فيس كورة > أخبار

ثلاثية لـ"الريال" في "خيخون"

  •  حجم الخط  

ثلاثية لـ"الريال" في "خيخون"

 

تمكن الفريق الملكي ريال مدريد من تحقيق فوز هام جدًا على حساب سبورتينج خيخون بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد ضمن الأسبوع رقم 34 من الليجا الإسبانية في المباراة التي أقميمت على ملعب السنتياجو بيرنابيو.

 

لم تكن بداية المباراة بالحماسية حيث جاءت بطيئة للغاية ولم نر أي هجمات في الدقائق الأولى حيث استحوذ ريال مدريد وحاول تشكيل خطورة على مرمى خيخون عن طريق محاولات من رونالدو ومارسيلو من الناحية اليسرى، ولكن كل هذه المحاولات باءت بالفشل، في المقابل اعتمد رجال المدرب خافيير كليمينتي على تأمين الخط الخلفي و الاعتماد على الهجمات المرتدة السريعة.

 

ومن هذه الهجمات القليلة المرتدة التي قام بها الفريق الضيف كاد تريخو أن يخطف هدف التقدم لخيخون بعد أن كان في وضع شبه انفراد لوجود سيرخيو راموس معه ولكن تسديدته وجدت يد كاسياس الذي أنقذ فرصة خطيرة وذلك بعد مرور ربع ساعة من بداية المباراة، عاد من جديد رفقاء كريستيانو رونالدو للاستحواذ من جديد على مجريات المباراة لكن لم تشكل هذه الهجمات أي خطورة.

 

حتى جاءت الدقيقة 30 و التي شهدت هدف التقدم لصالح سبورتينج خيخون بعد أن تحصل على ركلة جزاء نتيجة لمس سيرخيو راموس الكرة بيده انبرى لها ميجيل ديلاس كويفاس وضعها في منتصف المرمى، انتفض الفريق الملكي بعد تلقيه هذا الهدف وهاجم بكل قوة عن طريق تسديدات من كريستيانو رونالدو ومحاولات من هيجواين حتى سيرخيو راموس الذي توغل في أكثر من فرصة وسدد على المرمى لكنها تسديدات طائشة لم تشكل أي خطورة حتى جاءت الدقيقة 37 وصحح راموس الخطأ الذي وقع فيه ومرر كرة عرضية رائعة على رأس هيجواين حولها داخل الشباك برأسه معلنًا عن هدف التعادل لصالح الفريق الملكي.

 

وقبل نهاية الشوط الأول ضغط المرينجي بكل قوة لإحراز الهدف الثاني وانبرى نوري شاهين لركلة حرة مباشرة سددها بيسراه رائعة ارتطمت في العارضة.

 

ومع بداية الشوط الثاني دفع مدرب ريال مدريد جوزيه مورينيو بكل من دي ماريا و بنزيما على حساب نوري شاهين وكاييخون لزيادة الضغط على خيخون بحثًا عن هدف التقدم، وفي أول لمسة لدي ماريا نفذ ركلة حرة بيسراه على رأس بنزيما حولها برأسه في يد الحارس خوان بابلو.

 

  واصل ريال مدريد استحواذه وسيطرته على مجريات المباراة مع اعتماد خيخون على تأمين خط دفاعه، وتحصل الفريق الملكي على ركلة حرة على حدود منطقة الجزاء انبرى لها نجم الفريق كريستيانو رونالدو ولكن تسديدته علت العارضة بقليل، وعاد من جديد صاحب القميص رقم 7 لتشكيل الخطورة على مرمى الفريق صاحب القميص الأبيض و الأحمر عندما مرر كرة رائعة لجونزالو هيجواين وسدد بيسراه مرت بجوار القائم الأيمن للحارس بابلو.

 

وحملت الدقيقة 74 خبرًا سارًا لعشاق الفريق الملكي حين أحرز نجم المرينجي كريستيانو رونالدو هدف التقدم بعد رأسية رائعة من عرضية مميزة جدًا من أنخيل دي ماريا ترتطم في القائم الأيمن وتدخل داخل الشباك، بعد الهدف بدأ لاعبو خيخون في التدخل بقوة على لاعبي الريال حتى تحصل قائد الفريق أليخاندو على بطاقة حمراء نتيجة تدخله القوىي على أنخيل دي ماريا.

 

استمر الهجوم المدريدي الفتاك حتى تمكن كريم بنزيما من إحراز الهدف الثالث بعد تلقيه تمريرة أكثر من رائعة عن طريق مسعود أوزيل وضع فيها بنزيما منفردًا بالمرمى وسدد بيمناه على يمين الحارس معلنًا عن هدف الأمان والاطمئنان لصالح جمهور العملاق المدريدي، ولم يكتفي ريال مدريد بهذا الهدف بل شكل خطورة كبيرة وهدد مرمى خيخون في أكثر من مناسبة منها تسديدة لمارسيلو مرت بجوار القائم الأيمن وتسديدة أخرى من بنزيما حتى انتهت المباراة بفوز غالِ للمرينجي قبل الكلاسيكو الأسبوع المقبل.




 

إذا أعجبك الموضوع ، شارك أصدقائك بالنقر على كلمة أعجبني