فيس كورة > أخبار

ملاعب غزة تتحول إلى مستنقعات في ليلة وضحاها

  •  حجم الخط  

ملاعب غزة تتحول إلى مستنقعات في ليلة وضحاها

بيت حانون/أحمد المقيد (فيس كووورة) 2/1/2016 - غالبا ما يستبشر الناس بما يعلن عن دائرة الأرصاد الجوية حول تأثر البلاد بمنخفض جوي وذلك لما يحمل في جعبته من أمطار الخير والبركة.

لكن الأمر في قطاع غزة يختلف بشكل ملحوظ، ففيه يستعد الناس للأسوأ نظراً لعدم توفر البنية التحتية الملائمة لتجنب الكوارث والأزمات الناتجة عن المنخفضات.

ولأن الرياضة الغزية وكرة القدم تحديداً جزء من المعاناة اليومية لأهل القطاع فقد كان لها نصيب من التعثر القسري بسبب ما تُلقيه الأمطار الغزيرة من تأثير على أرضيات الملاعب العشبية الطبيعية، حيث أن هطول الأمطار لساعة واحدة متواصلة كفيل بتحويل الملعب إلى مستنقع من المياه.

اتحاد الكرة وعلى ضوء كميات الأمطار التي هطلت بداية من يوم الخميس وتواصلت يومي الجمعة والسبت، قرر ترحيل جميع مباريات الجولة الأولى من مرحلة الإياب لبطولات الدوري الثلاثة (الممتازة والأولى والثانية) والتي كانت مُقررة يوم الجمعة الاول من يناير الجداري، إلى الأسبوع القادم.

ويُعد ملعب بيت حانون البلدي نموذجاً حياً ومتكرراً للمعاناة، فسرعان ما تتجمع في جنباته مياه الأمطار فيتحول إلى بركة صغيرة وبالتالي خروجه من الخدمة.

فقد اضطر حكم مباراة أهلي بيت حانون ونماء ضمن الجولة الرابعة لدوري الدرجة الثانية لإنهاء اللقاء عند الدقيقة 28 بعد أن تأكد من استحالة الاستمرار في اللعب في ظل تزايد كمية مياه الأمطار التي تجمعت وارتفعت في الملعب وتسببت في عدم حرية الحركة للاعبين وللكرة.

ولذات السبب تم الغاء اللقاء الودي الذي كان من المقرر اقامته بين بيت حانون الرياضي وشباب جباليا خلال فترة توقف المسابقات.

اليوم ومن خلال هذا المنخفض يعود ملعب بيت حانون لتصدر المشهد من جديد بعد أن غمرته مياه الامطار مما تسبب في عرقلة إقامة مباراة بيت حانون الرياضي والمجمع ضمن الجولة الثامنة لمباريات دوري الدرجة الثانية (فرع غزة والشمال) والتي تم ترحيلها إلى الاسبوع المقبل أُسوة بجميع المباريات، إضافة إلى ما قد يحدثه من تشويش على جدول أعمال الفرق التي تتدرب على أرضيته.

وفي هذا المقام تبرز عدة تساؤلات:

هل باستطاعة الملعب استقبال المباريات الاسبوع القادم في ظل هذه الحالة على أرضيته وخاصة مع استمرار المنخفض؟

السؤال الأصعب ... في حين قدر الله أن يكون لبيت حانون ممثلا ضمن اندية الدرجة الممتازة مستقبلا، هل يمكن لهكذا ملعب استقبال لقاءات الدوري الممتاز؟

يشار إلى أن الملعب هو الوحيد في بلدة بيت حانون ويستفيد منه غالبية فرق الشمال كملعب للتدريب.





 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني