فيس كورة > أخبار

خانيونس تُناشد الوزير المدهون لوقف مصادرة ملعب المخيم

  •  حجم الخط  

خانيونس تُناشد الوزير المدهون لوقف مصادرة ملعب المخيم

 

خانيونس – 20/2/2012 - ناشد أهالي مخيم خانيونس وزير الشباب والرياضة الدكتور محمد المدهون وكافة المسئولين بالتدخل الفوري والسريع لوقف قرار سلطة الأراضي في غزة بمصادرة ملعب كرة القدم الترابي الذي يخدم أبناء المخيم من الشباب و الأطفال .

 

وطالب الأهالي الوزير المدهون بالوقوف إلى جانبهم في إعادة الملعب ووقف قرار سلطة الأراضي حرصاً منهم على مستقبل أبنائهم من الشباب والأطفال .

 

وكانت سلطة الأراضي صادرت الملعب الذي تبلغ مساحته ما يقارب أربعة دونمات و تخصيصه لسكان من منطقة غزة لإنشاء مساكن لهم دون علم أهالي المخيم وهو ما أثار حفيظتهم و استيائهم .

 

و تجمع عدد كبير من أهالي مخيم خانيونس صباح الاثنين في الملعب الواقع خلف مجمع ناصر الطبي لمنع هذا القرار المفاجئ الصادر عن سلطة الأراضي الذي يضر بأبناء المخيم من الشباب والأطفال كون الملعب المتنفس الوحيد للمنطقة التي تكتظ بآلاف من اللاجئين .

 

و تساءل أهالي المخيم "هل يعقل أن يتم مصادرة أرض الملعب الذي يُروّح فيه أبنائهم من الشباب و الأطفال عن أنفسهم ؟".

 

و قال أحمد حنيدق، أحد شباب المخيم أن الملعب الذي تم إنشائه قبل حوالي 40 عام هو المتنفس الوحيد للمنطقة ولا يوجد لأبنائنا وشبابنا مكان سواه للترفيه عن أنفسهم مشيراً إلى أنه إذا تمت مصادرته فمصير الشباب والأطفال للضياع و الهلاك.

 

وأضاف جمال أبو شحمة أحد شباب المخيم أن مصادرة الملعب هو كارثة حقيقية ستحل على شبابنا و أطفالنا لافتاً إلى أن الأندية التي تعاني من أزمات مالية و غيرها لا يمكن لها أن تستوعب هذا الكم الهائل من أبناء المخيم .

 

من جانبه أكد وصفي عايد من شباب المخيم أن من يريد مصادرة الملعب لا يريد بأبنائنا و شبابنا الخير و يريد أن يتوجهوا إلى مناحي أخرى لا يحمد عقباها مشيراً إلى أن هناك مساحات شاسعة من الأراضي يمكن لسلطة الأراضي أن تقيم عليها المشاريع و أن تبقي على الملعب .

 

و أكد أهلي المخيم أن احتجاجهم على قرار سلطة الأراضي سيستمر حتى يتم الاستجابة لمطلبهم الشرعي .

 




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني