فيس كورة > أخبار

كلاسيكو إسبانيا: تجدد المواجهة في الكامب نو

  •  حجم الخط  

تتجدد المواجهة بين الغريمين التقليديين برشلونة وريال مدريد في اياب الكأس السوبر الاسبانية لكرة القدم، غداً الأربعاء 17-8-2011،على ملعب "كامب نو" في برشلونة، بعد انتهاء مباراة الذهاب المثيرة بالتعادل 2-2 أول من أمس الأحد في مدريد.

وعلى رغم أن مسابقة الكأس السوبر التي تجمع بين بطلي الدوري والكأس تعتبر بمثابة التحضير للموسم، وهي لا ترسم صورة بالغة الدقة عن معالم الموسم الجديد كون اللاعبين لا يزالون في بداية استعداداتهم البدنية، إلا أن العلاقة النارية بين برشلونة وريال مدريد تفرض دوماً إثارة كبرى في جميع مواجهات الفريقين.

وتجلى هذا الأمر في لقاء الذهاب الذي سيطر فيه ريال مدريد على مجريات اللعب وتقدم عبر الألماني مسعود اوزيل (13) قبل ان يضرب الفريق الكاتالوني مرتين، اولاً عبر المهاجم دافيد فيا من تسديدة رائعة (36) ثم الارجنتيني ليونيل ميسي (45)، بيد أن ريال عادل في بداية الشوط الثاني عبر شابي الونسو (54).

وشهدت مباراة الذهاب مشاركة المهاجم التشيلي أليكسيس سانشيز مع برشلونة الذي تعاقد معه من اودينيزي الايطالي، فيما لعب الظهير البرتغالي فابيو كوينتراو مع ريال مدريد الذي ضمه من بنفيكا.

وانفرد ميسي بالرقم القياسي من حيث اكثر اللاعبين تسجيلاً للنادي الكاتالوني في المسابقة بعدما رفع رصيده إلى 6 أهداف، علماً بأنه كان يتقاسم الرقم القياسي مع خوسيه ماريا باكيرو.

وسجل ميسي هدفين في مرمى اتلتيك بلباو عام 2009 وثلاثية في مرمى اشبيلية العام الماضي عندما قاد فريقه الى احراز اللقب على حساب النادي الاندلسي (4-صفر اياباً بعد الخسارة 1-3 ذهاباً).

وحذر الظهير البرازيلي داني الفيش ريال مدريد من ان فريقه سيعتمد أسلوباً أكثر سلاسة في مباراة الاياب، وذلك نظراً للأداء العادي لبرشلونة ذهاباً مقارنة مع ملاحمه الكروية التي سطرها العام الماضي، وقال "سنتحسن مع الوقت. كانت مباراة قوية وانا سعيد لعمل الفريق والطريقة التي قاومنا فيها".

وتابع الفيش: "كانت نتيجة جيدة لنا أمام فريق استعد جيداً، وسنستعد اكثر للمباراة المقبلة".

يذكر ان الفريقين تواجها اربع مرات في نهاية الموسم الماضي، فتوج برشلونة بطلاً للدوري بعد صراعه مع الفريق الملكي، واخرجه من نصف نهائي دوري ابطال اوروبا قبل ان يحرز اللقب لاحقاً على حساب مانشستر يونايتد الانكليزي، في حين نجح ريال بازاحة العملاق الكاتالوني فقط عن لقب كأس اسبانيا التي توج فيه ابناء المدرب جوزيه مورينيو على حساب النادي الكاتالوني الذي حقق ايضاً فوزاً ساحقاً على غريمه 5-صفر في ذهاب الدوري.

وسيدخل برشلونة الى مباراة الاياب بوضع افضل من غريمه التقليدي لأنه بحاجة الى التعادل السلبي او 1-1 ليتوج باللقب وهو سيستفيد من عامل الارض، ما يرفع من حدة الضغط المبكر على مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو الذي اوقف من قبل الاتحاد الاوروبي الموسم الماضي لانتقاده العنيف لبرشلونة ومدربه جوسيب غوارديولا، الذي حافظ على سجله الخالي من الهزائم في "سانتياغو برنابيو" اذ انتصر 3 مرات وتعادل مرتين، بالاضافة الى حكام مواجهات الفريقين.

وستتركز الانظار على لاعب برشلونة الجديد-القديم سيسك فابريغاس المنتقل حديثاً من آرسنال الانكليزي بعد صفقة احدثت جدلاً كبيراً في عالم الانتقالات، نظراً لإصرار اللاعب على الانتقال "فقط" الى برشلونة.

واكد فابريغاس استعداده لخوض مباراة الاياب، وقال "بدنياً، اشعر بانني في حالة جيدة جداً ولكن القرار يعود الى المدرب، لم أتحدث حتى الان مع (المدرب جوسيب) غوارديولا، وبالتالي ليس لدي اي فكرة عن الموضوع. ولكني بالتاكيد مستعد لتقديم كل شىء اعتباراً من الاربعاء".


 




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني