فيس كورة > أخبار

الوطني يخسر أمام كوريا الشمالية بثنائية نظيفة

  •  حجم الخط  

في نصف نهائي كأس التحدي

الوطني يخسر أمام كوريا الشمالية بثنائية نظيفة

 

كاتمندو / رائد عمرو (الموفد الإعلامي) 16/3/2012 - خسر منتخبنا الوطني لكرة القدم امام نظيره الكوري الشمالي حامل لقب البطولة 2010 بثنائية نظيفة ضمن الدور نصف النهائي في كأس التحدي وذلك في اللقاء الذي جمع بينهما على داشرات بالعاصمة كاتمندو ، فيما تمكن المنتخب التركماني من الفوز على الفلبين بهدفين لهدف على نفس الملعب ليتاهل المنتخبان الكوري والتركماني الى المباراة النهائية يوم الاثنين القادم ، بينما يلاقي منتخبنا الوطني نظيره الفلبيني لتحديد المركز الثالث والرابع من البطولة في نفس اليوم .

وسجل المهاجم باك كوانغ ريونغ هدفي اللقاء د 42 و 68 من عمر اللقاء.

دخل الفريقان اللقاء وسط انتشار للاعبين وسط الملعب ومحاولات لكلاهما حيث نجح فهد العتال من الوصول الى مرمى الحارس ميونغ غوك د3 بعد عرضية ابو صالح له والتي تصدى لها غوك وحولها وسط الملعب ليشن الهجوم الكوري هجمة د6 تحول لركلة مرمى للحارس رمزي صالح ، بينما حصل حسام ابو صالح على حرة اخرى وسط الملعب استغل منها الفرصة خضر ابو حماد ليصنع هجمة د 8 انتهت فوق مرمى غوك .

حاول اشرف نعمان على المرمى الكوري د 10 بتسديدة عادية تصدى لها الحارس وحصل بعدها خضر  على حرة اخرى وسط الملعب سيطر عليها الهجوم الكوري وضغط على دفاع الوطني وسط انتشار جيد للمدافعين الذين دخلوا اللقاء بثقة كبيرة في الشوط الاول .

اجرى المدرب الكوري الشمالي يون جونغ سو تبديله الاول د 16 باشراك جانغ

ميونغ ايل بدلا من جان كوك تشول .

حاول مهاجمو الوطني مرة اخرى د 17 وسط الملعب وسط سيطرة للهجوم الكوري وسط الملعب ومحاولة كورية على مرمى رمزي صالح تصدى لها بامتياز ليحولها وسط الملعب لعلاء عطية الذي حاول بهجمة تصدى لها الدفاع الكوري بعد اختراقه صندوق الجزاء وتحولت لتماس حاول منها فهد العتال وعطية دون جدوى د 30 .

بينما ضغط الهجوم الكوري وسط محاولات جادة لتسجيل الهدف الاول في النصف

الاخير من الشوط الاول وسط انتشار للاعبي الوطني الذي سنحت لمراد اسماعيل

فرصة اخرى د 33 لكنه سدد بقوة فوق المرمى عالية .

عاد الهجوم الكوري بالضغط حيث سدد نام كول بقوة على يمين المرمى د 34 وحاول زملائه بالضغط حيث حصلوا على حرة مباشرة تصدى لها رمزي صالح بامتياز ، ليعود الهجوم الكوري بالضغط على دفاعات الوطني لتشتيتهم من مواقعهم فيما استطاع سمارة ان يحصل على حرة د 36 وهجمة منظمة من خضر ابو حماد انتهت بتسديدة قوية منه على المرمى صدها الحارس غوك بامتياز .

وحصل اشرف على حرة اخرى د 38 وسط الملعب صنع منهااحمد حربي وحسام ابو صالح سدد اشرف نعمان منها بقوة على المرمى وسط تالق للحارس غوك .

وشهدت د 40 هجمة كورية منظمة وضغط كبير على مرمى الوطني نجح خلاله الهجوم الكوري بارباك مدافعي الوطني داخل صندوق الجزاء ونجح اللاعب باك كوانغ من تسجيل الهدف الاول د 42 لينتهي الشوط الاول بهدف نظيف لكوريا الشمالية .

ضغط الهجوم الكوري مع بدء الشوط الثاني من اللقاء في محاولة لتعزيز النتيجة بينما اشرك جمال محمود اللاعب معالي كوارع بدلا لعلاء عطية بداية الشوط في محاولة لتدعيم خط الوسط وسط الخب رة الكبيرة لدى لاعبي الكوري الشمالي التي سنحت لهم الفرصة بالتسجيل للاعب غوان د 49 تصدى لها رمزي وحاول الوطني بعدها عبر موسى ابو جزر صناعة هجمة مع العتال ونعمان وسط تسديدة الاخيرة على المرمى الكوري دون جدوى.

فيما حاول ابو صالح ونعمان د 53 على المرى الكوري من هجمة من الجهة اليمنى لم يفلحا في استغلالها وحولها الدفاع الكوري وسط الملعب ، ليرفع اللاعب نام كول عرضية خطرة لكوانغ شون سددها راسية خطيرة على بعد سنتمترات من المرمى.

واصل الهجوم الكوري ضغطه في الربع ساعة الاول من الشوط الثاني بحثا عن الهدف الثاني لتعزيز النتيجة حيث حصل على حرة مباشرة وركنية تصدى لها الدفاع ووسط زيادة الضغط مرر اعاد دفاع الوطني تمريرة خاطئة نجح اللاعب بالك كوانغ من استغلالها والسيطرة على الكرة ومراوغة رمزي صالح وتسجيل هدف اللقاء الثاني د 68.

اشرك محمود اللاعب خالد سالم بدلا لمحمد سمارة الذي نال البطاقة الصفراء الاولى له في اللقاء والثانية في البطولة د 67 بينما حصل اللاعب الكوري نام كول على البطاقة الصفراء للتمثيل.

شهدت د 70 هجمة للوطني سدد مها اشرف نعمان صدها الدفاع الكوري وصنع هجمة وتسديدة قوية على مرمى رمزي صالح ، ليحصل بعدها خالد سالم على حرة مباشرة بالقرب من صندوق الجزاء الكوري رفعا عرضية اشرف نعمان للعتال الذي كان الدفاع اقرب لها وحولها خارج الملعب .

وكان المدرب الكوري قد اجرى تبديلين خلال الشوط الثاني من اجل تقوية الصف الخلفي بعد الهدفين ، بينما واصل مهاجموه الضغط في النصف الاخير من الشوط الثاني ، فيما اشرك محمود اللاعب محمد جمال بدلا من اشرف نعمان الذي خرج مصابا من ارض الملعب د 82 .

حاول البديل محمد جمال عبر هجمة مشتركة مع خالد سالم حصل خلالها على حرة مباشرة تصدى لها الدفاع وعاد ليمرر داخل صندوق الجزاء وسط سيطرة كورية في الدقائق الاخيرة ومحاولات له وسط الملعب سيطر على الكرة خلالها الى ان اعلن الحكم الكويتي يوسف المرزوق نهاية الشوط الثاني بفوز الكوري الشمالي بهدفين نظيفين.

 




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني