فيس كورة > أخبار

الأهلي يهزم الترجي ويتأهل لنصف نهائي دوري أبطال أفريقيا

  •  حجم الخط  

بفوزه على الترجي بهدفين لهدف

الأهلي يهزم الترجي ويتأهل لنصف نهائي دوري أبطال أفريقيا

رادس/وكالات – 23/9/2017 - تأهل النادي الأهلي المصري إلى الدور قبل النهائي ببطولة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم بعدما حول تأخره بهدف أمام مضيفه الترجي التونسي إلى فوز 2/1 اليوم السبت في إياب دور الثمانية من البطولة.

وتقدم طه ياسين الخنيسي للترجي في الدقيقة 40 من ركلة جزاء وتعادل للأهلي التونسي علي معلول في الدقيقة 49 قبل أن يسجل أجايي الهدف الثاني في الدقيقة 62.

وكانت مباراة الذهاب التي أقيمت بالإسكندرية انتهت بالتعادل 2/2 ليصعد الأهلي بمجموع مباراتي الذهاب والإياب 4/3.

وينتظر الأهلي المتأهل من المباراة التي تجمع بين النجم الساحلي وأهلي طرابلس الليبي غدا الأحد.

يذكر أن الأهلي هو صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالبطولة برصيد ثمانية ألقاب، فيما توج الترجي باللقب مرتين فقط في عامي 1994 و2011.

ولم تمر سوى دقيقتين فقط حتى كشر الأهلي عن أنيابه الهجومية عندما انطلق مؤمن زكريا من الناحية اليمنى ودخل منطقة جزاء الترجي وسدد كرة قوية حولها معز بن شريفية إلى ركلة ركنية لم يستغلها لاعبو الأهلي.

واستمرت سيطرة الأهلي في الخمس دقائق التالية من خلال الضغط المبكر على حامل الكرة من فريق الترجي الذي وقع لاعبيه في العديد من الأخطاء سواء في تمرير الكرة أو استلامها.

وبمرور الوقت دخل فريق الترجي في أجواء المباراة وحاول لاعبوه الاستحواذ على الكرة ومقاسمة السيطرة مع الأهلي وهو ما ادى إلى انحصار اللعب في وسط الملعب.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 16 والتي شهدت أخطر هجمات الترجي عندما استلم طه ياسين الخنيسي الكرة في الناحية اليسرى ليمررها لسعد بقير على حدود منطقة الجزاء ليسددها باتجاه المرمى لكن شريف إكرامي حارس الأهلي تصدى لها ببراعة.

فرض الترجي سيطرته على مجريات اللعب وسط تراجع غير مبرر من لاعبي الأهلي ، وكاد الترجي أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 23 عندما سدد غيلان الشعلالي كرة قوية من ركلة حرة مباشرة من خارج منطقة الجزاء لكنها علت عارضة شريف إكرامي حارس الأهلي بسنتيميترات قليلة.

وعاد الشعلالي مرة أخرى لتهديد مرمى إكرامي في الدقيقة 26 عندما سدد كرة قوية من ركلة حرة مباشرة من خارج منطقة الجزاء لكنها مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى الأهلى .

وهدأ اللعب حتى جاءت الدقيقة 37 والتي شهدت احتساب الحكم لركلة جزاء للترجي عندما أخطاء علي معلول في إعادة الكرة لإكرامي ليتابعها إيهاب المباركي ليتدخل شريف إكرامي حارس الأهلي الذي ارتكب خطأ مع اللاعب ليحتسب الحكم ركلة جزاء نفذها طه ياسين الخنيسي بنجاح إلى داخل المرمى ليعلن تقدم الترجي 1/صفر في الدقيقة 40.

حاول الأهلي تعديل النتيجة في الوقت المتبقي من هذا الشوط حيث كثف هجماته بشكل كبير لكنه فشل في تشكيل خطورة على مرمى الترجي لتمر الدقائق المتبقية دون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الأول.

ومع بداية الشوط الثاني كثف الأهلي من هجماته بحثا عن تعديل النتيجة وهو ما تحقق بالفعل في الدقيقة 49 عندما مرر عبد الله السعيد كرة متوسطة العلو فشل بن شريفية في إبعادها لتتهيأ أمام علي معلول الذي وضعها داخل المرمى.

استعاد الترجي نشاطه بعد الهدف الذي تلقاه وفرض سيطرته على مجريات اللعب وكثف من هجماته على الأهلي وهو ما ادى إلى تراجع لاعبي الأهلي لوسط ملعبهم والاعتماد على الكرات الطولية والهجمات المرتدة ، وهو ما ادى إلى انحصار اللعب في وسط الملعب.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 61 والتي شهدت تسديدة قوية من وليد سليمان أنقذها بن شريفية لترتد إلى وليد ازارو الذي سددها هو الآخر وتصدى لها بن شريفيه قبل أن يحتسب ركلة حرة بسبب تسلل أزارو.

وفي الدقيقة 62 سجل جونيور أجايي الهدف الثاني للأهلي عندما انطلق علي معلول من الجانب الأيمن، للمرة الأولى، ومرر كرة عرضية رائعة قابلها أجايي بضربة رأس رائعة من داخل منطقة الست ياردات إلى داخل المرمى.

كثف الترجي التونسي من هجماته بعد الهدف الثاني الذي تلقاه مستغلا تراجع النادي الأهلي لوسط ملعبه للحفاظ على تقدمه واستمرت محاولات الترجي الهجومية ولكن مدافعي الأهلي تمكنوا من إفساد تلك الهجمات قبل أن تشكل خطورة على مرمى إكرامي.

وسدد غيلان الشعلالي كرة قوية من ركلة حرة على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 84 كن إكرامي تصدى لها بثبات.

وكاد هشام محمد لاعب الأهلي أن يضيف الهدف الثالث للأهلي في الدقيقة 85 عندما تهيأت أمامه الكرة أمام منطقة جزاء الترجي وسدد كرة قوية لكنها مرت بجوار القائم الأيمن للحارس معز بن شريفية.

وكاد رامي ربيعة أن يسجل هدفا بالخطأ في مرماه في الدقيقة 87 عندما لعبت الكرة داخل منطقة الجزاء حيث حاول ربيعة إبعادها لكنها غيرت اتجاهها تجاه المرمى إلا أن إكرامي تصدى لها.

وأهدر وليد أزارو هدفا محققا للأهلي في الدقيقة 89 عندما إنفرد ببن شريفية من منتصف الملعب لكنه سدد الكرة في جسد الحارس الذي خرج من مرماه لتخرج لركلة ركنية لم يستغلها الأهلي.

كثف الترجي من هجماته في محاولة لتسجيل هدف التعادل لكن مدافعي الأهلي استبسلوا في الدفاع عن مرماهم لتمر الدقائق دون جديد قبل أن يطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز الأهلي 1/2.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني