فيس كورة > أخبار

الرجوب: دعم الأمير علي لرئاسة الفيفا التزام ثابت

  •  حجم الخط  

الرجوب: دعم الأمير علي لرئاسة الفيفا التزام ثابت

الرياضة الفلسطينية ذات رسالة سامية وفوق كل التجاذبات

رام الله/دائرة الإعلام باتحاد كرة القدم – 9/2/2012 - برئاسة اللواء الرجوب، عقد مجلس إدارة الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم ظهر الإثنين الموافق 8/2/2016م في مقره الرئيس  بالقدس اجتماعه الثامن عشر وبحضور كافة الاعضاء، وافتتح الاجتماع بتوجيه التحية لصمود شعبنا وإصراره على مواجهة كل التحديات بإرادة أخاذة لا تلين، والمباركة لاسرتنا الرياضية لعملقتها بالالتزام برسالتنا الرياضية السامية وتقدم منتخبنا الوطني بشكل متميز على سلم الترتيب العالمي.

واستعرض رئيس الاتحاد جدول الاعمال مؤكدا على ضرورة أن يكون هذا الاجتماع بداية لاجتماعات متصلة وورش عمل متخصصة لتقييم مسيرة أداء كافة اللجان  ودوائر العمل في الاتحاد وبما يخدم تحقيق الاستراتيجية الرياضية الوطنية، مع التشديد على أن تبقى الرياضة الفلسطينية بعيدةً ومتحررة من كافة التجاذبات السياسية والجهوية والشخصية وبرؤية وطنية خالصة تضمن التطور واقتحام كافة الميادين المحلية والقارية والدولية بثقة وكبرياء وأمل، وأن تدار وفق القوانين القارية والدولية للعبة والتي يجب أن تبقى على الدوام محط التزام واحترام الاتحاد بكافة مكوناته، إضافة إلى تمتعها بالهوية الوطنية شكلاً وإدارة ومضموناً وعلى كل المستويات.

ووجه مجلس الاتحاد التحية للجزائر شعبا وحكومة وأسرة رياضية على الاهتمام والتحضيرات التي يقومون بها إستعدادا لاستقبال بعثة الاتحاد الفلسطيني والمنتخب الفدائي والتي تعبر عن عظمة هذا الشعب الشقيق وحرارة ومتانة العلاقة تجاه فلسطين وقضاياها العادلة، وأشير الى الأهمية البالغة والاستثنائية للقاء منتخبنا الأولمبي مع نظيره الجزائري الشقيق يوم 17 من شباط/فبراير الجاري ضمن خطة الاتحاد ورؤيته لرزنامة الاستعداد للتصفيات الآسيوية المزدوجة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 وكأس آسيا 2019، بما في ذلك مواجهتيّ الإمارات الشقيقة وتيمور الشرقية في آذار/مارس المقبل، وإذا يبارك مجلس الاتحاد لمنتخبنا بجميع أجهزته ما تحقق من تطور ملموس وأداء مشرف في الفترة الاخيرة، فإنه يطالب المعنيين كافة بتأمين كل ما من شأنه ضمان استمرارية تطور منتخباتنا الوطنية وبكل فئاتها لتحقيق طموحات جماهيرنا وأسرتنا الرياضية التي أبهرت العالم بأداء رسالة وطنية حضارية قل نظيرها وشكلت مبعث فخر واعتزاز.

واطلع مجلس الاتحاد على سير المسابقات في المحافظات الشمالية والجنوبية مثمنا الجهود المخلصة لكافة القائمين على تنظيم وإدارة المسابقات ومشيدا بالتزام الجماهير بالحفاظ على قيم واخلاقيات التشجيع الحضاري، ومطالبا إدارات الاندية بنبذ عناصر السلب التي قد تسيء للصورة المشرقة لجماهيرنا، وأكد المجلس على اتمام الاستعدادات المتعلقة بلقاء أهلي الخليل وخوجند الطاجاكستاني وأهمية هذه المشاركة التي تحققت واستحقت لانديتنا من بوابة الاحتراف والالتزام بمعاييره القارية والدولية، آملين أن تثبت أنديتنا وخاصة أهخلي الخليل قدرتها وأخقيتها بالوصول لابعد المرحل المتقدمة ضمن مسابقة كاس الاتحاد الاسيوي، وداعيا الجماهير للزحف خلف ممثلي فلسطين في هذه المناسبة والتشجيع الحضاري.

وعلى صعيد التحكيم، فقد شدد المجلس على ضرورة متابعة نطاق التحكيم والنهوض به وتطويره وتصحيح الأخطاء والعمل على إنشاء مدرسة تحكيمية ورعاية الحكام وإعادة النظر في أجورهم ابتداءً من الموسم المقبل على قاعدة التزامه بحماية الحكام وتطويرهم وتأمين كل السبل التي تحفظ لهم الكرامة، وتم الايعاز مجددا للتركيز على الفئات العمرية التي تعد رافداً أساسياً للمنتخبات والانفتاح على مديريات ومدارس التربية والتعليم وبما يحقق اهداف نشر اللعبة وتطويرها على أوسع نطاق .

وحول انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم.. فقد أكد اللواء الرجوب وباسم أعضاء مجلس الاتحاد وبالاجماع والاسرة كافة على الموقف الثابت والدائم والقاضي بالدعم الكامل والوقوف إلى جانب سمو الأمير الملكي علي بن الحسين كمرشح لرئاسة الفيفا للدورة الانتخابية القادمة التي ستجري في 26 من الشهر الجاري، مبدياً اعتزازه وثقته بقدرة سموه على قيادة السفينة الرياضية العالمية باقتدار ونحو مستقبل أكثر اشراقا، مبدياً الثقة أيضا بحظوظ سمو الأمير في الوصول إلى رئاسة الفيفا ليكون أول رئيس عربي لهذه المنظمة الدولية، وباعتباره من أبرز الشخصيات الرياضية العالمية صاحبة التصور والرؤية الثاقبة لتطوير كرة القدم العالمية.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني