فيس كورة > أخبار

الأهلي الإماراتي يتأهل لنهائي دوري أبطال آسيا

  •  حجم الخط  

للمرة الأولى في تاريخه

الأهلي الإماراتي يتأهل لنهائي دوري أبطال آسيا

أبو ظبي/وكالات – 20/10/2015 - صعد فريق الأهلي الإماراتي إلى الدور النهائي لبطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم للمرة الأولى في تاريخه اثر فوزه على ضيفه الهلال السعودي 3/2 خلال مباراة الإياب للدور قبل النهائي التي جمعتهما اليوم الثلاثاء.

وصعد الأهلي الإماراتي للمباراة النهائية بمجموع مباراتي الذهاب والعودة 4/3 حيث انتهت مباراة الذهاب التي أقيمت بالسعودية بالتعادل 1/.1.

وسجل أهداف الأهلي رودريجو ليما وايفرتون ريبيرو وكيونج وون كون في الدقائق 17 و45 والرابعة من الوقت المحتسب بدلات من الضائع بينما سجل هدفي الهلال إلتون ألميدا في الدقيقة 51 وكارلوس إدواردو في الدقيقة .64

وسيلعب الأهلي في الدور النهائي مع من سيصعد من المباراة الأخرى التي تقام غدا الأربعاء وتجمع بين جامبا أوساكا الياباني وقوانجتشو ايفرجراند الصيني.

يذكر أن مباراة الذهاب التي أقيمت بالصين كانت قد انتهت بفوز قوانجتشو ايفرجراند 2/.1.

وجاء الربع ساعة الأول من الشوط الأول بطيئا من الفريقين وتبادلا كلاهما السيطرة على مجريات اللعب لكن دون تشكيل أي خطورة على المرميين في ظل الحرص الدفاعي الذي خيم على تلك الفترة.

وفي الدقيقة 17 تقدم الأهلي الإماراتي بهدف عن طريق رودريجو ليما عندما لعب أحمد خليل كرة عرضية أرضية داخل منطقة جزاء الهلال ليفشل مدافعو الفريق السعودي في ابعاد الكرة التي تهيأت لليما الذي لم يتوان في وضع الكرة داخل المرمى.

وارتبك الهلال بعد الهدف الذي تلقته شباكه ليفرض فريق الأهلي الإماراتي سيطرته على مجريات اللعب لاسيما وأن خطوطه ظهرت متجانسة ومتقاربة مما ساعدهم في شن هجمات على مرمى الهلال الذي كان حاله معاكسا تماما في ظل تباعد الخطوط واعتماد لاعبيه على اللعب الفردي والابتعاد عن اللعب الجماعي.

وفي الدقيقة 21 كاد أن يضيف أحمد خليل لاعب الاهلي الإماراتي الهدف الثاني عندما تلقى كرة بينية من وسط لينطلق بها إلى أن وصل داخل منطقة جزاء الأهلي وسدد كرة قوية تصدى لها عبد الله السديري.

انحصر اللعب في وسط الملعب حتى الدقيقة 32 مع وجود تفوق واضح للنادي الأهلي.

وعاد ليما لتشكيل خطورة مرة أخرى على مرمى الهلال في الدقيقة 32 عندما سدد كرة أرضية قوية من خارج منطقة الجزاء حولها السديري لضربة ركنية لم يستغلها مهاجمو الأهلي.

وحاول جورجيوس دونيس المدير الفني للهلال تعديل شكل الفريق والسيطرة على مجريات اللعب لذلك أجرى أولى تبديلاته في الدقيقة 37 بإشراك محمد الشلهوب بدلا من أحمد شراحيلي بعدها بدقيقتين أجرى أولاريو كوزمين المدير الفني لأهلي أول تبديلاته بإشراك وليد عباس بدلا من عبد العزيز صنقور.

وبعد نزول الشلهوب بدأ الهلال بشن هجمات على مرمى الأهلي لكنها لم تشكل أي خطورة على المرمى سوى في كرة واحدة كانت في الدقيقة 41 عندما توغل ياسر الشهراني من الناحية اليمنى ولعب كرة عرضية أرضية أمام المرمى لكنها مرت من بين قدمي إلتون ألمديا لتضييع فرصة هدف مؤكد.

ومن هجمة مرتدة في الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي للشوط الاول تمكن الاهلي من إضافة الهدف الثاني عن طريق إيفرتون ريبيرو الذي تلقى كرة من فوق المدافعين من إسماعيل الحمدي لعبها من فوق الحارس المتقدم لتسكن مرمى الهلال ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية الشوط الأول.

ومع بداية الشوط الثاني أجرى الهلال تبديلا هجوميا بإشراك ناصر الشمراني بدلا من سالم الدوسري في محاولة لزيادة الفاعلية الهجومية.

وأنقذ أحمد محمود حارس الأهلي فريقه من هدف مؤكد في الدقيقة 48 عندما سدد محمد الشلهوب كرة قوية حولها الحارس لضربة ركنية لم يستغلها مهاجمو الهلال.

وكنتيجة طبيعية لضغط الهلال تمكن الفريق من تقليص الفارق بإحراز الهدف الاول في الدقيقة 51 عندما لعب كارلوس إدواردو الكرة داخل منطقة جزاء الأهلي هيأها سعود كريري بكعب القدم لإيلتون ألميدا الذي سدد كرة قوية سكنت الزاوية الأرضية اليسرى للحارس أحمد محمود.

واصل الهلال ضغطه بحثا عن احراز هدف التعادل الذي جاء في الدقيقة 64 عندما تهيأت الكرة أمام كارلوس إدواردو على حدود منطقة الجزاء ليسدد كرة قوية فشل أحمد محمود في التصدي لها لتسكن المرمى معلنة عن تعادل الهلال 2 / .2

استمر ضغط الهلال بحثا عن هدف ثالث وسط تراجع غير مبرر من جانب لاعبي الأهلي.

وكاد ألميدا أن يضيف الهدف الثالث للهلال في الدقيقة 69 عندما توغل داخل منطقة جزاء الأهلي من الناحية اليمنى وسدد كرة رائعة مرت بجوار القائم الأيسر للحارس أحمد محمود.

بعدها بدقيقة اضطر النادي الأهلي لإجراء ثاني تبديلاته بإشراك أسامة السعيدي بدلا من أحمد خليل المصاب.

وانحصر اللعب في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 80 والتي شهدت أخطر هجمات الأهلي عندما لعب أسامة السعيدي كرة عرضية أرضية من الناحية اليسرى داخل منطقة جزاء الهلال قابلها ليما بتسديدة ضعيفة بقدمه اليسرى خارج المرمى.

بعدها بدقيقتين عاد ليما لإضاعة فرصة أخرى عندما لعبت كرة طولية داخل منطقة جزاء الهلال هيأها ريبيرو برأسه للقادم من الخلف ليما الذي سدد الكرة برأسه بعديا عن المرمى.

وأجرى الهلال أخر تبديلاته بإشراك فيصل درويش بدلا من كارلوس إدواردو وذلك في محاولة لتأمين الناحية الدفاعية.

وحاول الأهلي في الوقت المتبقي من المباراة احراز هدف الفوز وفرض حصارا على فريق الهلال .. واستطاع كيونج وون كون احراز الهدف الثالث للأهلي في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

وجاء الهدف عندما لعب ريبيرو ضربة حرة مباشرة من الناحية اليمنى داخل منطقة جزاء الهلال أبعدها السديري لتتهيأ لوون كون على حدود منطقة الجزاء ليطلق تسديدة قوية تسكن المرمى.

وقبل نهاية المباراة أجرى الأهلي أخر تبديلاته بإشراك حميد عبد الله بدلا من ريبيرو وذلك في محاولة لتضييع الوقت المتبقي ليطلق بعدها حكم المباراة صافرة نهاية المباراة معلنا فوز الأهلي وصعوده للدور النهائي.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني