فيس كورة > أخبار

حامل اللقب.. ماذا يحمل في جعبته للحفاظ على لقبه؟

  •  حجم الخط  

حامل اللقب.. ماذا يحمل في جعبته للحفاظ على لقبه؟

غزة/ وائل الحلبي (صحيفة فلسطين) 22/9/2017 - يدخل الصداقة حامل لقب النسخة الماضية منافسات الدوري الممتازة للموسم الجديد وعينه على هدف واحد يتمثل في السير على نفس الخطى نحو الحفاظ على اللقب الذي توج به الموسم الماضي للمرة الأولى في تاريخه, لذا فإن البطل يبحث عن تكرار الإنجاز الذي تحقق.

الصداقة الذي خسر قبل أيام كأس السوبر لحساب شباب رفح بطل كأس غزة, لم يغير من هدفه المُراد في بطولة الدوري في ظل ما قدمه من أداء جيد خاصة في الشوط الثاني من عمر اللقاء الذي كان الصداقة فيه قريباً من خطف اللقب لولا سوء التوفيق الذي لازم مهاجميه.

صفوف مكتملة

وتبدو صفوف المدفعجية مكتملة على الرغم من رحيل ثلاثة من أهم وأبرز اللاعبين الذين قادوا الفريق للتتويج بلقب الدوري الممتاز في الموسم الماضي وهم هاني أبو ريالة ومحمد بلح وحربي السويركي, لكنه نجح في تعويضهم سريعاً بالتعاقد مع اثنين من أبرز المهاجمين وهما الصاعد عمر أبو عبيدة وصاحب الخبرة الكبيرة محمد بركات, اللذان سيتواجدان إلى جانب المهاجمين محمد أبو توهة وصائب أبو حشيش والصاعد محمد أبو حشيش وأحمد سلامة.

وعلى صعيد خط وسط الفريق فإنه يملك مجموعة مميزة من العناصر بالرغم من رحيل متوسط ميدان الفريق هاني أبو ريالة إلا أنه يملك عددا من اللاعبين المميزين في خط الوسط ومن بينهم حازم قفة وعبد الرحمن المنايعة والصاعد محمود العامودي بالإضافة للوافد الجديد سامي الداعور الذي غاب عن السوبر بسبب البطاقة الحمراء في الموسم الماضي, بالإضافة للجوكر محمد أبو حسنين الذي يلعب في عدة مراكز منها الدفاع والظهير وخط الوسط.

فيما يبدو خط الدفاع جاهزا في ظل وجود القائد سامي سالم إلى جانب محمد الديري في الخط الخلفي للفريق وفي مركزي الظهيرين يوجد فارس عوض على اليمين ومحمد أبو ناجي على اليسار, ومن خلفهم الحارس المخضرم فادي جابر.

وفي ظل اكتمال صفوف المدفعجية من جانب اللاعبين فإن الجهاز الفني شهد عدة تغييرات طفيفة والتي جاءت بسامي الشنطي كمدرب عام والذي سيكون له دور مهم في مسيرة الفريق خلال بطولة الدوري, خاصة وأن الأخير يملك سيرة ذاتية مميزة ولديه القدرة على التواصل بشكل جيد مع اللاعبين، الذي سبق له تدريب الكثير منهم في صفوف فرق الناشئين بالصداقة.

وما سيساعد المدفعجية على مواصلة مشوار البحث عن اللقب الثاني هو وفرة اللاعبين في دكة البدلاء التي تشكل سلاحاً قوياً لكل الفرق الراغبة في المنافسة على اللقب, خاصة وأن الفريق ضم عددا من اللاعبين الجيدين منهم ميمنة الناجي وأحمد مهدي بالإضافة لوجود عدد من الصاعدين الجدد.

عين على اللقب

بدوره يؤكد سامي سالم قائد فريق الصداقة أن فريقه سيدخل منافسات الدوري الممتاز للحفاظ على اللقب الذي توج فيه للمرة الأولى في تاريخه الموسم الماضي, مشدداً على أن الصداقة يملك كافة المقومات التي تمنحه قدرة الحفاظ على اللقب.

وقال سالم إن الفريق يخوض مرحلة إعداد قبل افتتاح مشواره في البطولة الذي سيكون بمواجهة شباب خانيونس, مشيراً إلى أن الاختبار الأول سيكون مهما جداً بالنسبة للفريق من أجل حصد النقاط الثلاث والحصول على دفعة قوية لمواصلة المشوار لتحقيق المطلوب.

وأضاف قائد الصداقة أن غياب محمد بلح لن يكون مؤثرا على الفريق خاصة وأن إدارة النادي نجحت في تعويض رحيله بالتعاقد مع الثنائي محمد بركات وعمر أبو عبيدة وكلاهما يملكان القدرة على تقديم الإضافة لهجوم المدفعجية.

وأوضح سالم أن الهدف المطلوب هو التركيز والعمل على تجنب الوقوع في الأخطاء وتفادي فقدان النقاط من أجل تحقيق ما تنتظره جماهير النادي بحصد اللقب الثاني على التوالي في تاريخ النادي.

وأشار سالم إلى أن خسارة كأس السوبر أمام شباب رفح لن تؤثر على الفريق بل ستكون حافزاً، خاصة وأن الفريق نجح في تقديم أداء مميز في الشوط الثاني وكان قريباً من حصد اللقب لولا سوء التوفيق الذي لازم الفريق في ركلات الترجيح.

إذًا فإن حامل اللقب يتطلع إلى تكرار ما حققه في الموسم الماضي, لكنه يدرك جيداً أن المنافسة في هذا الموسم ستكون أكثر قوة في ظل الرغبة الكبيرة لدى عدة فرق في الوصول لمنصة التتويج.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني