فيس كورة > أخبار

هل أصبحت أخطاء الحكام جزء من منظومتنا؟

  •  حجم الخط  

هل أصبحت أخطاء الحكام جزء من منظومتنا؟

كتب/عطوة رستم

كرة القدم هذه اللعبة التي شغلت العالم بأسرة تلاعبت بمشاعر الشعوب وطموحاتهم وامالهم أبكتهم في احيان واسعدتهم في احيان أخرى ولكنها بالتأكيد شغلتهم عن أي شيء آخر.

وهي بمتعتها واثارتها كانت حالة مختلفة كرة القدم ليست مجرد لعبة وليست مجرد كره تركل فهي عالم من الاثارة والتشويق والمتعة والجنون كرة القدم لا تبدأ ببداية المباراة ولا تنتهي عند نهايتها.

كرة القدم هي حديث ونقاش وافكار ومقترحات الرياضة قيم ومبادئ ووسيلة فعالة لتعارف الشعوب وتواصلهم؛

هناك بعض الأخطاء التحكيمية المؤثرة والتي باتت عنواناً للمعاملة التي تجدها الأندية من الحكام الذين يديرون مواجهاتها في دوري هذه العام والتي كانت سبباً رئيساً في فقدانها فرص المنافسة على البطولة ما أفقد هذه الرياضة جزءاً مهماً من رسالتها السامية.

والآن أصبحت كرة القدم في قطاع غزة مهددة بالدخول في دوامة التعصب والمشاكل في ظل التوتر الذي تشهده مباريات دوري القطاع، خاصة بين فرق الديربي.

والتي ساهمت الأخطاء التحكيمية خاصة في زيادة وتيرة الأزمة بين الفرق، والتي توجت بأحداث مباراة الديربي خانيونس بين الاتحاد وشباب خانيونس وشباب رفح واتحاد الشجاعية.

واكتملت الأزمة بالأخطاء التحكيمية وكان من باب الحكمة على مراقب المباراة ان يوقف المباراة الي حين إيقاف الجماهير الهتافات ضده اللاعبين واتخاذ قرارات تحمي اللاعبين وتوقف مهزلة سنفونية الشتم التي كانت مدبرة ومخطط له من قبل الجماهير ضد اللاعبين

ولم تكن الاخطاء التحكيمية في هذه المباراة فقط من مباريات الدوري هذه العام فقد كثرت اخطاء التحكيم ولجنة الحكام هي المسؤولة عن هذه الاخطاء التي تكررت ولجنة التحكيم هي التي تختار وتعين حكام المباريات.

حكم يحضر من الضفة الغربية متأخراً بعد اسبوعين من اختبارات الحكام عن فحص الياقة البدنية واختبارات الفنية والذهنية ولكن اللجنة التحكيمية تعتمد الحكم ضمن حكام الذين تم اختيارهم حيث ان الحكم ولم يخضع للاختبارات البدنية واختبارات القانون التحكيمية ولا الاختبار الذهنية.

نفس الحكم يرفض التحكيم المكلف به في مباريات الدرجة الاولي (مباراة خدمات البريج *خدمات النصيرات) وتستجيب له اللجنة التحكيمية وتمنحه حكم مباراة (الصداقة مع شباب جباليا).

سحب الاشارة الدولية من الحكم فايز عمران ومنحها الي الحكم سمح القصاص نحن لا نمانع وليس من حقنا ان نعترض على قرارات اللجنة التحكيمية في اتحاد كرة القدم ولكن من حقنا كإعلاميون ان نكتب عن ذلك كيف يتم منح الاشارة الدولية هل هنالك معاير وقوانين تتقيد بها اللجنة التحكمية في اختيار الحكام من اجل منحهم الاشارة الدولية وان كان هناك معايير وقوانين اين هي من اللجنة التحكيمية تعالوا نسترجع شريط الارشيف ونستذكر الحكم سامح القصاص.

 تم إيقافه بعد مباراة خدمات رفح وخدمات خانيونس ورغم ذلل القصاص كان له النصيب الاكبر في تحكيم عدد المباريات من الاحكام الاخرين من انه أوقف أسبوع عن التحكيم.

أحد مصادرنا في اللجنة التحكيمية يقول على لسان عضو في اللجنة التحكيمية

قال: "سامح غيرَ نتيجة مباراة غزة الرياضي مع خدمات الشاطئ بعد ان طردَ اللاعب رقم 5 في الدقيقة 35 من نادي غزة الرياضي وتحول الطرد الي اللاعب 44 في الدقيقة 45 من خدمات الشاطئ حيث أثر الحكم علي المباراة وغيرَ نتيجة المباراة ".

من داخل اللجنة التحكيمية عضو الجنة يقول " سامح القصاص يجب ات يتوقف عن العمل في المجال التحكيمي يرد علية عضو اخر ومن سيحكم لانا مباريات شباب خانيونس خدمات رفح ".

في أحد المحاضرات المحاضر والحكم الدولي ميشيل حنينة يوجه اسئلة الي حكمنا القصاص في القانون التحكيمي أكثر من سؤال فلم يجب القصاص عن أي من الاسئلة علما بان القصاص لا يجيد اللغة الانكليزية وضعيف في معرفة القانون التحكيمي ويتفوق علية فايز عمران في اللياقة البدنية واللغة الانكليزية وفي معرفة القانون التحكيمي

إيقاف الحكم الدولي عدنان حنيدق نتيجة نقاش تم بين الحكم وامين سر لجنة الحكام في قطاع غزة ابراهيم ابو العيش علي خليفة النقاش بان هناك تباين واضح بين عدد المباريات التي يقودها الحكام فهناك حكام حكموا (10) مباريات وحكام قادوا(18) مباراة في مباريات دوري كرة القدم الوطنية لهذه العام في بيت عزاء الحكم عصام بشير اليس من الافضل مناقشة هذه الامور في مقر لجنة الحكام في اتحاد كرة القدم يكون أفضل.

 ومرقب الحكام في هذه المباراة يطلب من أحد المواقع الصحفية عدم نشر الموضوع عبر الوكالات ويترك مراقبة المباراة ويفتح حديث جانبي أكثر من ربع ساعة.

كشف فريق الصداقة عن حصول خطأ تحكيمي فادح بحق أحد لاعبيه، خلال لقاء الفريق مع شباب خانيونس (2-1), ضمن منافسات الأسبوع الثالث من دوري الدرجة الممتازة.

وتشير الاخطاء التحكيمية بان اللاعب أيمن الهندي لم يحصل على بطاقة صفراء وتتفاجأ الادارة بوجود اسم أيمن الهندي بين الحاصلين على البطاقات الصفراء من فريقه وهم: محمد السطري (50)، والهندي (88)، وصائب أبو حشيش (90)، مشيرا إلى أن اللاعب الحقيقي الحاصل على الصفراء هو عبد الرحمن المنايعة، كون الأول كان خارج الملعب، نظرا لاستبداله بمحمد الديري، وهذا بحد ذاته خطأ كبيرا يتحمل مسؤوليته حكم الساحة أمين عويص، والرابع خالد الشيخ خليل،

وبعد هذه الارشيف على أي اساس ومعاير تختار اللجنة التحكيمية حكام من اجل حمل الاشارة الدولية

في المحافظات الشمالية الضفة عملت اللجنة مجموعة من الاختبارات في القانون واللياقة البدنية والذهنية ورشحت الفائز لنيل الاشارة الدولية على عكس قطاع غزة

الملف المالي: أجرت طاقم تحكيم المباراة (حكم ساحة وحكم درجة ثانيه وحكم درجة اولي مع الحكم الرابع(520) شيكل أربع حكام والمقيم حكم الساحة مع حكام الراية مع حكم الرابع (400) والباقي للمقيم الحكام وهي(120) شيكل أي الحكم المقيم يتقاضى أكثر من حكم الساحة وهذه ليس ضمن القوانين

وفي بعض المباريات عندما يكون الحكام جميعاً الاربعة حكم الساحة وحكام الراية الاثنين والحكم الرابع درجة ثانية يكون اجمالي المبلغ (360) شيكل المبلغ المتقاضة يعني ان مقيم الحكام يتقاضى (160) شيكل ومن هذه المنطلق من المسئول عن وضع توزيع اجرت الحكام وتحديد اجرة المقيم حتى لا توضع للجنة التحكيم في وضعيه الاتهام

ولا يختلف اثنان على ان الاخطاء حاضرة في مباريات الدوري سواء كانت مؤثرة ام اخطاء بسيطة ام مشكوكا في أنها أخطاء تحكيمية، وهذا أمر وارد في كرة القدم لان الحكام هم بشر ومعرضون للخطأ لا شك أن الحكم الناجح يستطيع وفي كافة الاجواء قيادة المباراة بنجاح والى بر الامان من خلال تطبيقه للقانون بشكل جيد، والحكم مثل بقية البشر معرض للخطأ نتيجة الضغوط النفسية و التحكيم، مهمة صعبة واتخاذ القرار يكون خلال عشر الثانية، ونجد هناك أخطاء وهفوات كثيرة وتؤثر هذه الاخطاء على نتائج المباريات ولكن ان يكون هناك اخطاء واستمرار هذه الاخطاء  في للجنة التحكيم في اتحاد كرة القدم فهذه هي المشكلة الكبرة

دعونا نبقي كرة القدم كما هي حتى بأخطاء الحكام فهم بشر في النهاية وهم جزء من كرة القدم لا يجدر بنا ان نغير شيئاً في كرة القدم ولتحافظ كرة القدم على سحرها وبساطتها ولتبقى اللغة التي تجمع كل ابناء المعمورة.

 




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني