفق

خدمات رفح يتخطى أقوى الحواجز

غزة/ علاء شمالي (صحيفة فلسطين) 20/10/2015 - واصل فريق خدمات رفح تخطيه أقوى الحواجز والمحطات في بطولة الدوري وحافظ على صدارته بفوز جديد على شباب خانيونس بهدفين لهدف بعد أن تخطى سابقاً فريق اتحاد الشجاعية في الجولة الماضية.

ووضع شباب خانيونس وخدمات الشاطئ نفسهما في الزاوية الضيقة في الدوري الممتاز بخسارات جديدة واصل الفريقان فيها نزيف النقاط الذي عقّد موقفهما في منافستهما وتحقيق هدفيهما في البطولة.

أبرز ظواهر الجولة

الظاهرة الأبرز في هذه الجولة هي المفاجأة الكبيرة في فريق شباب خانيونس الذي تلقى الخسارة الرابعة على التوالي وهو أمر غير معتاد على فريق النشامى الذي كان من أبرز المرشحين للمنافسة على اللقب قبل بداية البطولة ولكن الفريق تأثر بشكل كبير جداً من غياب هدافه محمد بركات خاصة أن الأخير هو من يتولى تسجيل أكبر كم من الأهداف لفريقه في المواسم الماضية.

فريق خدمات رفح أظهر روح البطل مبكراً بفوز جديد على أقوى المرشحين شباب خانيونس بعد أن فاز في الجولة الماضية على اتحاد الشجاعية وهو ما جعل الفريق ينفرد بصدارة الترتيب وحيداً ويبقى هو الفريق الوحيد الذي لم يخسر في الدوري.

فوز أول وخسارة أولى

الجولة السادسة من البطولة كشفت عن فوز أول للهلال وخسارة أولى لشباب رفح الذي لم يفلح في دخول أجواء المنافسة وخسر ثلاث نقاط مهمة ذهبت لخزينة الهلال الذي حقق أول فوز في البطولة أعطته دافعاً قوياً من أجل تقديم المزيد والخروج من عنق الزجاجة والتقدم على سلم جدول الترتيب بعد نتائجه السيئة في بداية البطولة.

تعادل منطقي

أفلت اتحاد خانيونس من فخ الهزيمة أمام ضيفه اتحاد الشجاعية وتعادله معه بهدفين لكل فريق بعد أن تأخر في النتيجة مرتين ولكن الاتحاد ظهر بكل قوته الفنية والجماهيرية ليرفض الهزيمة رغم أن الفريق لعب أفضل مبارياته من بداية الموسم وشهدت المباراة تكتيكاً عالياً من البرتقالي غاب عن الفريق منذ فترة كبيرة.

اتحاد الشجاعية تراجع للجولة الثانية على التوالي بتعادل مع اتحاد خانيونس بعد هزيمته من خدمات رفح في الجولة الماضية وبذلك يتراجع الشجاعية للمركز الثالث ويصبح مطالباً بالتعويض إذا ما كان يسعى للحفاظ على الثلاثية التاريخية في الموسم الجديد حينما يواجه خدمات المغازي في الجولة القادمة.

فوز ثاني للمغازي

واصل فريق المغازي مشواره بنجاح وحقق فوزاً ثانياً على التوالي رفع رصيده إلى (8) نقاط وارتقى للمركز السادس بعدما كان في مؤخرة جدول الترتيب وهذا الفوز أعطى دافعاً للمغازي بالحفاظ على أدائه من أجل تحقيق هدفه بالبقاء بين الكبار في دوري الأضواء.

شباب جباليا تعثر مجدداً وتلقى خسارة وبات في وضع صعب يتحتم عليه صحوة وتحقيق نتائج إيجابية للفريق حتى لا يواجه مصير الهبوط مرة أخرى ولكن الحديث عن ذلك يبقى لا يزال مبكراً خاصة وأن كل جولة تتبدل مراكز الفرق على جدول الترتيب.

خسارة رابعة للبحرية

دخل فريق الشاطئ في نفق مظلم بعد خسارته الرابعة في الدوري من جاره الصداقة وبقي في المركز الأخير برصيد (4) نقاط ويواجه خطراً محدقاً بالهبوط للدرجة الأولى لأول مرة في تاريخه إذا ما استعاد هيبته في الدوري وأعاد نفسه لطريق النتائج الإيجابية وحصد النقاط.

الصداقة حقق فوزاً مريحاً على الشاطئ دفعه للمراكز الأمامية وبفارق نقطة عن المتصدر خدمات رفح وأقحم نفسه منافساً عنيداً على لقب الدوري بثوب جديد مع المدرب مصطفى نجم.

استمرار التراجع

استمر فريق خدمات خانيونس في التراجع في الأداء والنتائج بهزيمة جديدة من غزة الرياضي رغم أنه قدم مباراة جميلة واستطاع تعديل النتيجة بعدما كان متأخراً بهدفين ولكن اللحظات الأخيرة لم تسعف الخدمات لخطف نقطة التعادل وخسر للمرة الثانية على التوالي.

فريق غزة الرياضي منح نفسه دفعة قوية بفوز مهم ارتقى به للمركز الرابع برصيد (10) نقاط وأدخل نفسه أجواء المنافسة في مرحلة الذهاب رغم تذبذب نتائجه ومستواه من مباراة لأخرى.

(20) هدفاً

لوحظ خلال هذه الجولة ارتفاع نسبي عدد تسجيل الأهداف مقارنة بالجولة الخامسة حيث تم تسجيل (20) هدفاً خلال ست مباريات انتهت خمس منها بفوز أحد الفريقين مباراة واحدة بالتعادل.

ووصل عدد الأهداف الإجمالي إلى (103) هدف، حيث سجل في الجولة الأولى (20) هدف، وفي الجولة الثانية (10) أهداف، وفي الجولة الثالثة (17) هدف، وفي الجولة الرابعة (19) هدف و(17) هدف في الجولة الخامسة.

(22) بطاقة صفراء

لوحظ خلال هذه الجولة انخفاض كبير في استخدم الحكام للبطاقات الصفراء (22) مرة خلال ست مباريات، وكان النصيب الأكبر لفريق اتحاد خانيونس بحصوله على (4) إنذارات.

ووصل عدد إجمالي البطاقات الصفراء إلى (136) بطاقة، حيث أشهر الحكام في الجولة الأولى (15) بطاقة و(22) بطاقة في الجولة الثانية، و(23) في الجولة الثالثة و(17) في الجولة الرابعة و(33) بطاقة في الجولة الخامسة.

(3) بطاقات حمراء

اضطر قضاة الملاعب لاستخدام البطاقة الحمراء ثلاث مرات، كانت الأولى للاعب الشاطئ محمد السدودي، بينما كانت الثانية لحارس الشجاعية عاصم أبو عاصي والثالثة للاعب غزة الرياضي فرج جندية.

ووصل عدد إجمالي البطاقات الحمراء إلى (22) بطاقة، حيث أشهر الحكام في الجولة الأولى (5) بطاقات وبطاقتين في الجولة الثانية و(4) بطاقات في الجولات الثالثة والرابعة والخامسة.

عطية يلاحق العبيد

استمر مهاجم غزة الرياضي سليمان العبيد في انفراده بصدارة الهدافين برصيد (7) أهداف بينما بقي مهاجم اتحاد الشجاعية علاء عطية يلاحقه برصيد (6) أهداف.

ورفع صائب أبو حشيش من الصداقة ومحمود فحجان من خدمات خانيونس رصيدهما إلى (4) أهداف بينما يمتلك أحمد اللولحي ورامي البيوك وسعيد السباخي من خدمات رفح وحازم شكشك من شباب خانيونس في رصيدهم (3) أهداف لكل منهم.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني