فيس كورة > أخبار

مانشستر يونايتد وليفربول وويستهام يشعلون الصراع على المراكز الأوروبية

  •  حجم الخط  

مانشستر يونايتد وليفربول وويستهام يشعلون الصراع على المراكز الأوروبية

لندن/وكالات – 20/4/2016 - أشعل مانشستر يونايتد وليفربول وويستهام الصراع على المراكز الأوروبية في جدول الدوري الإنجليزي لكرة القدم بانتصاراتهم الثمينة اليوم الأربعاء في ثلاث مؤجلات بالدوري الإنجليزي.

وتغلب مانشستر يونايتد على ضيفه كريستال بالاس 2 / صفر وسحق ليفربول ضيفه وجاره إيفرتون برباعية نظيفة فيما فاز ويستهام على واتفورد 3 / 1 .

على استاد "أولد ترافورد" بمدينة مانشستر ، أكد مانشستر يونايتد صحوته وتغلب على كريستال بالاس في مباراة مؤجلة من المرحلة الثلاثين بهدفين نظيفين سجلهما داميان ديلاني لاعب كريستال بالاس عن طريق الخطأ في مرمى فريقه وماتيو دارميان في الدقيقتين الرابعة و55 .

وجاء الهدف الأول اثر تمريرة من دارميان حاول ديلاني إبعادها ولكنه حولها عن طريق الخطأ في مرمى فريقه ثم أضاف دارميان الهدف الثاني للفريق في الشوط الثاني.

ورفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 59 نقطة في المركز الخامس بفارق نقطة واحدة خلف أرسنال وتجمد رصيد كريستال بالاس عند 39 نقطة في المركز السادس عشر.

وعلى استاد "آنفيلد" حسم ليفربول ديربي ليفربول ، والمؤجل بينهما من المرحلة السابعة والعشرين، لصالحه برباعية نظيفة أحرزها ديفوك أوريجي ومامادو ساكو ودانيال ستوريدج وفيليب كوتينيو في الدقائق 43 و47 و61 و76 من المباراة التي شهدت طرد خوزي فوينيس موري نجم إيفرتون في الدقيقة 50 للخشونة مع أوريجي.

ورفع ليفربول رصيده إلى 54 نقطة لينفرد بالمركز السابع بفارق ثلاث نقاط أمام ساوثهمبتون وتتبقى مباراة مؤجلة لليفربول وتجمد رصيد إيفرتون عند 41 نقطة في المركز الحادي عشر.

وحافظ ليفربول على سجله خاليا من الهزائم في آخر 11 مباراة خاضها أمام جاره إيفرتون.

وقال جيمس ميلنر لاعب وسط ليفربول : "كل ديربي هو مباراة كبيرة لكل فرد في النادي.. كان فوزا كبيرا".

وقال روبرتو مارتينيز المدير الفني لإيفرتون : "كانت كارثة" في إشارة لسماح فريقه للاعبي ليفربول بتسديد 37 كرة في اتجاه المرمى.

وودع ويستهام دوامة التعادلات في الدوري الإنجليزي وعاد للمنافسة بقوة على أحد المراكز المؤهلة للبطولات الأوروبية في الموسم المقبل بفوزه الثمين 3 / 1 على واتفورد اليوم في المباراة المؤجلة بينهما من المرحلة الثلاثين للمسابقة.

واستعاد ويستهام نغمة الانتصارات في المسابقة بعد أربعة تعادلات متتالية ليرفع رصيده إلى 56 نقطة في المركز السادس بفارق ثلاث نقاط خلف مانشستر يونايتد.

وواصل آندي كارول ممارسة هوايته في هز الشباك وافتتح التسجيل في المباراة بهدف مبكر لويستهام في الدقيقة 11 ثم أضاف مارك نوبل الهدف الثاني من ضربة جزاء مع نهاية الشوط الأول للمباراة.

وفي الشوط الثاني، أضاف نوبل هدفا آخر لويستهام من ضربة جزاء في الدقيقة 53 قبل أن يحرز سيباستيان برودل في الدقيقة 64 هدف حفظ ماء الوجه لواتفورد الذي تجمد رصيده عند 41 نقطة في المركز الثاني عشر.

وشهدت المباراة طرد نور الدين أمرابط نجم واتفورد.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني