فيس كورة > أخبار

3 مباريات مصيرية في صراع الهبوط.. ورابعة احتفالية للبطل

  •  حجم الخط  

في ختام الجولة الأخيرة للدوري الممتاز

فرق اتحاد وخدمات خانيونس والشاطئ وشباب جباليا على المحك

3 مباريات مصيرية في صراع الهبوط.. ورابعة احتفالية للبطل

غزة/ إبراهيم عمر (صحيفة فلسطين) 10/4م2016 - تشهد الملاعب الغزية اليوم أربع مباريات حاسمة ومصيرية في ختام منافسات الجولة الثانية والعشرين والأخيرة لبطولة الدوري الممتاز، حيث سيتحدد اليوم اسم الفريق الثاني الذي سيهبط برفقة خدمات المغازي، الذي تأكد هبوطه في الجولات الماضية.

وتتصارع أربعة فرق للابتعاد عن الهبوط، بدرجات متفاوتة، هي اتحاد خانيونس، خدمات الشاطئ، خدمات خانيونس، وشباب جباليا، كما تقام اليوم مباراة "ديربي" رفح بين الخدمات المتوّج رسمياً باللقب، وجاره الشباب، وسيتم خلالها تتويج "الأخضر" بدرع البطولة.

اتحاد خانيونس – الصداقة

على ملعب المدينة الرياضية سيخوض اتحاد خانيونس مباراة العمر، حينما يستضيف الصداقة، في مباراة لا خيار أمام "البرتقالي" سوى الفوز بها، وحصد النقاط الثلاث، التي ستضمن لها رسمياً البقاء في الدوري الممتاز، بغض النظر عن النتائج الأخرى.

ويملك الاتحاد في رصيده (23) نقطة يحتل بها المركز الحادي عشر قبل الأخير في جدول البطولة، وسيؤمّن نفسه في الدوري الممتاز إن تمكن من رفع رصيده إلى (26) نقطة.

كما أن التعادل قد يمنحه فرصة للنجاة، لكن شريطة خسارة فريقي خدمات خانيونس والشاطئ، حيث سيتساوى معهما في عدد النقاط (24) نقطة وسيخوضون دورة مُجمعة لمعرفة الهابط الثاني.

وسيحاول "البرتقالي" الاستفادة من عامل اللعب على أرضه وبين جمهوره، لتحقيق الفوز، خصوصاً أن الصداقة يخوض المباراة بلا دوافع كبيرة، بعدما فقد فرصة المنافسة على اللقب.

خدمات الشاطئ – شباب جباليا

على ملعب اليرموك، ستحتبس أنفاس جماهير الفريقين، كون المباراة مصيرية لكلا الفريقين، وسيضمن الفائز منهما البقاء في الدوري الممتاز بغض النظر عن بقية النتائج، بينما يحتاج شباب جباليا لنتيجة التعادل فقط لضمان البقاء.

كما يمكن أن ينجو الشاطئ من الهبوط في حال تعادله، لكن شريطة خسارة اتحاد خانيونس، وبخسارته يبقى له أمل كذلك، في حال خسارة اتحاد خانيونس، وفي حال خسارته وتعادل اتحاد خانيونس فإن فارق الأهداف سيصب في صالح الاتحاد، إلا إذا خسر خدمات خانيونس أمام جاره الشباب، وهنا ستتساوى الفرق الثلاثة في عدد النقاط (24) حيث سيتم تنظيم دورة مُجمعة.

ورغم أن شباب جباليا يبدو نظرياً في وضع أفضل من بقية المتصارعين، إلى أن موقفه حساس، وسيجد نفسه الهابط الثاني في حال خسارته، وفوز اتحاد وخدمات خانيونس، وهو ما سيضفي الكثير من الإثارة للمباراة.

شباب خانيونس – خدمات خانيونس

على ملعب خانيونس، سيحاول الخدمات الخروج بنتيجة التعادل على الأقل لضمان البقاء، بغض النظر عن نتائج الفرق الأخرى، لا سيما نتيجة مباراة شباب جباليا والشاطئ، ففي حال فوز أي فريق على الآخر أو تعادلهما فإن خدمات خانيونس سيبقى بتعادله مع شباب خانيونس.

وقد يستفيد الفريق من عامل الأرض، ودعم الجماهير له في مباراة اليوم، فضلاً عن عدم أهمية المباراة بالنسبة للشباب، الذي يركز جل اهتمامه حالياً لبطولة الكأس، بعدما فقد فرصة المنافسة على لقب الدوري.

شباب رفح – خدمات رفح

ستكون مباراة احتفالية لخدمات رفح الذي توّج باللقب في الجولة الماضية، وسيتم خلالها تتويج الفريق من اتحاد كرة القدم داخل أرض الملعب، ومن المتوقع أن تشهد المباراة أداء استعراضيا من لاعبي الفريقين لإمتاع الجماهير التي ستتوافد إلى ملعب رفح لمتابعتها.

وفي الوقت الذي يبحث خدمات رفح عن تعزيز أرقامه المميزة في البطولة، وإنهائها بفوز على جاره الشباب، يتطلع الأخير لفوز قد يمنحه فرصة إنهاء الدوري في المركز الثاني (بالمشاركة مع الصداقة)، شريطة خسارة الأخير اليوم أمام اتحاد خانيونس.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني