فيس كورة > أخبار

دوري المحترفين : السباخي يقنص النسور برصاصتين

  •  حجم الخط  

دوري المحترفين : السباخي يقنص النسور برصاصتين

 

دورا - شحاده داوود - بعد توقف دام شهران بسبب استحقاق المنتخب عادت عجلة الدوري للدوران لتصل لمحطتها الاخيره بعد اسبوعان وليتم التعرف على بطل الدوري والوصيف جرت ضمن الاسبوع السابع  لدوري المحترفين جوال)جرت امس مباراة الظاهرية (غزلان الجنوب) وجبل المكبر (النسور) واسفرت المباراة عن فوز الغزلان  بهدفين بعد اداء رائع في الشوط الثاني واداء فاتر في شوط المباراة الاول ولتاثر اللاعبين باجواء الطقس الحارة ونتيجة منطقية لطول توقف الدوري  لكلا الفريقان فحاظ الغزلان  على المركز الثالث واصبحو قريبين جدا للتقدم نحو الوصافه خاصة بعد تعادل الشباب امس امام الثقافي واستطاع الغزلان فرض سيطرتة المطلقة بالشوط الثاني ولم يشكل لاعبي المكبر اي خطورة تذكر طيلة هذا الشوط ورجحت كفة الغزلان بالفرص وهجماتهم الخطيرة وكانت  الكلمة الاخيرة للغزلان بحسم اللقاء  بهدفي السباخي 

تشكيلة الفريقان(الظاهرية وليد قيسية(6) خالد سالم(6.5) مفيد الجبارين(-5-6) وضياء عايدية(6)(خليلي الصانع د23) مصعب البطاط65)الوسط اسماعيل قاسم(6) احمد علان(6 هلال الصانع(6 )وهاني ابو بلال(7) (انصار قيسية)

والهجوماحمد ماهر(7)يحى السباخي(محمد صالح د

الجمهور3000مشجع جلهم مشجعي الظاهرية

الشوط الاول- ظهر الاداء سلبيا على اللاعبين طيلة هذا الشوط وانحصر اللعب بمنتصف الملعب ولم نلحظ اي هجمات خطير طيلة الشوط نتيجة الاجواء الحارة التي طغت على الملعب وكذلك تاثر اللاعبين لتوقف الدوري—اول ثلث ساعة للشوط كما اسلفنا انحصار اللعب بمنتصف الملعب مع بعض المحاولات لهاني ابو بلال والسباخي والماهر دون خطورة حقيقية حتى سوى فرصة واحده خطيرة لمفيد الجبارين من تسديدة ارضية صاروخية باغت الحارس بها والذي استطاع باللحظة الاخيرة من درء خطرها بتحويلها لركنية د20

الدقيقة23 لاحظ ابو الطاهر تاثر ضياء ابو عايدية من اصابة وانه لا يؤدي المطلوب فقام باخراجه والزج بلاعب الخبرة الكبير خليل الصانع لامتلاك وسط الملعب وكان له ما اراد فابدع الصانع بتمريراته اقاتله والموزونه والتي شكلت خطورة واضحه على المبكبر—ولم نتنجح بعض محاولات شقيرات وقراعين بتشكيل خطورة على مرمى الوليد طيلة الشوط حتى كادت ان تاتي لحظة الفرج د30 بانفراد لاحمد ماهر والذي تعرض للعرقلة من الخلف داخل الصندوق الا ان الحكم كان قرارة بعكس ما تمنى لاعبي الغزلان مما ولد حالة من الصخط والاحتجاج على الحكم سرعان ما عاد اللاعين لاجواء اللقاء ليعود الانكماش والكرة لوسط الملعب دون خطورة لكلا الفريقان حتى الدقيقه 45 يرفع الحك م  دقيقتان وقت بدل ضائع لياتي معهما الفرج وتحديدا د47 بقدم يحيى السباخي بكره مررها المبدع الصانع لهاني ابو بلال الذي بدورة مررها للسباخي الذي موه على المدافعين واستدار بجسمة لها وفجرها صاروخية بالمرمى وسط فرحة لاعبي الغزلان وجماهيرهم وبه ينتهي الشوط

الشوط الثاني

نزل الغزلان مصمم على مضاعفة النتيجة وكاد السباخي ان يبدا الشوط كما انهى الشوط الاول بتوغل لجزاء المكبر الا ان المافعين اغلقو عليه المساحات واخرجه كرته لركلة تماس   تغيرت لعب الغزلان بهذا الشوط وفرضو سطوتهم على الملعب وكان لنزول الصانع الاثر بالملعب فكان مصدر التموين والتمرير والتي شكلت تمريراته خطورة واضحه على النسور ويعود السباخي د59 ليحرز الهدف الثاني له وللغزلان بعد ان خطف الكرة من المدافعين داخل الصندوق وسسدها صاروخية على يسار مجدي خلايلة الذي عجز عن فعل اي شي لمنع الهدف وسط احتفال اللاعب بطريقتة الخاصة امام جمهوره الذي بادله الاحتفال بالهتاف له

استمر اللعب كما هو سيطره غزلانية بهذا الشوط واستسلام مكبري وعاند الحظ نيمار الغزلان باكثر من فرصه محققه للتسجيل الا ان الحظ اليوم وقف ضده فجال وحاول بتسديدات ولا اروع ولا اخطر دون فائد.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني