فيس كورة > أخبار

ثلاثة مرشحين لرئاسة الفيفا يرفضون المشاركة في مناظرة تلفزيونية

  •  حجم الخط  

ثلاثة مرشحين لرئاسة الفيفا يرفضون المشاركة في مناظرة تلفزيونية

لندن/وكالات – 12/1/2016 - رفض ثلاثة مرشحين لرئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" المشاركة في مناظرة تلفزيونية كان من المقرر ان تنقل مباشرة على الهواء، وذلك بحسب ما كشف المرشح الفرنسي جيروم شامبانيي اليوم الثلاثاء.

"من المخيب جدا ان تضطر (شبكة) +اي اس بي ان+ الى الغاء المناظرة التلفزيونية المباشرة التي كانت مقترحة في 29 كانون الثاني/يناير في لندن بين المرشحين لرئاسة فيفا"، هذا ما قاله شامبانيي في حسابه الشخصي على موقع تويتر، مضيفا: "انا شخصيا والسيد علي بن الحسين وافقنا فيما رفض المرشحون الثلاثة الاخرون! لا حاجة لقول المزيد!".

والمرشحون الثلاثة الذين يتحدث عنهم شامبانيي هم امين عام الاتحاد الاوروبي لكرة القدم السويسري جياني اينفانتينو والجنوب افريقي طوكيو سيكسوايل ورئيس الاتحاد الاسيوي الشيخ البحريني سلمان بن ابراهيم، فيما كان الامير الاردني علي بن الحسين المرشح الوحيد الى جانب شامبانيي الذي يوافق على خوض هذه المناظرة.

واكد متحدث باسم شبكة "اي اس بي ان" الاميركية الرياضية الغاء هذه المناظرة بين المرشحين لخلافة السويسري جوزف بلاتر في انتخابات 26 شباط/فبراير المقبل، وهو قال بهذا الصدد: "دعونا جميع المرشحين الخمسة للمشاركة في المناظرة وبذلنا كل مجهود ممكن من اجل اكتشاف الخيارات اللوجستية الممكنة معهم".

وواصل: "في نهاية المطاف، لم نحصل على الالتزامات الضرورية لكي نقدم برنامجا يلبي معاييرنا".

واعرب الامير علي عن خيبته لالغاء المناظرة بحسب ما اكد متحدث باسمه لوكالة فرانس برس، فيما كشف متحدث باسم اينفانتينو ان الاخير كان "سعيدا من حيث المبدأ" بالمشاركة في المناظرة.

وسيكون على شامبانيي، المسؤول السابق في فيفا، والامير علي والمرشحين الثلاثة الاخرين المشاركة بشكل منفرد في مناظرة مقررة امام البرلمان الاوروبي في بروكسل في 27 الشهر الحالي.

وترتدي انتخابات 26 الشهر المقبل اهمية كبرى نظرا الى الازمة الكبيرة التي تعيشها كرة القدم العالمية والاتحاد الدولي بشكل خاص بعد قرار بلاتر التخلي عن الولاية الخامسة التي فاز بها في ايار/مايو الماضي على حساب الامير علي، وذلك بسبب فضائح الفساد لكنه قرر مواصلة مهامه حتى انتخاب خلف له الشهر المقبل قبل ان يصدر بحقه قرار الايقاف لمدة 8 اعوام بصحبة رئيس الاتحاد الاوروبي الفرنسي ميشال بلاتيني بسبب دفعة غير مشروعة من الاول الى الثاني بقيمة مليوني دولار لقاء عمل استشاري قام به.

وتنوي غرفة التحقيق في فيفا استئناف قرار ايقاف الرجلين من اجل جعل عقوبة الايقاف لمدة اطول بحسب ما اكدت اليوم الثلاثاء.

وقال المتحدث باسم لجنة الاخلاقيات اندرياس بانتل لوكالة فرانس برس: "تنوي غرفة التحقيق استئناف قرار ايقاف السيدين بلاتر وبلاتيني لدى لجنة استئناف فيفا".

وطالب محققو فيفا بايقاف الثنائي مدى الحياة، علما بانهما نفيا الاتهامات الموجهة اليهما.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني