فيس كورة > أخبار

اتحاد وشباب خانيونس في لقاء أخوي اليوم

  •  حجم الخط  

في افتتاح الجولة الثامنة لدوري "الوطنية موبايل"

اتحاد وشباب خانيونس في لقاء أخوي اليوم

غزة/(صحيفة فلسطين) 30/10/2015 - تتجه الأنظار عصر اليوم صوب ملعب المدينة الرياضية، الذي يحتضن لقاء الشقيقين اتحاد وشباب خانيونس في افتتاح منافسات الجولة الثامنة لدوري "الوطنية موبايل" لكرة القدم.

ومن المُنتظر أن لقاء الأشقاء في اتحاد وشباب خانيونس سيكون حافلاً بالمتعة والإثارة، وقبل ذلك الأخوة والصداقة بين لاعبي وجماهير الناديين العريقين, الذين سيكونان في بؤرة الاهتمام من محبي كرة القدم في محافظات غزة بشكل عام، وبالتالي فهما مطالبان بتقديم صورة مميزة عن مدينة خانيونس.

على الصعيد الفني يبدو كلا الفريقين في حاجة ماسة لتحقيق الفوز وحصد النقاط الثلاثة لتحسين وضعيته في جدول الترتيب، لكن النتيجة أياً كانت لن تكون أهم من الروح الرياضية، والحرص على الظهور بصورة مشرفة تعكس عمق العلاقة الأخوية بين الناديين.

اتحاد خانيونس المضيف يدخل اللقاء وفي جعبته (7) نقاط جمعها من فوز واحد و(4) تعادلات، مقابل هزيمتان، وبالتالي فإنه مطالب بتحقيق الفوز لتحسين وضعيته، خصوصاً أنه عجز عن ذلك منذ الجولة الثالثة.

ويحتل "البرتقالي" المركز الثامن في جدول الترتيب وفي حال فوزه قد يقفز إلى المركز السادس، وبالتالي مصالحة جماهيره التي تنتظر من الفريق المنافسة على لقب الدوري الحالي، كما في المواسم الأخيرة.

ويأمل جمال الحولي مدرب الفريق أن يكون جميع لاعبيه في أحسن حالاتهم من أجل حصد الفوز، علماً أنه قاد الفريق في المباراتين الأخيرتين وتعادل فيهما، بعد خلف المدرب السابق أحمد عبد الهادي.

من جانبه يسعى شباب خانيونس لتأكيد عودته لسكة الانتصارات بعد سلسلة من الهزائم، حيث تفوق في الجولة الماضية على الهلال بهدف نظيف، وهو يريد تحقيق الفوز الرابع في البطولة، والتقدم من المركز السادس إلى الرابع بشكل مؤقت.

"النشامى" عانى خلال الدوري الحالي من تذبذب النتائج بشكل واضح، وصادفه سوء توفيق كبير في المباريات التي خسرها، إذ افتتح الدوري بتحقيق الفوز في أول مباراتين، قبل أن يخسر في أربع مباريات متتالية، ثم عاد للفوز في الجولة السابعة.

ويتطلع إحميدان بربخ مدرب الشباب إلى ظهور الوجه الجيد للاعبيه في مباراة اليوم، على أمل حصد الفوز وتأكيد أن خسائر الفريق الأخيرة كانت كبوة جواد ولن تتكرر في الفترات القادمة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني