فيس كورة > أخبار

الفدائي يبحث عن الفوز الثاني أمام ماليزيا

  •  حجم الخط  

الفدائي يبحث عن الفوز الثاني أمام ماليزيا

غزة/ وائل الحلبي (صحيفة فلسطين) 12/11/2015 - سيحاول المنتخب الوطني الخروج من دائرة التعادلات وتكرار فوزه الوحيد أمام منتخب ماليزيا عندما يلتقيان اليوم عند الساعة الرابعة عصراً على ستاد عمان الدولي لحساب الجولة السابعة من منافسات المجموعة الأولى في التصفيات الآسيوية المزدوجة لكأس العالم 2018 وكأس آسيا 2019.

ويستقبل المنتخب الوطني نظيره الماليزي في العاصمة الأردنية عمان بعد قرار الفيفا بنقل مباراتي المنتخب أمام السعودية وماليزيا لأرض محايدة بسبب الأوضاع الأمنية التي تمر بها الضفة الغربية.

ويملك المنتخب الوطني ستة نقاط في رصيده يحتل بها المركز الثالث في ترتيب المجموعة فيما يحل المنتخب الماليزي في المركز الرابع برصيد أربع نقاط.

وبدأ الفدائي التحضير لمواجهة المنتخب الماليزي عقب الانتهاء من مواجهة المنتخب السعودي التي انتهت بالتعادل السلبي بين المنتخبين وسيبحث الفدائي عن تحقيق الفوز أمام المنتخب الماليزي وكسر سلسلة التعادلات التي رافقته في آخر ثلاث مواجهات أمام تيمور الشرقية والإمارات والسعودية.

وسيمنح الفوز للمنتخب الوطني فرصة ملاحقة المنتخب الإماراتي الذي يتقدم عن الفدائي بفارق نقطة وحيدة والذي سيستضيف منتخب تيمور الشرقية.

ومنح مدرب الفدائي عبد الناصر بركات اللاعبين الذين خاضوا لقاء السعودية تدريبات استشفائية للتخفيف من الإرهاق فيما وضع جُل تركيزه مع بقية اللاعبين على الجوانب الفنية والتكتيكية.

وحذر بركات لاعبيه من التهاون بالمنتخب الماليزي وطي صفحة مباراة المنتخب السعودي والتركيز في مواجهة المنتخب الماليزي بدون النظر لنتيجة مباراة الذهاب التي جمعت المنتخبين وانتهت بفوز كبير للفدائي بسداسية نظيفة.

ومن المتوقع أن يخوض الفدائي مباراة المنتخب الماليزي بتشكيل مشابه لمباراة السعودية مع بعض التغييرات البسيطة التي قد يشهدها التشكيل مع انخراط المحترفين عماد زعترة وجاكا حبيشة وماتياس حذوة في التدريبات الأمر الذي قد يمنح أحدهم فرصة المشاركة في التشكيلة الأساسية التي سيلعب بها المدرب بركات.

ويدرك بركات الفرق الكبير بين منتخبي السعودية وماليزيا إلا أنه يخشى أي مفاجأة في المباراة في حال تراخى اللاعبون واستهانوا بالمنافس الأمر الذي قد يجبر الفدائي على نتيجة لن يرغب بها.

يذكر أن المنتخب الوطني ما زال يمتلك فرصة التأهل للمرحلة المقبلة من التصفيات خاصة وأن الصعود المباشر سيكون لأصحاب المراكز الأولى في المجموعات الثمانية إلى جانب أربعة منتخبات من أصحاب المراكز الثانية.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني