فيس كورة > أخبار

دوري الأبطال :بايرن يحسم موقعة مانشستر سيتي

  •  حجم الخط  

دوري أبطال أوروبا:

بايرن ميونخ يحسم موقعة مانشستر سيتي

 

واصل بايرن ميونيخ الالماني عروضه المميزة وحسم موقعته مع ضيفه مانشستر سيتي الإنجليزي بالفوز عليه (2/0)، في إطار منافسات الجولة الثانية لحساب المجموعة الأولى لبطولة دوري أبطال أوروبا.

وحسم ماريو غوميز موقعة "اليانز ارينا" بتسجيله هدفي بايرن ميونيخ في مرمى مانشستر سيتي، مانحا فريقه فوزه الثاني بعد ذلك الذي حققه في الجولة الأولى على حساب فياريال الأسباني (2/0) أيضا.

 

وهذا الانتصار العاشر على التوالي لبايرن في جميع المسابقات منذ ان مني بهزيمته الوحيدة امام بوروسيا مونشنغلادباخ (صفر-1) في المباراة الافتتاحية للدوري الالماني.

 

كما عزز الحارس الدولي مانويل نوير المنتقل من شالكه هذا الصيف رقمه القياسي في الحفاظ على شباك فريقه نظيفة دون ان يلجها اي هدف في المباراة العاشرة على التوالي ايضا (مقابل 7 في موسم 1998-1999)، وحافظ على شباكه عذراء مدة 928 دقيقة، اي منذ هدف الجولة الاولى من الدوري المحلي في الدقيقة 62.

 

في المقابل، اصبح مدرب مانشستر سيتي الايطالي روبرتو مانشيني في وضع صعب بعد ان اكتفى فريقه بنقطة واحدة من مباراتين حصل عليها بتعادله في الجولة الاولى في عقر داره مع نابولي الايطالي 1-1.

 

وعاد الى صفوف بايرن الجناح الهولندي اريين روبن بعد شفائه من الاصابة لكن المدرب يوب هاينكيس ابقاه على مقاعد الاحتياط حتى الدقيقة الاخيرة، فيما لعب توني كروس اساسيا الى جانب توماس مولر والفرنسي فرانك ريبيري ومن امامهم ماريو غوميز الذي تعافى بدوره من الاصابة.

 

يذكر ان مانشستر سيتي يعود للمشاركة في المسابقة للمرة الاولى منذ 43 عاما بعد ان حل ثالثا في دوري بلاده الموسم الماضي. مشاركته الاولى والوحيدة في البطولة كانت موسم 1968-1969 وخرج حينها امام فنربغشة التركي بتعادله معه صفر-صفر على ارضه وخسارته خارجها 1-2.

 

لم يلتق الفريقان في البطولة قبل مباراة اليوم، لكن بايرن ميونيخ لم يخسر على ارضه امام فريق انكليزي في المسابقات الاوروبية سوى مرة واحدة في تاريخه وكانت امام نوريتش سيتي 1-2 في كأس الاتحاد موسم 1993-1994.

 

وكانت المباراة مميزة لمدافعي بايرن ميونيخ جيروم بواتنغ والبلجيكي دانيال فان بويتن لانهما دافعا عن الوان مانشستر سيتي الذي ابقى مدربه الايطالي روبرتو مانشيني المهاجم الارجنتيني كارلوس تيفيز على مقاعد الاحتياط مجددا مفضلا عليه البوسني ادين دزيكو الذي لعب الى جانب الارجنتيني سيرخيو اغويرو ومن خلفهما الفرنسي سمير نصري والاسباني دافيد سيلفا.

 

وغابت الفرص عن بداية اللقاء في ظل التمركز الدفاعي المحكم لمانشستر سيتي الذي نجح في اغلاق منطقته امام مضيفه البافاري الذي انتظر حتى الدقيقة 36 ليهدد مرمى جو هارت بشكل فعلي عندما فقد غاريث باري الكرة فوصلت الى مولر الذي لعبها عرضية لباستيان شفاينشتايغر المتواجد وحيدا امام المرمى لكنه اطاح بها فوق العارضة.

 

ولم ينتظر بعدها الفريق البافاري سوى دقيقتين ليفتتح التسجيل عندما سدد ريبيري كرة قوية صدها هارت ببراعة فسقطت امام مولر الذي تابعها دون ان ينجح في تجاوز الحارس الانكليزي لكن الكرة سقطت هذه المرة امام غوميز فسددها في الشباك الخالية (38).

 

وعندما كان الشوط الاول يلفظ انفاسه الاخيرة خطف غوميز وبالطريقة ذاتها الهدف الثاني اثر ركلة حرة نفذها من الجهة اليسرى كروس فوصلت الى فان بويتن الذي حولها برأسه لكن هارت صدها فسقطت مجددا امام مهاجم شتوتغارت السابق الذي اودعها الشباك (1+45).

 

ونجح بايرن في احتواء اندفاع ضيفه الانجليزي في الشوط الثاني الذي خلا من الفرص الحقيقية حتى الدقيقة 72 عندما اطلق شفاينشتايغر كرة صاروخية من خارج المنطقة صدها هارت ببراعة.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني