فيس كورة > أخبار

غزة ترد على الجزائر بتشجيع محاربو الصحراء

  •  حجم الخط  

جماهير غزة تشجع الجزائر

غزة/وائل الحلبي (صحيفة فلسطين) 18/2/2016 - احتشدت أعداد كبيرة من الغزيين في ساحة السرايا وسط مدينة غزة لمتابعة اللقاء التاريخي الذي جمع بين المنتخب الأولمبي الفلسطيني وشقيقه الجزائري الذي أقيم أمس في العاصمة الجزائرية بحضور مائة ألف مشجع جزائري ساندوا المنتخب الفلسطيني على مدار تسعين دقيقة هي عمر المباراة.

الجماهير الفلسطينية التي تابعت المباراة سيطر عليها الشعور المتبادل في التفاعل بين هجمات المنتخبين دون تمييز خاصة بعد المساندة التي حظي بها المنتخب الفلسطيني من الجماهير الجزائرية.

المشجع محمد أبو زيد الذي حمل علم فلسطين والجزائر سوياً هتف بصوت عالٍ للجزائر ومن ثم للمنتخب الفلسطيني يقول أنه عاش أكثر من خمسة عشر عاماً في الجزائر قبل العودة إلى وطنه فلسطين إلا أن أبو زيد يرى أن الجزائر كان خير وطن يحتضن الفلسطينيين في هجرتهم القسرية بعد الاحتلال الصهيوني لفلسطين عام 1948.

ويضيف أبو زيد :"لقد تعلمت في مدارس جزائرية يتضمن منهاجها الدراسي الكثير من تاريخ فلسطين وقضيتها العادلة، إلى جانب أن أبناء الجزائر يعتبرون فلسطين وشعبها جزء من الشعب الجزائري، لذلك فإنك ستجد في بيوت الجزائريين العلم الفلسطيني يجاور علم بلادهم".

وكانت مؤسسة أمواج الرياضية أعلنت عن عرض مباراة المنتخبين في أرض المعارض لإتاحة الفرصة للجماهير الفلسطينية لمشاهدة المهرجان الكروي والذي يحمل العديد من الرسائل السياسية والتاريخية التي تؤكد صلابة العلاقة بين الشعبين الجزائري والفلسطيني.





 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني