فيس كورة > أخبار

الأهلي يواصل العزف على أوتار الوقت الضائع

  •  حجم الخط  

والنجم الساحلي وأهلي طرابلس يودعان المسابقة

تأهل الوداد والأهلي لدور الثمانية بدوري أبطال أفريقيا

القاهرة-لومومباشي/20/4/2016 - تأهل الوداد البيضاوي المغربي إلى دور الثمانية (مرحلة المجموعتين) ببطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم بعدما انتزع تعادلا بطعم الفوز 1/1 من مضيفه مازيمبي بطل الكونغو الديمقراطية (حامل اللقب) في إياب دور الستة عشر للبطولة اليوم الأربعاء.

وكان الفريق المغربي، الذي توج باللقب عام 1992، قد فاز 2 / صفر على نظيره الكونغولي في مباراة الذهاب التي جرت بمدينة مراكش المغربي، ليفوز 3 / 1 في مجموع مباراتي الذهاب والعودة ويجرد مازيمبي من لقبه الذي حققه العام الماضي.

وتقدم مازيمبي بهدف حمل توقيع سليف كوليبالي في الدقيقة 28، قبل أن يتعادل رضى هجهوج للوداد في الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني.

وعاد الوداد بذلك للمشاركة في دور المجموعتين للبطولة بعد غياب دام خمسة أعوام، فيما سينتقل مازيمبي للعب في دور الستة عشر الثاني لبطولة كأس الاتحاد الأفريقي (الكونفيدرالية الأفريقية) ويفقد مقعده في دور الثمانية بدوري الأبطال والذي ظل محتفظا به خلال النسختين الماضيتين.

وصعد الأهلي المصري، صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة برصيد ثمانية ألقاب، إلى دور الثمانية عقب فوزه الصعب والمتأخر 2 / 1 على ضيفه يانج أفريكانز التنزاني.

وكان لقاء الذهاب قد انتهى بتعادل الفريقين 1/1 ليفوز الأهلي 3 / 2 في مجموع المباراتين ويقتنص بطاقة التأهل لدور الثمانية للمرة الأولى بعد غياب عامين.

وعجز الفريقان عن هز الشباك في الشوط الأول الذي انتهى بالتعادل السلبي، قبل أن يفتتح حسام غالي قائد الأهلي التسجيل للفريق المصري في الدقيقة 53، قبل أن يتعادل نجوما ليانج أفريكانز في الدقيقة .67

وبينما تهيأ الجميع لانتهاء المباراة بالتعادل والاحتكام لركلات الترجيح، سجل عبدالله السعيد هدف الفوز القاتل للأهلي في الدقيقة السادسة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

وخرج النجم الساحلي التونسي، الفائز بالبطولة عام 2007، من البطولة عقب خسارته بركلات الترجيح أمام ضيفه انييمبا النيجيري.

وانتهى الوقت الأصلي بفوز النجم بثلاثة أهداف نظيفة، ليتعادل الفريقان 3/3 في مجموع مباراتي الذهاب والعودة ليحتكما بذلك إلى ركلات الترجيح التي ابتسمت في النهاية للفريق النيجيري الذي توج باللقب عامي 2003، و.2004

وسجل حمزة لحمر الهدف الأول للنجم الساحلي في الدقيقة 43، فيما أضاف دييجو أكوستا الهدفين الثاني والثالث للفريق التونسي في الدقيقتين 61 و.72

وودع أهلي طرابلس الليبي البطولة مبكرا رغم فوزه 2 / 1 على ضيفه أسيك ميموزا بطل كوت ديفوار.

وكان الفريق الليبي قد خسر صفر / 2 في لقاء الذهاب الذي جرى بمدينة أبيدجان الإيفوارية الأسبوع الماضي، ليخسر /2 3 في مجموع اللقائين.

وافتتح زكريا اللافي التسجيل لأهلي طرابلس في الدقيقة 33، فيما أدرك كراهيري يانيك زاكري التعادل لأسيك في الدقيقة 41، قبل أن يعود الفريق الليبي للتقدم مجددا بهدف جاء عبر ركلة جزاء قبل النهاية بعشر دقائق.

وبلغ فيتا كلوب من الكونغو الديمقراطية دور المجموعتين، رغم خسارته 1 / 2 أمام مضيفه ماميلودي صن داونز الجنوب أفريقي.

وحجز فيتا كلوب بطاقة التأهل لدور المجموعتين عقب تفوقه بفارق الأهداف المسجلة خارج الأرض والتي يتم الاحتكام إليها في حالة التعادل في مجموع مباراتي الذهاب والعودة، حيث انتهى لقاء الذهاب بفوزه 1 / صفر.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني