فيس كورة > أخبار

برشلونة يُحرز ثالث ألقابه في كأس العالم للأندية

  •  حجم الخط  

برشلونة يُحرز ثالث ألقابه في كأس العالم للأندية

يوكوهاما/وكالة الأنباء الألمانية – 20/12/2015 - توج فريق برشلونة الأسباني بلقب كأس العالم للأندية في اليابان للمرة الثالثة في تاريخه في رقم قياسي جديد، وذلك بعد فوزه على ريفر بليت الأرجنتيني /3صفر اليوم الأحد في المباراة النهائية للبطولة على ملعب يوكوهاما الدولي.

وعاد الساحر الأرجنتيني ليونيل ميسي للمشاركة بعد غيابه عن المربع الذهبي بسبب وعكة صحية، وسجل الهدف الأول للفريق الكاتالوني في الدقيقة 35 ثم أضاف المهاجم الأوروجوياني لويس سواريز الهدفين الثاني والثالث لبرشلونة في الدقيقتين 49 و.68

ويقتسم بذلك ميسي وسواريز صدارة قائمة هدافي المونديال رفقة البرازيلي دنيلسون برصيد خمسة أهداف لكل منهم، علما بأن سواريز أحرز جميع أهدافه الخمس في هذه النسخة من البطولة بعد أن سجل ثلاثية الفوز على قوانجتشو الصيني في المربع الذهبي.

وسجل برشلونة رقما قياسيا جديدا تحت قيادة مدربه المتألق لويس إنريكي، حيث أصبح أول فريق يحرز لقب مونديال الأندية ثلاث مرات وذلك بعد تجربته الناجحة في البطولة في عامي 2009 و.2011

وتوج برشلونة بذلك بخامس لقب له هذا العام تحت قيادة إنريكي بعد أن أحرز ألقاب الدوري الاسباني، كأس الملك، دوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي.

كما نجح الفريق الكاتالوني في إحراز لقبه العشرين على الساحة الدولية والقارية ليعادل الرقم القياسي الذي كان ينفرد به فريق الأهلي المصري.

وانطلقت المباراة بشكل سريع مع ميل الأفضلية قليلا لصالح برشلونة لكن دون أي فرص حقيقية على المرميين خلال أول عشر دقائق.

وجاءت أول فرصة حقيقية لبرشلونة مع حلول الدقيقة 11 عن طريق العائد ليونيل ميسي الذي سدد كرة قوية من داخل منطقة الجزاء ولكن حارس ريفر بليت مارسيلو باروفيرو تصدى للكرة ببراعة شديدة.

وسيطر برشلونة بشكل كامل على مجريات اللعب في أول عشرين دقيقة بفضل تحركات ميسي ونيمار واندريس انييستا لكن الثلاثي الخطير افتقد إلى الدقة في اللمسة الأخيرة.

ووصل ريفر بليت إلى المرمى الكاتالوني للمرة الأولى في الدقيقة 26 عبر تصويبة رودريجو مورا، لكن الكرة وصلت سهلة في أحضان الحارس كلاوديو برافو.

وجاءت الدقيقة 35 لتشهد هدف السبق لبرشلونة بتوقيع ميسي إثر عرضية من الناحية اليمنى عن طريق داني الفيش هيأها مواطنه نيمار إلى ميسي داخل منطقة الجزاء ليسدد قائد المنتخب الأرجنتيني بإتقان إلى داخل الشباك.

ورغم سيطرة النادي الكاتالوني على أخر عشر دقائق من الشوط الأول لكنه عجز عن تسجيل المزيد من الأهداف لينهي نصف المباراة الأول متقدما بهدف ميسي.

وبعد مرور أربع دقائق فقط من بداية الشوط الثاني أضاف المهاجم الأوروجوياني لويس سواريز الهدف الثاني لبرشلونة بعدما تلقى تمريرة رائعة من سيرجيو بوسكيتس على حدود منطقة الجزاء لينطلق بالكرة ثم سدد كرة قوية ارتطمت بجسد الحارس مارسيلو باروفيرو وسكنت الشباك.

وأهدر ميسي فرصتين متتاليتين لبرشلونة وهو على بعد ياردات قليلة من المرمى الأرجنتيني.

وتوالت الفرص الضائعة من جانب برشلونة خاصة من جانب الثلاثي ميسي ونيمار وسواريز، وسط سيطرة تامة من النادي الكاتالوني على مجريات اللعب وحالة من الاستسلام من جانب الفريق الأرجنتيني.

وسجل سواريز الهدف الثاني له والثالث لبرشلونة في الدقيقة 68 من ضربة رأس رائعة مستغلا تمريرة عرضية نموذجية من نيمار.

ومرت الربع ساعة الأخيرة من المباراة وسط مزيد من السيطرة من جانب برشلونة ومحاولات على استحياء من ريفر بليت لتقليص الفارق، ولكن دون حدوث أي جديد على مستوى النتيجة، ليخرج النادي الكاتالوني فائزا بثلاثية نظيفة ويتوج باللقب للمرة الثالثة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني